23 آب  أغسطس  21 أيلول  سبتمبر
آخر تحديث GMT 15:10:57
المغرب اليوم -

23 آب / أغسطس - 21 أيلول / سبتمبر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - 23 آب / أغسطس - 21 أيلول / سبتمبر

العذراء
المغرب اليوم

أبرز أحداث الأسبوع الخامس عن شهر آب 2014:
مهنياً: تنعم بديناميكة وحيوية تفتحان لك كل الأبواب، فالطوالع الفلكية مشوّقة جداً، وتشير الى تغييرات إيجابية تطرأ وتحرّرك من بعض القيود والعوائق السابقة. تسكنك ثقة بالنفس هائلة تجعلك تنفّذ مآربك وأهدافك، وتواكب بعض التغييرات الإدارية التي تحصل في مجال يخصّك بكل إيجابية. تذهب في كل الاتجاهات. قد تكون منهمكاً بتغيير المنزل أو بالانتقال الى شيء جديد أو الاحتفال بمناسبة ما أساسية ومهمة في حياتك.

عاطفياً: يرعى كوكب الحب أوضاعك العاطفية وتكون السعادة على موعد معك. وقد تلتقي الحب إذا كنت بعيداً عن محيطك الاعتيادي، وتقضي ساعات حلوة برفقة من تحبّ، محاطاً بأشخاص يطمئنونك، واثقاً من نفسك، مرتاحاً. بعد ذلك يختبر القدر علاقاتك وعمقها وصدقها. تحافظ الأجواء الاجتماعية على نمط الزاخم.

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر آب 2014:
وعود بالنجاح
تبتسم لك السماء يا عزيزي، وتواصل التزاماتها ووعودها لك بالنجاح.  فلا تُضع الوقت الثمين في طرح الأسئلة العقيمة، بل انطلق واثقاً بنفسك، وقُمْ بالجهود التي تلاقي ثمارها السريعة، والتي تخدم مصالحك على المدى البعيد.  يبدوالمناخ رائعاً، ويحمل إليك الحوافز الكثيرة والحماسة والإرادة في النجاح والتألق.  قد تهتم بشؤون عديدة ومتسرّعة، وتُتاح لك فرصة التعمّق ببعض المواضيع والتقدّم والتطوّر.  تشدّد على بعض الشؤون المالية، وقد تنفتح على آفاق جديدة مختلفة عما خبرته حتى الآن، فتغرف من بعض الظروف معرفة كبرى وتتلقى خبراً مهماً لا بل ممتازاً في الأيام العشرة الأخيرة من الشهر. تفيض حيويّة ورغبة في التحرّر من قيود لم تعد تطيقها، فتمارس جاذبيتك لتكسب قضاياك وتحاول استمالة بعض الأشخاص أو الجهات لجانبك. تخلق حالة خاصة حولك وتعيش لحظات من الانفعالات الشديدة. يساعدك الحظ المطلق على تحقيق الأهداف ويترك آثاره الإيجابية عليك ويفتح أمامك الآفاق وباب الخارج ربما، فتقوم بسفر أو تدرس لغة جديدة أو تتعرّف إلى ثقافة أخرى أو فلسفة غريبة عنك. تنفض عنك غبار التشدّد والتحفّظ والقوقعة وتطلق لفكرك العنان، فتتخلّص من قيود بعض الانتماءات.
إلا أنّ الطالع السلبي الذي يرتسم في السماء في الايام العشرة الاخيرة قد ينعكس عليك سلباً ويخفف من الوهج الذي تعيشه في بداية الشهر.  الأمر لا يدعوإلى القلق الشديد، ولكنه قد يؤثّر في معنوياتك، ويشعرك في بعض الأحيان بالإحباط أو التراجع. كُنْ حذراً لأن هذا الشهر يهبك الثقة بالنفس والمعنويات العالية، وقد يتيح لك تغيير بعض العادات السيئة.
نبتون: لا يزال يحذر مواليد 30 و31 آب من المتاعب والقطيعة والفشل او المرض.
الأيام الأكثر حظًا: 8و9و16و17و25و26و27.
الأيام الأقل حظًا: 5و6و7ومساء 11و12و13و18و19و23و24.
عاطفياً: تبدوالمشاعر رقيقة جداً  فتكثر النشاطات واللقاءات والمناسبات الحلوة لكي تتعرّف إلى شريك العمر، إذا كنت عازباً.  تسير الامور بشكل جيد وبالتأكيد افضل من الشهر الاخير. ان الظروف تساهم في تقريب وجهات النظر بعد ان بَعُدت كثيراً في الاسابيع السابقة. قد تساعد الظروف على ايجاد حلول للمشاكل والأزمات؛ واعتبر الايام الاكثر حظاً مناسبة تماماً للتطرق الى هذه المواضيع الحساسة. لا تتردّد في الانفتاح على آراء الحبيب والاصغاء لها باهتمام. باستطاعتك التوصل الى ايجاد المزيد من القواسم المشتركة بينكما الامر الذي يزيد العلاقة دعماً ومتانة. تكتشف ان اسباب خلافات الشهر الماضي ليست مهمة، بل هي ثانوية وبالإمكان تصحيح مسار العلاقة مجدداً.  أجل، إنّه شهر المصالحة وربما العتاب ايضاً. لكن، يجب عدم التوقف مطولاً عند نقاط الخلاف، بل التركيز على القواسم المشتركة واستعادة زمام الامور.
إنه شهر جميل لأنّه يسمح بتبادل العواطف الصادقة وتأكيدها ربما في لقاءات حميمة او لحظات دافئة ورومانسية.  تجد الوقت الكافي والمناسب للاطمئنان إلى محبة الشريك وإلى اخلاصه لك. ان الشهر مناسب لإنهاء فترة العزوبية وبالتالي فان العازب مدعو للخروج من وحدته والانفتاح على محيطه.  حان الوقت للتعرف الى شريك الحياة اذا كنت من المواليد الأكثر حظاً هذا الشهر.
أبرز الأحداث اليومية عن شهر آب 2014:
1- مهنياً: يبدأ الشهر بقمر في برج الميزان فتفرح بعلاقة جديدة وتتمتع بأوقاتك وتلتقي من يثير اهتمامك وانتباهك وتكون سعيداً جداً.
عاطفياً: مسائل شخصية مربكة تشتّت أفكارك، وقد يحصل ذلك من خلال مشكلة للشريك العزيز عليك.
صحياً: تثير مسألة صحية دقيقة انتباهك إلى أنك مهمل بحق وضعك الصحي، فتقرر الاهتمام به.
2- مهنياً: قد تضطر إلى الانعزال قليلاً ومراجعة الذات، وتبحث شأناً عقارياً أو مهنياً وتنفعل قليلاً.
عاطفياً: إذا اردت النصيحة يجب ان تتعامل مع الشريك بهدوء، وان تتجنّب النزاعات العقيمة باحثًا عن حلول مقبولة من الجميع.
صحياً: لا تقع ضحية ضعفك أمام الحلويات، واعتبرها حين تنظر إليها كأنّها الآفة.
3- مهنياً: توقع بعض الفرص الجيدة التي قد تفاجئك وتحيّرك إزاء الخيارات المتعدّدة.
عاطفياً:تربكك بعض مواقف الشريك وتضعك في موقف أضعف وتثير معه نقاشات حامية.
صحياً: خذ قسطاً وافياً من الراحة في العمل، وامض مع العائلة أكبر قدر ممكن من الوقت في الترفية والتسلية.
4- مهنياً: تتصرّف بمهارة وتفرض نفسك في مجالك المهني، فتحصل على ترقية أو مكافأة مادية أو معنوية.
عاطفياً:إذا كنت مرتبطًا تعيش فرصة الزواج غير مرّة مع الحبيب وتجددان شهر العسل في الخارج.
صحياً: لا تكثر من السهرات اليومية حتى ساعات متأخرة من الليل، وحاول التخفيف منها لتعوض عن قلة ساعات النوم.
5- مهنياً: تزعجك بعض المستجدات فحاول ألا تتوقف عند لحظات كهذه مدة طويلة ولا تؤزّم الوضع، بل عالجه بهدوء.
عاطفياً: يوم جميل جدّاً تكثر فيه العواطف المشتعلة ويكون مناسباً لجمع الشمل والمصالحة.
صحياً: قم بسفر مع الشريك تستغلانه لتمضية أجمال الفترات الترفيهية ما ينعكس إيجاباً على الصحة.
6- مهنياً: يدعوك هذا اليوم إلى التأمل والتفكير وإعادة النظر، أو الانسحاب من بعض الأماكن الخطرة أو الانتماءات الدقيقة.
عاطفياً: ركز اهتمامك على الحبيب، وحسّسه بالراحة والأمان، وأفصح له عن مكنونات قلبك وأحاسيسك تجاهه.
صحياً: قد تصاب بوعكة صحية خفيفة ناتجة من تعرضك للشمس طويلاً بلا حماية.
7- مهنياً: تعاني ذيول مشكلات سابقة، ما يتطلّب منك اهتماماً خاصاً لحلّ المسائل ولإيجاد تسويات مناسبة.
عاطفياً: لن تنفعك المواقف الصارمة والمتشدّدة مع الحبيب، بل تلك الهادئة والمرنة لحل المشاكل.
صحياً: مارس الركض الخفيف صباحاً وأتبعه ببعض حركات الليونة قبل التوجه إلى العمل.
8- مهنياً: يبتسم لك الحظ ويأتيك بالأخبار السارّة شخص لم تتوقع يوماً أن يحمل إليك ما يزرع الأمل في نفسك.
عاطفياً: الحكم على الشريك قد يكون خاطئاً أحياناً، خذ العبرة من التجارب السابقة واتعظ.
صحياً: تلمس نتائج المشي اليومي: صحة، عافية، نشاط، ارتياح نفسي، ماذا تريد أكثر من ذلك؟.
9- مهنياً: تتلقى الأجوبة التي طالما انتظرتها وتحصل على فرصة ثمينة لاظهار كفاءة وجدارة.
عاطفياً: بعض الانفعالات والمواقف السلبيّة تفسد الأجواء الجميلة وتثير الحساسيات بينك وبين الشريك.
صحياً: أبذل قصارى جهدك للقيام بساعة تمارين رياضية كل يوم، واتبع معها حمية غذائية مدروسة.
10- مهنياً: القمر المكتمل في برج الدلو يجعلك تلمس لمس اليد كيف أن جهودك تعطي ثماراً مفيدة ووافرة، وأن تعبك لم يذهب سدى!.
عاطفياً: لا داعي إلى تقلّب المشاعر تجاه الحبيب، لأنّها مجرّد ضغوط عابرة يسبّبها تزامن الواجبات والمسؤوليات المتنوّعة.
صحياً: ثابر على نشاطك اليومي في أحد الأندية الرياضية، وحاول المحافظة على جدول تناول الطعام بانتظام.
11- مهنياً: قد تواجه تأخيراً وعراقيل وتتراكم المشكلات الصغيرة والمزعجة، وربما تأسف لمنافسة أو تعيش غيرة قد تكون مسيئة إليك.
عاطفياً: لا تحاول تجنّب المواجهة مع الشريك، لأن نقاط الخلاف بينكما يجب أن تعالج قبل فوات الأوان.
صحياً: خفف من النشاطات المرهقة لأعصابك، علماً أنك لست مرغماً على القيام بها.
12- مهنياً: يدخل فينوس برج الأسد فتحقق نجاحاً غير منتظر، وتكون مستعداً لقطف ثمار الجهود التي بذلتها.
عاطفياً: دخول بعضهم على خط المصالحة مع الشريك قد يزيد الأمر تعقيداً، فحاول أن تكون المعالجة بينكما فقط.
صحياً: الإفراط في تناول المشروبات الغازية تكون له مضاعفات سلبية على صحتك.
13- مهنياً: إذا كنت تبحث عن الفرص المناسبة، فقد حان الوقت لتحقيق ذلك، لكن عليك حسن الاختيار بين العروض المقدَّمة إليك.
عاطفياً: قد تجد نفسك حائراً في بعض القرارات الحاسمة، لا بأس إذا استعنت بالشريك لئلا تقع في الخطأ.
صحياً: إبتعد عن المأكولات الغنية بالمكونات المسبّبة للإصابة بالكوليسترول.
14- مهنياً: تتمتع بنسبة ذكاء عالية، وهذه الميزة تمهّد لك الطريق لتحقيق النجاح في اتجاهاتك المتنوعة ولا سيما في العمل.
عاطفياً: تتاح لك فرصة جيدة لإيجاد قواسم مشتركة مع الشريك، أو للقيام بخطوة إيجابية  تجاهه، ويكون الحظ إلى جانبك.
صحياً: إنتبه إلى وضعك الصحي الحرج وأقلع عن التدخين إذا أردت البقاء بصحة سليمة.
15- مهنياً: ينتقل مركور إلى برجك، فتبدو متوتّراً، لكنّك سرعان ما تميل إلى التساهل والليونة لكي تتجنّب القطيعة.
عاطفياً: تحاشَ الغيرة والشكوك، وكذلك العناد والتملّكية، وحاول تفهّم حاجات الحبيب.
صحياً: حاول أن تختار كل ما يناسبك صحياً من المأكولات، وانصح الآخرين أن يفعلوا مثلك.
16- مهنياً: تعيش يوماً مهماً على الصعيد المهني، فلا تسمح للمشكلات أو الضغوط بالتأثير سلباً في ثقتك بالنفس.
عاطفياً: عليك أن تحسم أمرك الآن، وحاول أن تتوصل إلى اتفاق أو تسوية مع الشريك لأنّ هذا يصبّ في مصلحتك.
صحياً: لا تنفعل أمام أي حدث بسيط قد يسبب لك أزمة عصبية أو انهياراً.
17- مهنياً: سلسلة من المواقف الحاسمة تضطر إلى اتخاذها قريباً، وذلك يكون له مردود إيجابي على مستقبلك المهني.
عاطفياً: تعمل على تبديد سوء التفاهم، لكنّك ترزح تحت الضغوط، ما يدفعك في بعض الأحيان إلى رفض الأمر الواقع.
صحياً: أترك أمر تقرير ما هو مناسب من الغذاء لك لأصحاب الشأن، ما عليك سوى التقيد بالتعليمات.
18- مهنياً: تظهر هذا اليوم قدرات كبيرة وتقفز إلى الأمام مستعيناً ببعض الأصدقاء، الذين يؤدّون دوراً كبيراً في تطوّرك.
عاطفياً: قرارات حاسمة تجاه الشريك، على الرغم من محاولات بعضهم تأخير المواجهة، لكن الأمور حتمية ولا تحتمل التأجيل.
صحياً: لا تكن متردّداً أمام عرض تتلقاه من أحد الأندية للانضمام إليه وممارسة الرياضة بأسعار متهاودة.
19- مهنياً: يوم متقلب يخلق لك أعمالاً كثيرة وتتبلبل الأجواء المهنية، قد تنهمك بشؤون متراكمة تنسيك الواجبات الأخرى.
عاطفياً: قد تعيش واقعاً أو تخضع لبعض الشروط التي كنت ترفضها في السابق، وتتكيف مع بعض الأوضاع وقواعد اللعبة.
صحياً: اتعظ من التجارب السابقة التي خالفت فيها تعليمات الطبيب وعدت إلى ممارسة هوايتك في الأكل.
20- مهنياً: باستطاعتك بحث المسائل المالية المتعثرة، لكن الحذر مطلوب في مثل هذه المرحلة، ولكن الانفراجات قريبة.
عاطفياً: الحوارات الغنية بالنصائح ترفع أسهمك عند الشريك، فحاول أن تستفيد من الوضع لتعزيز العلاقة بينكما.
صحياً: أمام عدة حلول يمكنك اختيار أحدها للحفاظ على رشاقتك وصحتك وعافيتك.
21- مهنياً: قد تتحفظ عن التعبير عن مشاعرك لتصحيح بعض الأمور، لكن عليك التعامل مع الواجبات بصبر وبمسؤولية.
عاطفياً: تعيش أسراراً في حياتك التي يحيط بها بعض الغموض، وهذا سلاح خطير لمواجهة الشريك.
صحياً: أنت صاحب نخوة وعزيمة لا تلين، وهذا ما يتضح جلياً من خلال نشاطك الرياضي المتواصل.
22- مهنياً: يسلّط هذا اليوم الضوء على قضية مهنية متداخلة مع شأن عائلي، ويتحدث عن إرباك بسبب إحدى العلاقات التي تجمعك بالزملاء.
عاطفياً: إذا كنت وحيداَ فقد تجد فارس الأحلام، تعرف لقاءات مشوقة، وتلبّي دعوات حلوة، وتؤدي الصداقات المميزة دوراً في إسعادك أيضاً.
صحياً: قد تقطع عهداً على نفسك للقيام بكل ما  يلزم من أجل المحافظة على صحتك سليمة.
23- مهنياً: تدخل الشمس برجك فتشرق هالتك مجدداً، وتعيش أجواء جميلة من الإقدام.
عاطفياً: تعاند من دون سبب حقيقي وتميل إلى تصديق الأوهام والواهمين وتوقع نفسك في مشكلات مع الحبيب.
صحياً: إبتعد عن تناول المأكولات التي تعرف جيداً أنها تضرّك صحياً.
24- مهنياً: عليك أن تتحلّى بالصبر، واضبط حماستك تلافياً لأي انعكاسات سلبية وخصوصاً في مجال العمل.
عاطفياً: التعامل بإيجابية مع الشريك مفيد، ولو كنت مضطراً إلى تقديم بعض التنازلات.
صحياً: خفف على نفسك القيام ببعض الأعمال غير المجدية التي تنعكس سلباً على وضعك الصحي.
25- مهنياً: القمر الجديد في برجك يسرّع النمط ويكثر من الأعمال والمشاغل ويحدث تغييراً كبيراً في أجوائك، فتتلقى الأخبار الجيدة.
عاطفياً: قد لا تكون الأوضاع العاطفية غير جيدة، إذ إن الحسابات تشير إلى توتر وضغط ومشاعر سلبية ومواجهات مع الشريك.
صحياً: لا عذر لديك للتقاعس ولا حجّة للتهرّب من تنفيذ الواجبات المفروضة عليك صحياً.
26- مهنياً: لقاءات ومشاورات تنعكس إيجاباً على صعيد العمل، وهذا يعزز موقعك من أجل مستقبل أفضل وأكثر إشراقاً.
عاطفياً: تشعر بالثقة الكبيرة ويؤدي الشريك دوراً إيجابياً في إيجاد المخارج والحلول لبعض العراقيل.
صحياً: لا تعكّر صفو الأجواء السائدة في محيطك والمنعكسة إيجاباً على وضعك الصحي.
27- مهنياً: قد تشعر بأنك غير قادر على قيادة شؤونك أو تشعر بالعزل وتحتاج الى من يرفع معنوياتك.
عاطفياً: تبحث عن المشكلات بأيّ ثمن، فتجترّ بعض القصص المنسية وتعيدها إلى الساحة، في محاولة لتأزيم الأوضاع.
صحياً: كن من أصحاب القرارات الحاسمة، وقرر التوقف عن التدخين والكحول.
28- مهنياً: عليك الحذر من التهوّر، وتصرّف بهدوء لحماية نفسك من أي انعكاسات وردود أفعال في غير محلها.
عاطفياً: العناد في العلاقة بالشريك له عدة سلبيات، فكن هادئاً وليّناً لئلا تصل الأمور بينكما إلى حدّ التصادم.
صحياً: لا تكثر من تناول المنومات عشوائياً وبدون استشارة الطبيب.
29- مهنياً: تعرف المزيد من التطور في قدراتك العملية، وهذا يكون ولا شك ثماراً لما زرعته سابقاً من عطاء وجهد.
عاطفياً: لديك أجمل الفرص لتطوير عواطفك وتحسين وضعك الشخصي، فإذا كنت عازباً، يحالفك الحظ.
صحياً: تبدو منفتحاً بصورة متكاملة فتلبي الدعوات وتختلط بسهولة في أجواء مختلفة عن أجوائك.
30- مهنياً: تتعثر بعض الأمور فترة محددة، لكنّ ذلك ينقلب سريعاً في مصلحتك، وتبدأ بحصد النجاح تلو الآخر.
عاطفياً: لا تلق اللوم على الشريك، وكن مستعداً لتحمّل المسؤولية حين تضطر إلى ذلك، وخصوصاً أن الصراحة هي عنوان المرحلة المقبلة.
صحياً: جو من التفاهم في محيطك العائلي والمهني، وتتحرر من بعض القيود أو الأثقال، وترتاح نفسياً وصحياً.
31- مهنياً: قد تشعر ببعض العراقيل المالية لذلك كُن أكثر تنظيماً ولا تتسرع في أي استثمار.
عاطفياً: تمهّل لا داعي إلى استعجال الارتباط، وحاذر التسرع في اتخاذ اي قرار مصيري.
صحياً: قم برحلة إلى بعض الأماكن الأثرية التي لم تطأها قدماك بعد ورفّه عن نفسك.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

23 آب  أغسطس  21 أيلول  سبتمبر 23 آب  أغسطس  21 أيلول  سبتمبر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

23 آب  أغسطس  21 أيلول  سبتمبر 23 آب  أغسطس  21 أيلول  سبتمبر



خلال مشاركتها في عرض أزياء "ميسوني" في ميلانو

كيندال جينر تبهر الحضور بتألقها بزي هادئ الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
عادت عارضة الأزياء الشهيرة كيندال جينر، إلى مدرج عروض الأزياء من جديد بعد تغيبها عن جميع العروض خلال أسبوع الموضة في نيويورك، وأثبتت جينر أنها لا تزال واحدة من أفضل عارضات الأزياء في عالم الموضة، عندما ظهرت في عرض أزياء "ميسوني" لمجموعة ربيع وصيف 2019 خلال أسبوع الموضة في ميلانو. وأبهرت عارضة الأزياء التي تعتبر ضمن الأسماء التي تحتل الـ 3 مراكز الأولى لدى ترشيحات أهم مصممين الأزياء في العالم، الحضور بارتدائها سترة متناسقة الجمال أثناء دخولها منصة "ميسونى" إلى جانب عارضتي الأزياء الأميركيتين من أصول فلسطينية جيجي وبيلا حديد. وعلى الرغم من تألق المنافستين الأميركيتين، تبدو عارضة الأزياء الجميلة جينر، واثقة من جذب عيون الجميع إليها، وهي تختال في زي هادئ الألوان. وأضافت جينر إلى رونقها بارتدائها صندل مزين بمساحات من الفراء الرمادية، كما زينت عنقها بمنديل جميل يحيط به. واكتمل جمال عارضة الأزياء في العرض بأقراطها الفضية التي تزين

GMT 08:02 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

سبنسر تسير على مدرج "D & G" في أسبوع الموضة في ميلانو
المغرب اليوم - سبنسر تسير على مدرج

GMT 08:25 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

أفضل 20 وجهة سياحية في لندن وأوروبا لقضاء عطلة
المغرب اليوم - أفضل 20 وجهة سياحية في لندن وأوروبا لقضاء عطلة

GMT 08:20 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

إحياء فن الصناعة اليدوية "Atelier Vime" في فرنسا
المغرب اليوم - إحياء فن الصناعة اليدوية

GMT 00:47 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

"البيت الأبيض" يأمر بفتح تحقيقًا مع "غوغل وفيسبوك"
المغرب اليوم -
المغرب اليوم -

GMT 21:45 2018 الجمعة ,15 حزيران / يونيو

جريمة اغتصاب تهز القنيطرة في أخر أيام شهر رمضان

GMT 15:40 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

محمد السادس يزور فرنسا ويتجه بعدها إلى لاغوس

GMT 04:46 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

سعدي حمد يكشف مزايا الإعلان في مواقع التواصل

GMT 07:33 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد الدولي لألعاب القوى يحذف المغرب مِن لائحة المنشّطات

GMT 04:50 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

معاقبة تلميذ أشعل سيجارة داخل قسم ثانويةٍ في ويسلان

GMT 15:45 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

حل جديد يخفف الازدحام المروري في المدن المغربية الكبرى

GMT 22:54 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

فتاة تكشف خيانة والدتها مع دركي في مراكش
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib