المغرب اليوم  - نادي دبي للصحافة يستعد لتنظيم برنامج رمضاني حافل بالأنشطة الإعلامية والثقافية

نادي دبي للصحافة يستعد لتنظيم برنامج رمضاني حافل بالأنشطة الإعلامية والثقافية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - نادي دبي للصحافة يستعد لتنظيم برنامج رمضاني حافل بالأنشطة الإعلامية والثقافية

الرباط - وكالات

أعلن نادي دبي للصحافة بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، عن اكتمال استعداداته لدورة الفعاليات الرمضانية الثانية عشرة، حيث ينظّم النادي في إطار هذا التقليد السنوي سلسلة من المجالس والأنشطة الثقافية والإعلامية والاجتماعية المتنوعة بمشاركة نخبة من الشخصيات العامة وكبار المسؤولين وصنّاع القرار وبحضور ممثلي وسائل الإعلام والشباب والمهتمين.وكشفت منى بوسمرة، مدير نادي دبي للصحافة أن كافة الفعاليات التي سيتولى النادي تنظيمها خلال الشهر الفضيل ستأتي بالتعاون مع مؤسسة "اتصالات" حيث وقّع الطرفان اتفاقية شراكة بهذا الخصوص انطلاقاً من حرص النادي على تفعيل التعاون مع المؤسسات الوطنية الرائدة للأخذ بهذا المحفل الفكري السنوي إلى مستوى جديد من الامتياز، لاسيما وأن الفعاليات الرمضانية للنادي أصبحت تحظى بقدر كبير من اهتمام المجتمع المحلي نظراً لحيوية الموضوعات المطروحة للنقاش وبناءً على تميّز المجالس الرمضانية التي استضافها النادي خلال السنوات الأخيرة. وفي هذا السياق، أعربت منى بوسمرة عن بالغ ترحيبها بالتعاون مع مؤسسة "اتصالات" وقالت: " نجحت فعاليات النادي في استقطاب اهتمام العديد من المؤسسات الوطنية الرائدة خاصة وأن تلك الفعاليات أسهمت بدور كبير كجسر متجدد يساهم في تعزيز التواصل بين المؤسسات ووسائل الإعلام"، منوهة بروابط التعاون الوطيدة التي طالما جمعت بين "نادي دبي للصحافة" و"اتصالات" منذ تأسيس النادي في العام 1999، حيث ساهمت المؤسسة في إنجاح العديد من فعالياته ومبادرته انطلاقا من التزامها النموذجي بمسؤولياتها المجتمعية. وأضافت منى بوسمرة:" ستتضمن الفعاليات الرمضانية لهذا العام مجموعة من المجالس ذات الطابع الاجتماعي، من أجل تسليط الضوء على باقة من القضايا والموضوعات المهمة والوثيقة الصلة بالمجتمع، حيث سيجري النقاش في إطار يمتاز بالأجواء الودية ويبتعد عن القوالب الرسمية المتعارف عليها في الندوات والمؤتمرات التقليدية. من ناحيته قال علي الأحمد، الرئيس التنفيذي للاتصال المؤسسي في "اتصالات" : تحرص "اتصالات" على بناء شراكات استراتيجية مع قطاع الإعلام في الدولة، ورفده بكل المتطلبات الفنية والتقنية لتقديم أفضل الخدمات الإعلامية. حيث تؤمن "اتصالات" بمسؤوليتها في دعم قطاع الإعلام في دولة الإمارات وتسعى بشكل دائم لتقديم أفضل مالديها لتعزيز وتطوير خدماتها لشركائها الإعلاميين من خلال توفير أفضل الحلول والبرامج التكنولوجية المتقدمة، وتوفير أحدث تقنيات الاتصالات التي تسهل عملية تبادل المعلومات وتناقلها ضمن إطار رؤيتها في دعم عملية الانتقال نحو الإعلام الجديد. وأكد علي الأحمد على أن "اتصالات" تولي اهتمام خاص بوسائل الإعلام، وخاصة الإعلام الجديد الذي بات يعتمد بشكل أساسي على وسائل وتقنيات الاتصال الحديثة، حيث يلعب الإعلام الاجتماعي اليوم دوراً هاماً في إبقاء الجمهور على إطلاع بأهم المستجدات المتعلقة بكافة القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية. حيث تعتز "اتصالات" بشراكتها الاستراتيجية مع نادي دبي للصحافة في الدورة الثانية عشرة من الفعاليات الرمضانية التي تعد تقليداً سنوياً يتضمن سلسلة من اللقاءات والمجالس الرمضانية بمشاركة نخبة من القادة والمسؤولين وصناع القرار وعدد كبير من ممثلي وسائل الإعلام العربية والدولية. وسيمتاز جدول فعاليات نادي دبي للصحافة الرمضانية لهذا العام بالتنوع في الطرح والنقاش حيث ستشمل موضوعات ذات طابع تكنولوجي وأخرى ذات منحى اجتماعي علاوة على الموضوعات التي تعنى بصورة خاصة بقطاع الإعلام، وذلك بمشاركة عدد من رموز العمل العام والمتخصصين والمعنيين بالموضوعات المطروحة، حيث ستقام فعاليات الرمضانية بمقر مركز دبي التجاري العالمي وسيتم الإعلان عنها تباعاً خلال الأيام المقبلة، حيث يمكن لعامة الجمهور المشاركة والدعوة مفتوحة لكل من يرغب في الحضور.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - نادي دبي للصحافة يستعد لتنظيم برنامج رمضاني حافل بالأنشطة الإعلامية والثقافية  المغرب اليوم  - نادي دبي للصحافة يستعد لتنظيم برنامج رمضاني حافل بالأنشطة الإعلامية والثقافية



 المغرب اليوم  -

قبل أيام من طرح فيلمها الجديد في دور السينما

باميلا أندرسون تتألق بفستان مثير أثناء افتتاح نادي الشاطئ

ماربيلا ـ مادلين سعادة
تألقت باميلا أندرسون ذات الـ49 عامًا ، بملابسها المثيرة عند افتتاح نادي الشاطئ في بلايا بادري في ماربيلا ، السبت ، وظهرت مرتدية فستان شبه شفاف كشف عن كتفيها والأجزاء الجانبية من خصرها مما أوضح أنها لا ترتدي ملابس داخلية. وكشف الفستان عن منحنيات جسدها المثير لتثبت جمالها الدائم الذي لا يتأثر بعمرها ، وظهرت النجمة بشعرها الذهبي الذي كان بنفس اللون قبل أعوام ، مع أحمر شفاة بلون الكرز الداكن وكحل داكن لعينيها. وشوهدت النجمة الحسناء تضحك وتبتسم طوال الوقت منشغلة بأجواء ماربيلا، وقامت باميلا بقطع الشريك ، بمناسبة افتتاح مقر النادي ، ويأتي ذلك قبل أيام من طرح فيلمها Baywatch: The Movie في دور السنيما في أنحاء المملكة كافة المتحدة الأحد ، كما شاركت في سلسلة درامية على NBC وهو ما جلبها إلى دائرة الضوء. وتلعب كيلي رورباش الدور الذي لعبته باميلا من عام 1992 حتى

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - نادي دبي للصحافة يستعد لتنظيم برنامج رمضاني حافل بالأنشطة الإعلامية والثقافية  المغرب اليوم  - نادي دبي للصحافة يستعد لتنظيم برنامج رمضاني حافل بالأنشطة الإعلامية والثقافية



GMT 04:59 2017 الإثنين ,29 أيار / مايو

مخطط يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة والفاخرة
 المغرب اليوم  - مخطط  يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة والفاخرة

GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib