المغرب اليوم  - ندوة عن حفظ وتبادل تراث الصور الفوتوغرافية في الأردن
مقتل 11 شخصاً إثر غارات الطيران الحربي التركي الذي استهدف مدينة الباب في ريف حلب الشمالي الشرقي شبان يستهدفون بالحجارة حافلة للمستوطنين قرب بلدة الرام شمال القدس المحتلة، قبل قليل. وفاة مندوب روسيا بالأمم المتحدة فيتالي تشوركين في مقر عمله في نيويورك "قوات سورية الديمقراطية" سيطرت ضمن المرحلة الثالثة من عملية "غضب الفرات" على ترفاوية في ريف الرقة الشمالي قوات الاحتلال تقتحم بلدة الخضر جنوب بيت لحم، قبل قليل. خلية الاعلام الحربي العراقية تعلن ان" قوات الشرطة الاتحادية والرد السريع اكملت اهدافها من المرحلة الثالثة لعملية قادمون يانينوى " الحمد الله يطالب دول الاتحاد الاوربي بالاعتراف بدولة فلسطين نعمان كورتولموش يؤكد أن العملية العسكرية في مدينة الباب شمالي سورية أوشكت على النهاية زوجة الرئيس التركي تستقبل مجموعة من النساء السوريات في المجمع الرئاسي في أنقرة تركيا تدعو ألمانيا للتخلص من التيارات اليمينية المتطرفة
أخر الأخبار

ندوة عن حفظ وتبادل تراث الصور الفوتوغرافية في الأردن

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - ندوة عن حفظ وتبادل تراث الصور الفوتوغرافية في الأردن

عمان - بترا

نظمت دائرة المكتبة الوطنية مساء الاحد ندوة متخصصة حول جمع وحفظ وتبادل التراث التصويري ضمن برنامجها نشاط الاسبوع . واوضحت الندوة مبادىء واسس التصوير الفوتوغرافي والتحديات التي تواجهه في مجال حفظ وعرض الصور ,وتناولت الدور الذي ينبغي على جامعي الصور توظيف اساليب الاحتفاظ بها باعتناء خاص يراعي قيمتها من خلال عمليات توثيقها وترميمها لغاية توريثها للاجيال اللاحقة بوصفها ادوات توثيق وتأريخ للاحداث والشخصيات. وقدم الوزير الاسبق الدكتور هشام الخطيب الذي يعمل في مجال اقتناء الفنون الابداعية والمواد المطبوعة عملاً فنياً من مجموعته الخاصة في كتابه الصادر حديثا "القدس، فلسطين والأردن" بين فيه ان الصورة تشهد على ثقافة البلدان ومعالمها وتواريخها , فهي ترسم ملامح كل زمن بوسائلها الفنية كما انها تكتسح مجالات واسعة لها اهميتها الخاصة بالماضي والحاضر لانها تخاطب الحواس بعقلانية واعية بوصفها لغة خطابية تدخل الذاكرة التاريخية . وقالت نورا كيندي من متحف المتروبوليتان للفنون في مدينة نيويورك ان ايجاد طرق مثلى لحفظ الصور يؤكد اهمية الصورة في التواصل وتقوية الروابط الثقافية بين الافراد والجماعات لافتة الى ان المتاحف الغربية تحتوي على صور عديدة في محطات الحضارة الاسلامية وغيرها من الصور. واضافت ان الصورة الفوتوغرافية أو التشكيلية على الاختلافات البيئية أو الاجتماعية، تنطوي على جمالية اللقطة المشهدية المؤطرة بموضوعية فكرية تحمل اكثر من وجهة نظر تبعاً للموضوع المطروح في الصورة المؤرشفة، والتي تبقى في ذاكرة الماضي، كوثيقة تاريخية ذات قيمة غنية بالمضامين. واشارت الى اننا ربما نجهل مضامين بعض الصور في الحاضر لأنها تظهر ما هو مطموس الملامح كالابنية والاحياء، والتراثيات والوجوه بمختلف مراحلها العمرية، وحتى المناسبات الدينية والسياسية والتأبينية والحروب والافراح، وما إلى ذلك من مناسبات مختلفة، لكننا نسترجعها من خلال ذاكرة الصورة الماضية والحاضرة التي نحاكي من خلالها المستقبل، والنتائج الراسخة في ذاكرة البشرية المرئية فوتوغرافياً، إلا أنها لحظة فوتوغرافية التقطتها يد فنان يبحث عن المشهد الموضوعي وأبعاده الفكرية والفنية . وبينت ديبرا نوريس رئيس قسم حفظ الفنون وأستاذ حفظ الصورة في احدى الجامعات الاميركية اهمية الحفاظ على مجموعات الصور مشيرة الى الكثير من المواد التي يمكن ان توضع على الصورة للحفاظ عليها ومعالجتها . واوضحت انه يمكن الحفاظ على الصورة من خلال تغليفها ووضعها في صندوق في مكان لا يتأثر بالحرارة وذلك حفاظا على لون الصورة وابقائها اكبر فترة ممكنة للتواصل مع الاجيال المقبلة .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ندوة عن حفظ وتبادل تراث الصور الفوتوغرافية في الأردن  المغرب اليوم  - ندوة عن حفظ وتبادل تراث الصور الفوتوغرافية في الأردن



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن

ويني هارلو تلفت الأنظار إلى فستانها الأسود الرائع

لندن - كارين إليان
تألقت العارضة ويني هارلو، خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا شفافًا باللون الأسود، من تصميم جوليان ماكدونالد. واحتفلت هارلو بأدائها المذهل في العرض، طوال الليل، في ملهى ليبرتين في لندن بعد ذلك. وكشفت النجمة الصاعدة، البالغة من العمر 22 عامًا، عن أطرافها الهزيلة في تي شيرت مرسوم عليه بالأحمر وسترة من الجلد، وانضمت لعارضة الأزياء جوردان دان في تلك الليلة. وبدت الجميلة السمراء رشيقة وفي روح معنوية مرتفعة في تي شيرت كبير الحجم، الذي أعطاها لوك مفعم بالحيوية، وانتعلت في قدمها تفاصيل من الدانتيل فوق الكعب العالي. وصففت شعرها الأسود الحالك في موجات لامعة تنسدل على كتفيها، وضعت على وجهها القليل من الماكياج على عيونها، التي لمعت في ظلال برونزية والماسكارا. وكان يبدو على ويني الزهو بالانتصار بعد سيرها على الممشى، وضحكت ويني في حين صعدت إلى سيارة أجرة مع الجميلة البريطانية جوردان، 26، معربة…

GMT 01:24 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

آسيا تكشف عن مجموعتها الجديدة "مجوهرات الأحلام"
 المغرب اليوم  - آسيا تكشف عن مجموعتها الجديدة

GMT 04:25 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني
 المغرب اليوم  - جمال ساحر في حمام
 المغرب اليوم  - جون كيلي يكشف عن تفاصيل قرار حظر السفر إلى أميركا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib