أول فوز للبنزرتي

أول فوز للبنزرتي

المغرب اليوم -

أول فوز للبنزرتي

بقلم: توفيق الصنهاجي

فعلًا، نجح فوزي البنزرتي، في امتحانه، وأدرك فوزًا مهمًا لوداد الأمة على غريمه التقليدي الرجاء الرياضي، كان الأول تاريخيًا للمدرب التونسي، كمدرب للفريق الأحمر، لا أخفيكم سرًا، كنت أشعر في الجولة الثانية، أنني مقبل على كتابة الأسطوانة المعتادة، شوط لكل فريق، معتقدًا أن المباراة ستؤول إلى التعادل مع كل ما شاهدته في الشوط الثاني، إلا أنني خلصت، إلى كون البنزرتي، عرف كيف يقتنص الفوز بهدف غال، سيتذكره جمهور الحمرا والبيضا كثيرًا.

هدف خلد به إسماعيل الحداد، اسمه مع الوداد الرياضي، حيث سيتذكر الكل فعلًا، أنه وقبل رحيله، بل وفي آخر مباراة له، سجل اللاعب هدفًا منح الفوز في الديربي للوداد على الرجاء.

شهد الشوط الأول، اكتساحًا للفريق الأحمر، الذي أهدر محاولتين في بداية الشوط، واحدة من رأسية لصلاح الدين السعيدي، والثانية من رأسية أخرى، هذه المرة لمحمد الناهيري، لكن العارضة قالت لا، كما يقول المعلق الشهير رؤوف خليف.

اعتمد الناهيري التسديد من بعيد بعد ذلك، تارة من ضربة حرة مباشرة، وتارة أخرى، في محاولة من خارج منطقة العمليات، لكن المحاولتين، باءتا بالفشل، أمام تصديات انس الزنيتي.

الوداد الرياضي، الذي كان الأفضل خلال الشوط الأول، كان ينوع من محاولاته، فمرة تجده يعتمد التمرير الطويل صوب ويليام جيبور، ومرة أخرى تجده يحاول عن طريق مناورات محمد أوناجم بالخصوص، وهو ما تسبب في حصول الفريق الأحمر، على العديد من الركنيات، التي كادت إحداها أن تمنح هدف التقدم بواسطة الناهيري، لولا العارضة كما أسلف الذكر.

وبادر الرجاء في الشوط الثاني، إلى الهجوم، فأضاع هو الآخر، محاولات، خاصة عن طريق زكريا حدراف، الذي تلقى كرة مهمة من هشام الدويك، الأخير، أدى على نحو جيد في مركز الظهير الأيمن، تصدي رضا التكناوتي بالمقابل، كان حاسمًا.

واعتمد الرجاء أيضًا على التسديد من بعيد بواسطة الكاميروني، فابريس نغا، الوافد الجديد على الفريق، وشكلت إحدى تسديداته خطورة كبيرة على مرمى التكناوتي.

وواصل الرجاء ضغطه بعد ذلك، وتحصل على ضربة جزاء، وهنا نقطة التحول، بعد أن أهدرها عبد الرحيم الشاكير.

الوداد الرياضي بعد ذلك، سيتمكن من تسجيل هدف الانتصار، الذي عرف كيف يحافظ عليه طيلة الربع ساعة الأخيرة من عمر المباراة باحتساب الوقت البدل الضائع.

نقط سوداء، شهدتها المباراة للأسف، هي بغض النظر عن الاغتراب، وغياب الجمهور، البطاقتان الحمراوتان لكل من حدراف، على إثر ما سببه له هدف الحداد من انفعال وتوثر، سلوك حدراف، اتجاه الزنيتي، حارس مرمى الرجاء الرياضي غير مقبول بالمرة.

كذلك، أن تكون على علم ببطاقتك الصفراء الأولى، وتتدخل بشكل خشن في حق لاعب الفريق الخصم، من دون كرة، فأنت تستحق البطاقة الحمراء يا الناهيري.

عمومًا، هنيئًا للوداد الرياضي، فوزه بالديربي المغترب، ورد الاعتبار من هزيمة العام الماضي، وحظ أوفر لغريمه الرجاء الرياضي.

علامة قوية لكل من أشرف داري والحداد.

GMT 18:27 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

وجهة نظر

GMT 18:20 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

لنفرح قليلا بكرتنا "المفشوشة"

GMT 11:53 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

رياضة وصداقة واولمبيك اسفي

GMT 09:16 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

مستقبل الرجاء...

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أول فوز للبنزرتي أول فوز للبنزرتي



ارتدت فستانًا أحمرَ لامعًا واعتمدت مكياجًا بسيطًا

تألُّق كيت هدسون خلال حفلة توزيع جوائز "دايلي فرونت رو"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
تألّقت الجميلات الشقراوات وكانديس سوانبويل وستيلا ماكسويل، في حفلة توزيع جوائز "دايلي فرونت رو" في لوس أنجلوس داخل فندق بيفيرلي هيلز، الأحد، وظهرت هدسون التي تتم عامها الأربعين في الشهر المقبل بإطلالة رائعة، حيث فستان أحمر لامع طويل وبأكمام طويلة، يتماشى مع الشنطة الصغيرة الكلتش التي حملتها، وكانت إطلالتها من اختيار منسقة الملابس صوفي لوبيز، بيما تولّى تسريحة شعرها مصفف الشعر جورجي روسيل، والذي تركه منسدلا بتموجيات واسعة خفيفة. واعتمدت كيت مكياجا بسيطا وضعت فيه أحمر شفاه باللون الأحمر يتماشى مع الفستان، أما المجوهرات كانت من تصميم صديقتها جينفر ماير، والمكياج بواسطة خبيرة التجميل مونيكا بلوندير، وفي وقت سابق حيث الاحتفال بعيد القديس باتريك، نشرت النجمة صورة رائعة عبر تطبيق "إنستغرام" لابنتها البالغة من العمر 5 أشهر، راني روز. وتثار إشاعات بأن كيت ستتم خطبتها إلى مؤسس لايت ويف ريكورد، 32 عاما، والذي قابلته في عام 2002. وتألقت

GMT 02:43 2018 السبت ,01 أيلول / سبتمبر

عرض الفيلم التسجيلى"ماما كولونيل" بالهناجر

GMT 04:58 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

النيابة في الرباط تصدر مذكرة لإيقاف الصحافي أحمد منصور

GMT 15:11 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

مصرف "دويتشه بنك" يحوّل 28 مليار عن طريق الخطأ

GMT 23:14 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الصحف العالمية تجتمع على أن رونالدو "من كوكب آخر"

GMT 06:00 2017 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على قواعد اختيار السجاجيد "المودرن" في منزلك

GMT 01:28 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

أماني كمال تُبدي فرحة كبيرة لدخولها في استفتاء الجماهير

GMT 02:10 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

بنزيما يعادل رقم بوتراجينيو في ترتيب هدافين ريال مدريد

GMT 10:56 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

كعكات من الورود البرية مناسبة لحفل الزفاف في موسم الخري

GMT 15:26 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

إجراءات تأديبية صارمة لرجال شرطة في مطار طنجة بسبب خطأ فادح
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib