المغرب اليوم  - عزيزي الخائن قصص مترجمة عن الإنكليزية لـكنينة دياب

"عزيزي الخائن" قصص مترجمة عن الإنكليزية لـ"كنينة دياب"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

دمشق - سانا

عزيزي الخائن قصص قصيرة قامت بترجمتها الأديبة السورية كنينة دياب للكاتبين الانكليزيين آلان مالي وجيك أولسوب حيث قسم الكتاب إلى قسمين الأول للكاتب آلان مالي الذي تميزت قصصه بأسلوب بسيط يعتمد على السرد الواقعي والذي يتضمن أحداثاً التقطها خلال رحلاته المستمرة في كافة أنحاء العالم دون أن يكلف نفسه العمل على أسس القصة القصيرة ما جعل أغلب قصصه تقترب من الخاطرة أو المقالة. وفي قصص الكاتب مالي نلحظ أسلوب الرسائل التي تحتوي بعض المعاني الدالة على فساد في الواقع الاجتماعي في كافة أنحاء العالم حيث جاء في قصة "عزيزي الخائن" التي كانت عنواناً رئيساً للمجموعة بعض الرسائل بين صديقين الأول في السجن والثاني حر طليق فكان الثاني يخادع الأول ويظهر له بأنه يقف إلى جانبه بينما كان هو يخونه في الحقيقة حيث سرق منه زوجته وعندما يكشف الأول ذلك يهدد صديقه الخائن بالانتقام منه بعد خروجه من السجن. في حين تميزت قصة هتافات موسيقية باختلافها الكامل فكانت عبارة عن سرد لحادثة راها الموءلف في حفل موسيقي حيث تعرف إلى رجل يهتم بالموسيقا وعندما جلسا في مكان عام كانا يتحدثان عن الموسيقا فكشف الكاتب أن الرجل الذي يهتم بالموسيقا إعلامي يعمل في نقل الأخبار. وتظهر ملامح إنسانية في بعض القصص دون أن يعالجها الكاتب وفق أركان القصة القصيرة فاقتصرت على تصوير حالة معينة عبر فيها الكاتب عن حالة فتى اعتاد أن يرى بطل القصة السيد سامبسون يمر من جانب منزله كل يوم في وقت محدد ثم يفتقده فجاة. أما ما ترجمته كنينة دياب للكاتب جيك أولسوب فكان أقرب إلى القصة القصيرة من الخاطرة كما فعل آلان مالي حيث ظهر الجانب الإنساني والاجتماعي في قصصه كما كان للمترجمة أثر واضح في صياغة القصص القصيرة التي تناولتها لتكون أقرب إلى المتلقي العربي. واستخدم الكاتب أولسوب أسلوباً تعبيرياً بسيطاً في سرده لقصة رجل قطعة النقد تسعون إضافة إلى الإثارة والتشويق اللتين كان لهما حضورهما عبر العقدة التي أوجدها في القصة. بينما طرح الكاتب فكرة جديدة ومبتكرة في قصة معجزة على جسر غلطة عبر فيها عن أهمية الفن والنحت وما يتضمن هذا الفن من رؤى إنسانية وتاريخية يجسد خلالها الفنانون ما ينعكس بداخلهم في الحياة الاجتماعية حيت تتجلى العبقرية في الطرح الجديد الذي يطرحه الفنانون في منحوتاتهم أو لوحاتهم وهذا ما ظهر في اللوحات التي كشفت الستارة طالبة في الفنون الجميلة عندما ذهبت إلى صالة العرض الشمالية في أيا صوفيا التركية عن مجموعة من المنحوتات الجميلة. وتضمنت المجموعة القصصية أسلوبين مختلفين يتفوق فيهما جيك أولسوب على آلان مالي بأسلوبه التعبيري وطرائق معالجة الحدث إضافة إلى توفر العناصر الفنية عنده أكثر منها عند مالي كما يقترب مالي من الإنسان والمجتمع أكثر من نظيره علماً أن الأول بذل قصار جهده في التقاط الحوادث الواقعية. يذكر أن الكتاب من منشورات اتحاد الكتاب العرب يقع في 101 صفحة من القطع المتوسط.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - عزيزي الخائن قصص مترجمة عن الإنكليزية لـكنينة دياب  المغرب اليوم  - عزيزي الخائن قصص مترجمة عن الإنكليزية لـكنينة دياب



 المغرب اليوم  -

قبل أيام من طرح فيلمها الجديد في دور السينما

أندرسون تتألق بفستان مثير أثناء افتتاح نادي الشاطئ

ماربيلا ـ مادلين سعادة
تألقت باميلا أندرسون ذات الـ49 عامًا ، بملابسها المثيرة عند افتتاح نادي الشاطئ في بلايا بادري في ماربيلا ، السبت ، وظهرت مرتدية فستان شبه شفاف كشف عن كتفيها والأجزاء الجانبية من خصرها مما أوضح أنها لا ترتدي ملابس داخلية. وكشف الفستان عن منحنيات جسدها المثير لتثبت جمالها الدائم الذي لا يتأثر بعمرها ، وظهرت النجمة بشعرها الذهبي الذي كان بنفس اللون قبل أعوام ، مع أحمر شفاة بلون الكرز الداكن وكحل داكن لعينيها. وشوهدت النجمة الحسناء تضحك وتبتسم طوال الوقت منشغلة بأجواء ماربيلا، وقامت باميلا بقطع الشريك ، بمناسبة افتتاح مقر النادي ، ويأتي ذلك قبل أيام من طرح فيلمها Baywatch: The Movie في دور السنيما في أنحاء المملكة كافة المتحدة الأحد ، كما شاركت في سلسلة درامية على NBC وهو ما جلبها إلى دائرة الضوء. وتلعب كيلي رورباش الدور الذي لعبته باميلا من عام 1992 حتى

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - عزيزي الخائن قصص مترجمة عن الإنكليزية لـكنينة دياب  المغرب اليوم  - عزيزي الخائن قصص مترجمة عن الإنكليزية لـكنينة دياب



GMT 04:59 2017 الإثنين ,29 أيار / مايو

مخطط يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة والفاخرة
 المغرب اليوم  - مخطط  يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة والفاخرة

GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib