المغرب اليوم - الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي يفتتح ندوة المسلمون في أستراليا

الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي يفتتح ندوة "المسلمون في أستراليا"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي يفتتح ندوة

سيدني ـ بنا

افتتح الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي الخميس ندوة " المسلمون في أستراليا الحاضر والمستقبل " وذلك بمقر البرلمان الأسترالي بمدينة سيدني .والقى عضو مجلس الشيوخ البرلماني الأسترالي شوكت مسلماني كلمة رحب فيها بوفد رابطة العالم الإسلامي ،مشيرًا إلى أن المسلمين في أستراليا يحتاجون إلى المزيد من معرفة الدور المناط بهم في دعم مسيرة التطور في أستراليا بوصفهم جزءً فاعلاً في المجتمع الأسترالي ولهم إسهامات عديدة في كل مناحي الحياة الاجتماعية والثقافية والسياسية .كما ألقى الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي كلمة قال فيها إن رابطة العالم الإسلامي تجد نفسها في كل ما يخص الأقليات والجاليات المسلمة أمام مسؤولية ذاتية ومباشرة تجاه ما يلزمها في تعلم دينها، وتطبيق شعائره، والتقيد بأحكامه في حياتها العامة وهذا يفرض عليها المواءمة بين هويتين هويتها الدينية وما فيها من التزامات لا يجوز التفريط فيها، وهويتها الوطنية – أصليةً كانت أو مكتسبةً بالهجرة- وما فيها من متطلبات لا بد من الوفاء بها.ودعا الدكتور التركي الهيئات والجمعيات الإسلامية لإيجاد الحلول والتدابير المناسبة لإدارة حياة إسلامية داخل بيئة غير إسلامية، والحرص على إيجاد صلة تتمتع بالثقة والتفاعل الإيجابي مع السلطات المحلية ،مبديًا تعاون الرابطة في إيجاد تغذية مأمونة شرعاً ، ونشر التوعية بمنافع الحلال الصحية والاجتماعية، والرد على الحملات المناهضة للذبح الحلال باسم حماية حقوق الحيوانات .إثر ذلك بدأت الجلسة الاولى بعنوان " أستراليا والإسلام " وتحدثت فيها عضو مجلس الشيوخ البرلماني الأسترالي كاثرين كيوساك وعميد الدارسات الإسلامية في جامعة غرب سيدني الدكتور جان علي ومدير المركز الإسلامي في سيدني ورئيس المؤسسة الإسلامية للدراسات والاعلام أمين هادي والمحامي ريتشارد ميتري مدير مؤسسة ميترى لويرز للمحاماة وقيصر طراد مؤسس جمعية الصداقة الإسلامية الاسترالية .كما كان موضوع الجلسة الثانية "المسلمون في أستراليا الحاضر والمستقبل" وشارك فيها رئيس مؤسسة الغوث الإسلامي في أستراليا معاذ الحاج ، والدكتور عبدالخالق قاضي عضو المجلس الأعلي للرابطة وعميد كلية شرق برستون الاسلامية ، والدكتور عبدالمهيمن قمر الدين العضو في الاتحاد الأسترالي للمجالس الإسلامية ورئيس إدارة مدرسة ملبورن الإسلامية وعضوة الاتحاد الاسترالي في المجالس الاسلامية روعة السمان .  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي يفتتح ندوة المسلمون في أستراليا المغرب اليوم - الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي يفتتح ندوة المسلمون في أستراليا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي يفتتح ندوة المسلمون في أستراليا المغرب اليوم - الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي يفتتح ندوة المسلمون في أستراليا



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib