المغرب اليوم  - ورشة للتعرف على المسار التاريخي لكتابة المسرحية

ورشة للتعرف على المسار التاريخي لكتابة المسرحية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - ورشة للتعرف على المسار التاريخي لكتابة المسرحية

الشارقة ـ المغرب اليوم

تعقد إدارة المسرح في دائرة الثقافة والإعلام - الشارقة الدورة الثالثة من ملتقى الشارقة لكتّاب المسرح خلال تشرين الاول (أكتوبر) في قصر الثقافة. وفي بيان صادر عن الدائرة أوضح أحمد بورحيمة مدير إدارة المسرح ان الدورة الجديدة من الملتقى الذي ينظم برعاية الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، ستناقش سؤال «تاريخ الكاتب في المسرح العربي؟» بمشاركة كتّاب محليين وعرب. وأوضح بورحيمة ان الملتقى في دورته الثالثة يسعى إلى التعرف على المسار التاريخي الذي قطعته الكتابة المسرحية في العالم العربي، منذ البدايات إلى اللحظة الراهنة، مشيراً إلى ان هناك العديد من الأسئلة الفرعيّة سيناقشها الملتقى وتتطرق إلى اشكاليات هذه الكتابة وأسئلتها الفنية والفلسفية والنقدية على مدار العقود الفائتة. وقال بورحيمة: «حين نسأل عن تاريخ الكاتب في المسرح العربي فإننا نقصد تلك اللحظات المهمة التي حققتها هذه الكتابة في مضامينها أو أشكالها، ونقصد ما أحدثته من أثر نقدي وفني وما اقترحته من تيارات واتجاهات في سائر انحاء العالم العربي...». وأضاف: «ان ملتقيات ومؤتمرات عدة خصصتها الشارقة في السنوات القليلة الماضية للكتابة المسرحية وأطلقت مبادرة لتأسيس مكتبة خاصة بالنصوص المسرحية العربية جمعت عبرها اعمالاً لكتّاب من كافة انحاء العالم العربي علاوة على مسابقتين للتأليف المسرحي للكتّاب المسرحيين المحليين والعرب». الدورة الأولى من الملتقى التي نظمت عام 2011 ناقشت سؤال «النص في مسرح ما بعد الدراما» فيما تطرقت الدورة الثانية 2012 إلى سؤال «الكتابة المسرحية الجديدة». في السياق ذاته، تنظم إدارة المسرح في الدائرة ورشة عمل بعنوان «القراءة المسرحية» بين التاسع والعشرين من أيلول (سبتمبر) والثامن من تشرين الاول (أكتوبر) تحت أشراف الكاتب والممثل الاردني غنام غنام. وتجيء الورشة في ختام البرنامج التدريبي الذي اطلقته إدارة المسرح منذ بداية العام الجاري وضم ورشاً ودورات عدة. وتهدف ورشة القراءة المسرحية إلى التعرف الى كتاب جدد من خلال جلسات القراءة التي ستعقد في معهد الشارقة للفنون المسرحية خلال عشرة أيام متعاقبة (ثلاث ساعات في اليوم) ويتشارك خلالها كتاب هواة قراءة نصوص مسرحية قاموا بكتابتها أو إعدادها في وقت سابق أو بدت لهم مهمة للورشة، ومن ثم ينفتح النقاش بينهم حول قيمها المضمونية والجمالية. غنام غنام، الذي يشغل الآن موقع مسؤول الاعلام والنشر في الهيئة العربية للمسرح -الشارقة، بدأ مع المسرح منذ مطلع ثمانينات القرن الماضي وشارك ممثلاً ومؤلفاً ومخرجاً في العديد من الاعمال المسرحية وفي لجان تحكيم وحاز جوائز في التأليف والاخراج.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ورشة للتعرف على المسار التاريخي لكتابة المسرحية  المغرب اليوم  - ورشة للتعرف على المسار التاريخي لكتابة المسرحية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ورشة للتعرف على المسار التاريخي لكتابة المسرحية  المغرب اليوم  - ورشة للتعرف على المسار التاريخي لكتابة المسرحية



بدت أكبر كثيرًا من عمرها بفستان مثير مرصَّع بالترتر

أرييل وينتر تتعرض للانتقادات في حفلة "إيمي أووردز"

نيويورك ـ مادلين سعادة
ظهرت النجمة أرييل وينتر، بإطلالة مثيرة على السجادة الحمراء، خلال حفلة توزيع جوائز "إيمي أووردز"، في دورته التاسع والستون لعام 2017 الجاري، ليلة الأحد. وبدت النجمة الشابة ذات الـ19 عاما، أكبر بكثير من عمرها، في ثوب من اللون الأسود والفضي دون أكمام، والمرصع بحبات الترتر اللامعة مع قلادته السوداء السميكة حول العنق، واثنين من الشقوق تصل لأعلى الفخذ، ما جعلها تجذب أنظار الحضور وعدسات المصورين. وقد انتقد البعض إطلالة الممثلة الأميركية لإخفاقها في اختيار ثوبها المزود بشقين كبيرين على كلا الجانبين، على السجادة الحمراء بالحفل الذي يحتضنه مسرح مايكروسوفت بمدينة لوس أنجلوس. وانتعلت وينتر صندلا مكشوفا من اللون الأسود ذو كعب الذي أضاف إلي قامتها القصيرة مزيدا من الطول، حيث بدا قوامها كالساعة الرملية، وصففت شعرها لينسدل بطبيعته على ظهرها. وقد ظهرت وينتر بجانب صديقها الذي أكمل عامه الـ30 هذا الأسبوع. وليفي، الذي كان ثابتا في حياة أرييل

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018
 المغرب اليوم  - خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 07:10 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منتزه"Peak District" بشلّلاته الرائعة في كتاب مصوّر
 المغرب اليوم  - منتزه

GMT 09:17 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"البنفسجي الرمادي" لون الدهانات الأفضل لعام 2018
 المغرب اليوم  -

GMT 09:54 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

"غولد كوست" تضم مجموعة من السيدات اليافعات فقط

GMT 01:13 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

نصائح مهمة من مي الجداوي لديكور منازل المصيف

GMT 05:22 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

حلّ مشكلة انحسار الذقن للخلف بواسطة "البوتوكس"

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib