مصباح وجدة يتهم السلطات المحلية بـ”التحيز”
آخر تحديث GMT 08:20:10
المغرب اليوم -

مصباح وجدة يتهم السلطات المحلية بـ”التحيز”

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مصباح وجدة يتهم السلطات المحلية بـ”التحيز”

حزب العدالة والتنمية
الرباط ـ المغرب اليوم

حزب العدالة والتنمية إن “السلطات بالدائرة الانتخابية بوجدة أنجاد تتجه إلى إفساد اقتراع 07 أكتوبر 2016، بسلاح أساليب العهود البائدة من خلال تحيز العديد من أعوان ورجال السلطة في حملة دعائية مفضوحة إلى حزب الأصالة والمعاصرة”؛ وهي الاتهامات التي ينفيها حزب الأصالة والمعاصرة نفيا قاطعا، ويقول عنها بأنه تلّقاها بـ”استغراب شديد”، مؤكدا أنها اتهامات “لا ترتكز على أساس”.

وسجّل بيان للكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بإقليم وجدة أنجاد حول تدخل السلطة المحلية في إفساد العملية الانتخابية، توصلت هسبريس بنسخة منه، “انخراط العديد من أعوان ورجال السلطة للدعاية الانتخابية لفائدة الحزب المعلوم”، و”حث العديد من رؤساء مكاتب التصويت لتوقيع المحاضر على بياض وعدم تسليمها لمراقبي الأحزاب في صناديق الاقتراع وعدم تشميع الأظرفة”.

وأبدت الهيئة المحلية لحزب “المصباح” تخوفها وشكها في نزاهة العملية الانتخابية بغية “تعديلها لفائدة الحزب المعلوم”، مع إدانتها لما أسمته بـ”البشاعات المنافية للدستور ومدونة الانتخابات”.

ودعا المصدر ذاته إلى فتح تحقيق مستعجل والضرب على أيدي كل من يريد إفساد العملية الانتخابية وتزوير إرادة الناخبين، مع التأكيد على أن “استمرار هذه السلوكات هو محاولة لنسف للخيار الديمقراطي ونزع لأي مشروعية عن هذا الاستحقاق”، وتحميل المسؤولية لكل من يهمه الأمر في رد الأمور إلى نصابها.

من جهته، وصف يوسف هوار، وكيل لائحة حزب الأصالة والمعاصرة بالدائرة التشريعية لعمالة وجدة أنجاد، الاتهامات الموجهة إلى الهيئة التي يمثلها بـ”الابتزاز السياسي لتعكير جو التنافس الشريف في هذه الانتخابات، وسياسة للهروب إلى الأمام التي ينهجها بعض أعداء النجاح من منافسينا الذين لم يستسيغوا تفوقنا السياسي الميداني”.

وشدّد يوسف هوار، في تصريحه لهسبريس، على أن “حزب العدالة والتنمية اعتاد، دائما وبجميع الوسائل، توجيه اتهامات غير مسؤولة إلى السلطات المحلية المحايدة بالانحياز إلى حزب الأصالة والمعاصرة. وهذا سلوك يتكرر في العديد من المحطات الانتخابية، وما أشبه اليوم بالأمس”.

وفي هذا السياق، أشار المتحدث إلى أنه “خلال تشريعيات 2011، وعشية الإعلان عن النتائج، نزل حزب المصباح رفقة أحزب أخرى اعتادت الحصول على “المقاعد المجانية” إلى الشارع متهما السلطة بالانحياز إلى حزب الأصالة والمعاصرة؛ لكن بعدما كانت الغلبة لصالحه –حزب “المصباح”- وظفر بمقعدين عاد إلى الوراء مبتلعا لسانه”.

وأوضح وكيل لائحة حزب الجرار بوجدة أنه “من خلال الاتهامات التي يطلقها حزب العدالة والتنمية اليوم فإنه يعيد الكرة نفسها من جديد، بعيدا عن المنافسة السياسية الشريفة، ويختفي وراء مبررات واهية لتبرير فشله المرتقب في الانتخابات التشريعية الحالية بالارتكان إلى المسكنة والمظلومية التي وجد فيها هذا الحزب ملاذه مع كل الأسف، بالرغم من أن الإشراف الأول والأخير للعملية الانتخابية يعود إلى وزارة الداخلية ووزارة العدل والحريات وتحت الإشراف المباشر لعبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، الذي للمصادفة هو نفسه الأمين العام لحزب العدالة والتنمية”.

وتتنافس 15 لائحة تضم 60 مرشحا على المقاعد الأربعة المخصصة لعمالة وجدة – أنجاد بمجلس النواب، برسم الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في سابع أكتوبر الجاري.

وتتمثل الأحزاب التي ستتبارى خلال هذه الاستحقاقات على مستوى عمالة وجدة – أنجاد في: الأصالة والمعاصرة، والاستقلال، وتحالف أحزاب فيدرالية اليسار الديمقراطي، والتجمع الوطني للأحرار، والديمقراطيين الجدد، والعدالة والتنمية، والحركة الشعبية، والاتحاد الدستوري، والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، والتقدم والاشتراكية، واليسار الأخضر المغربي، وتحالف العهد والتجديد، والحرية والعدالة الاجتماعية، وجبهة القوى الديمقراطية، والنهضة والفضيلة

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصباح وجدة يتهم السلطات المحلية بـ”التحيز” مصباح وجدة يتهم السلطات المحلية بـ”التحيز”



GMT 03:54 2017 الأحد ,19 آذار/ مارس

برلمان البيجيدي يغلق الباب في وجه لشكر

GMT 07:04 2016 الأربعاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

والي الرباط يبحث عن الصلح مع البيجيدي

GMT 12:09 2016 السبت ,08 تشرين الأول / أكتوبر

"البيجيدي" أكبر رابح في نتائج انتخابات فاس

GMT 08:46 2016 السبت ,08 تشرين الأول / أكتوبر

مقعدان لـ”الأصالة والمعاصرة” في دائرة الحسيمة

GMT 08:35 2016 السبت ,08 تشرين الأول / أكتوبر

الجرار والمصباح يقتسمان مقعديْ فحص أنجرة

بدت ساحرة في التنورة الميدي الكنزة بنقشة المقلّم

إليكِ إطلالات غاية في الجمال لجنيفير لوبيز بـ"لوك" شتويّ راقٍ اكتشفيها بنفسك

واشنطن _المغرب اليوم

GMT 02:32 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسرار عن طرق ارتداء الوشاح الطويل بأسلوب عصري في شتاء 2021
المغرب اليوم - أسرار عن طرق ارتداء الوشاح الطويل بأسلوب عصري في شتاء 2021

GMT 06:05 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل الحدائق الطبيعية في نيويورك لقضاء متعة كبيرة
المغرب اليوم - أجمل الحدائق الطبيعية في نيويورك لقضاء متعة كبيرة

GMT 04:47 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لتجديد غرفة المعيشة
المغرب اليوم - إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لتجديد غرفة المعيشة

GMT 04:32 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة
المغرب اليوم - فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة

GMT 11:52 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
المغرب اليوم - معلومات جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 12:53 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"
المغرب اليوم - ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 12:13 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

فضيحة جنسية تهز مستشفى بني ملال

GMT 12:35 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

تويوتا لاند كروزر 2021 وحش الطرق الوعرة في ثوب جديد

GMT 04:02 2020 الأربعاء ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح لاختيار العطور المناسبة لفصل الصيف

GMT 01:39 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

خبيرة المظهر عفت عسلي تنصح الرجال بـ6 قطع أساسية
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib