المشكلة  أنا فتاة جامعية إختصاصي تخطيط مدن أبلغ من العمر 28 سنة لا أعمل وعائلتي موفرين لي كل شيء ولا يحسسوني أني عائل عليهم لأني لم أتزوج حتى الأن تمت خطبتي مرتين وتقدموا لي شباب لكن لم يحدث نصيب  أصبحت أفكر في الدراسة والعلم أكثر وأتعلم لغات وابدأ في حفظ القرأنمنذ مدة قرأت أنه الإنسان لازم يترك أثر قبل رحيله من الدنيا يعني الإنسان ماذا أفعل لكي أترك بصمتي قبل أن أموت
آخر تحديث GMT 21:46:31
المغرب اليوم -

مشاكل المجتمع

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

المغرب اليوم

المشكلة : أنا فتاة جامعية إختصاصي تخطيط مدن أبلغ من العمر 28 سنة لا أعمل وعائلتي موفرين لي كل شيء ولا يحسسوني أني عائل عليهم لأني لم أتزوج حتى الأن ..تمت خطبتي مرتين وتقدموا لي شباب لكن لم يحدث نصيب , أصبحت أفكر في الدراسة والعلم أكثر وأتعلم لغات وابدأ في حفظ القرأن..منذ مدة قرأت أنه الإنسان لازم يترك أثر قبل رحيله من الدنيا... يعني الإنسان ماذا أفعل لكي أترك بصمتي قبل أن أموت ؟

المغرب اليوم

الحل : الأثر يكون علم ينتفع به، لذا حاولي ان تعلمي من حولك ان تدرسي الطلبة ان تساعدي من يحتاج لمساعدة في دراسته سواء طفل او طالب في اي مرحلة او زميلة في الجامعة، والامر الثاني صدقة جارية قومي بالتفكير في أي أمر يكون صدقة جارية مثل كتاب تضعينه في مكتبة، سرير لمرضى، سبيل ماء، اي امر اثره يدوم، والثالثة ولد صالح يدعو لك وفي هذا المقام كنت اقول بان الولد الصالح ليس فقط ولدي من ولدته لأن الله عادل وعندما تحريت وجدت انه اي شخص قدمت له يد المساعدة ودعا لك في ظهر الغيب، وكنت احتسب طلبتي بان يكونوا ولد صالح يدعو لي، او زملاءك في العمل ان قدمت لهم خدمة، واعتقد لو تشاهدي حلقة تدوم وتدوم في برنامجي ما يهزك ريح ستعجبك الفكرة التي حاولت ان اترك فيها اثرا في حياتي، يا ابنتي اي عمل تقدمينه للمجتمع ولاي فئة منه وباي طريقة وبنية خالصة لوجه الله تعالى هي اجر وحسنة ان شاء الله لك، لذا ابحثي عن مبادرات او اعمال اجتماعية مهما كان نوعها وشاركي بها، وستعطيك فرصة للتعرف الى اشخاص اخرين وتشعرين بقيمتك في الحياة، ولو كانت بمساعدة ايتام أو في مراكز عجزة، تعليم طلبة، او ما شابه .

بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري على طريقة الملكة ليتيزيا الساحرة

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 03:14 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020
المغرب اليوم - المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020

GMT 03:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
المغرب اليوم -
المغرب اليوم -
المغرب اليوم -

GMT 02:40 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دوقة كامبريدج تفصل مساعدتها الشخصية عن العمل "

GMT 06:28 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

نفوق أول بقرة مستنسخة في مركز أبحاث الماشية وسط اليابان

GMT 01:48 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

الألوان الصيفية تعطي غرفة معيشتك انتعاشة لا تُقارن

GMT 01:16 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد أن المشي "البطيء" يتسبب في "أمراض قاتلة"

GMT 02:59 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مونتي كارلو أغلى وجهة حسب منظمة السياحة العالمية

GMT 19:19 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

"أوبو" تطرح هاتفها الجديد في السوق المغربية

GMT 02:50 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

مجموعة "كلوي" الرومنسية والحيوية لربيع وصيف 2020
المغرب اليوم -
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib