تكافؤ الفرص

"تكافؤ الفرص"

المغرب اليوم -

تكافؤ الفرص

بقلم - جمال اسطيفي

قبل اختتام منافسات الموسم الكروي ثمة الكثير من الكلام والاتهامات والحديث عن ضرورة تكافؤ الفرص، وايضا عن البرمجة..
وقد برز ذلك من خلال المراسلة التي بعتث بها إدارة الرجاء لعبد الرحمان البكاوي والتي طالبت من خلالها ببرمجة الجولتين 29 و30 بعد إجراء جميع المباريات المؤجلة، وأيضا من خلال مراسلة المغرب التطواني للجامعة والتي تطالب بفتح تحقيق في مباراة فريقي الكوكب المراكشي ويوسفية برشيد، لأن الأخير سهل مهمة الفريق المراكشي الذي فاز بأربعة أهداف لواحد.
الرسالة التي وجهتها إدارة الرجاء معقولة ومنطقية، والاحتجاج مبرر، تماما كما أنه من حق فريقي الوداد ونهضة بركان ان يهيئا لمباراتيهما النهائيتين لدوري الأبطال والكاف في أفضل الظروف، مثلما استفاد من ذلك الرجاء وهو يلعب نهائي الكاف او هو يخوض نهائي كأس السوبر.
لذلك، فقد كان امام البرمجة حل معقول من خلال برمجة مباراة الوداد وأولمبيك خريبكة، وانتظار إجراء مباراتي ذهاب وإياب المسابقتين الإفريقيتين لإجراء الدورتين 29 و30 في نفس التوقيت..
رسالة المغرب التطواني المطالبة بفتح تحقيق عاجل قبل برمجة الجولتين المقبلتين لها ايضا ما يبررها، خصوصا أن شاهدنا كيف جرت المباراة وتفاصيلها البهلوانية..
بيد أن الحديث عن تكافؤ الفرص يجب الا يكون مناسباتيا، بل إنه يجب أن يكون ضمن مشهد كامل يضمن هذا التكافؤ بين الجميع وينتصر للافضل، وليس لأسماء النوادي.
تكافؤ الفرص يجب ان يكون من خلال برمجة عادلة ومضبوطة، وان تتحمل الفرق التي ستشارك عربيا وافريقيا مسؤولياتها بدل أن تطالب في كل مرة تاجيل مبارياتها، وهو ما يفرض دفتر تحملات واضح يتم توقيعه قبل انطلاقة كل موسم..
تكافؤ الفرص يفرض ايضا ان يشارك الأفضل رياضيا في المسابقة العربية، لا ان توجه الدعوات لأندية دون اخرى تحت ذريعة الجماهيرية، فهذا ليس عدلا.
تكافؤ الفرص يجب ان يكون ايضا على مستوى لجنة مراقبة مالية الأندية والا يسمح لمن ليس لديه توازن مالي بإبرام الصفقات مع اللاعبين.
تكافؤ الفرص يفرض على وزارة الداخلية أن تدعم جميع الفرق بشكل متساو لا ناديا او ناديين فقط، فالأمر يتعلق بمال عمومي، وليس بمال خاص..
تكافؤ الفرص يفرض على الجامعة أن تعيد النظر في نظام مسابقة البطولة الاحترافية، فمباراة سد بين المحتل للمركز 13 و 14 على ان يواجه المنهزم الفائز من مباراة سد ثانية في القسم الثاني بين الثالث والرابع من شأنها أن تبقي التنافس مفتوحا وتخفف من وطأة التلاعبات..

 

GMT 13:52 2019 الإثنين ,20 أيار / مايو

الماص..مدبرها حكيم !

GMT 12:12 2019 الإثنين ,20 أيار / مايو

تلاعب بمراكش

GMT 09:55 2019 الإثنين ,20 أيار / مايو

ظلم خريبكة

GMT 14:59 2019 السبت ,18 أيار / مايو

على من يضحك رونار؟

GMT 12:43 2019 السبت ,18 أيار / مايو

الزيات بشخصية "ضعيفة" مع وقف التنفيذ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تكافؤ الفرص تكافؤ الفرص



ارتدى ثوبًا مِن تصميم سيليستينو كوتور

بيلي بورتر بفستان باللون البينك خلال حفل "بيبودي"

نيويورك - مادلين سعاده
tajnid

GMT 10:57 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

كلوب يتقبَّل فكرة تحقيق موسم "خال من الألقاب"

GMT 12:47 2018 الأربعاء ,30 أيار / مايو

ديف باتيستا يهاجم "WWE" بسبب زيجلر

GMT 02:37 2015 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

جيجي حديد تتأنق في بنطلون جينز عالي الخصر ووشاح أسود

GMT 05:08 2014 الإثنين ,27 تشرين الأول / أكتوبر

إنتاج نسخة جديدة من فيلم الرعب "The Crow" الربيع المقبل

GMT 04:54 2015 الخميس ,17 كانون الأول / ديسمبر

سقوط سبورة على أستاذة في مدرسة إعدادية في مراكش

GMT 02:29 2016 الجمعة ,16 كانون الأول / ديسمبر

مجدي بدران يكشف عن مخاطر الديدان الدبوسية

GMT 05:59 2014 الثلاثاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

عروض الأفلام القصيرة والسينمائية تتهاوى على بركان الغلا
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib