تأثيرات فلكية معاكسة خلال كانون الأول
آخر تحديث GMT 12:03:53
المغرب اليوم -

تأثيرات فلكية معاكسة خلال كانون الأول

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تأثيرات فلكية معاكسة خلال كانون الأول

برج الميزان

مهنياً: ان تجمع الكواكب في الجدي الشمس الزهرة زحل ويلوتون اي في مواجهة برجك يسبب لك تأثيرات فلكية معاكسة يستدعي الانتباه والتنظيم والتخطيط قبل المبادرة وحاذر تآمر الحظ عليك من خلال أعداء ومنافسين، كما قد تعاني ضغوطاً مختلفة تسبّب لك الأرق والتعب.بالاضافة الى وجود عطارد في موقع غير مناسب من القوس الذي يدعوك الى تحدي الاقدار ومضاعفة الاعمال لكن الحدث الابرز هذا الشهر هو مغادرة المشتري برج القوس لينتقل الى برج الجدي ما يفرض عليك بعض الشروط الجديدة ويعرضك الى بعض المعاكسات لذلك عليك ان تحمي ميزانيتك من التقلبات والقرارات المتسرعة دقق في تفاصيل العقود وحاذر من النزاعات والتذمر والتمرد وتجنب اهمال الواجبات  لا تكون خمولاً فالظروف معاكسة وقد تظهر منافسة قوية أو خصم شرس ليستفزّك أو ليتحدّى كفاءتك خلال هذا الشهر السلبي والقليل الحظ والمليء بالمسؤوليات الثقيلة الذي قد يحمل إليك فشلاً وأزمة.كل ما عليك فعله هو التحضير الجيد وعدم الاستهتار او التخفيف من اهمية ما يجري حولك او ما تمر به او تتطلع اليه تصرف بهدوء وحكمة وكن متأنياً في كل شيء فقد تترتب عليك اعباء كثيرة فلا تراهن على الحظ  ابتعد عن الأجواء المشحونة ولا سيّما عن الضجيج والفوضى والأماكن الخطرة. كن هادئًا واذهب الى مواعيدك مبتسمًا ومتفائلاً. عالج الأمور بموضوعية تامة ولا توجّه انتقادًا لأحد.

عاطفياً: لا يناسبك وجود الزهرة في برج الجدي بحيث تكثر المشاحنات وتظهر الخلافات والاختلافات في الآراء قد لا تسلم العلاقة الجديدة من التوترات وربما تسود الهواجس والتشنجات لتسبب النفور والجفاء. أما العلاقة المتينة فقد تعيش بعض اللحظات الصعبة لكنها لن تتأثر ومن الضروري معالجة الأمر بواقعية وحكمة. فيما العلاقة المتأرجحة مهددة بالتراجع أو القطيعة. عليك الى تفادي المواجهات وعدم اللجوء الى توجيه الانتقادات او الملاحظات السلبيّة. إسعَ الى تعزيز الروابط والى تقريب المسافة بين الطرفين. لا تجازف باستقرار علاقتك. أمّا إذا أردت التطرّق الى موضوع مهمّ،عليك الانتظار حتى تاريخ 20 مع انتقال الزهرة الى الدلو الهوائي الصديق فيخف الضغط وقد تتصالح مع الحبيب  كما تبتسم لك الحياة الاجتماعية وتوفر لك فرصا للقاءات عديدة قد تعوض عن التشنج الذي تعيشه.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تأثيرات فلكية معاكسة خلال كانون الأول تأثيرات فلكية معاكسة خلال كانون الأول



إليسا تجمع بين الرقي والأناقة في إطلالات باللون الأسود

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 06:46 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
المغرب اليوم - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 08:13 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
المغرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 05:14 2022 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بلينكن يُصرح أن واشنطن تُساعد أوكرانيا في استعادة أراضيها
المغرب اليوم - بلينكن يُصرح أن واشنطن تُساعد أوكرانيا في استعادة أراضيها

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 15:23 2022 السبت ,08 كانون الثاني / يناير

ابتزاز النساء يورط شخصا في "تملالت المغربية

GMT 16:47 2022 الجمعة ,14 كانون الثاني / يناير

حزب التجمع الوطني للأحرار" يعقد 15 مؤتمرا إقليميا بـ7 جهات

GMT 16:52 2022 الجمعة ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

منتخب البرازيل يعلن مدة غياب نيمار عن الملاعب

GMT 16:39 2022 الجمعة ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

غموض يكتنف حالة ميسي بعد تجدّد إصابته

GMT 17:57 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 16:28 2022 الجمعة ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

هجوم حاد من داني ألفيس على كيليان مبابي

GMT 16:16 2022 الجمعة ,28 تشرين الأول / أكتوبر

غوغل تتخلى عن دعم متصفح Chrome مع إصدارات ويندوز القديمة

GMT 08:40 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

كريم بنزيما يُودع كأس العالم برسالة مؤثرة لجماهيره

GMT 17:28 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 18:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نيمار يشعل مواقع التواصل بترويضه لكرة ألقتها طائرة مسيرة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib