المغرب اليوم  - كيف خسرت إسرائيل يفضح الممارسات الصهيونية ضد الفلسطينيين

"كيف خسرت إسرائيل؟" يفضح الممارسات الصهيونية ضد الفلسطينيين

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

القاهرة ـ داليا أحمد

  صدر حديثًا عن المركز القومي للترجمة في القاهرة، كتاب "كيف خسرت إسرائيل :الأسئلة الأربعة"، والذي يفضح الممارسات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين، وهو من تأليف الصحافي الأميركي ريتشارد بن كريمر، وترجمة وتقديم ناصر عفيفي، وقد أشار المؤلف إلى أن الكتاب لاقى معاملة خشنة في أميركا، حيث تم تصنيفه على أنه معادٍ لإسرائيل، وأن الصهاينة الأميركيين الذين لا يشغلون أنفسهم بالحقيقة رأوا فيه مؤامرة دنيئة لتشويه الدولة اليهودية، ولكنه يعتقد أن معظم القراء سيدركون عند قراءة الكتاب أنه يريد فرصة حقيقية لتحقيق العدل والسلام، وأن هدفه الوحيد هو أن يعيش الجميع حياة بلا خوف. ويضم الكتاب 4 فصول، تتناول "أسطورة الدولة اليهودية" وتطورها منذ إقامتها على أرض فلسطين سنة 1948. ويطرح الكتاب أمام القارئ 4 أسئلة وهي: ما سبب اهتمام أميركا بإسرائيل؟ وما هي الدولة اليهودية؟ ولماذا لم يتحقق سلام مع العرب؟ ولماذا لا يحصل الفلسطينيون على دولة؟. ويختتم كتابه الذي حاز جائزة بوليتز الأميركية للصحافة، ببحث شجاع عن الانتفاضتين الفلسطينيتين والقمع والإرهاب الإسرائيلي وسياسة العقاب الجماعي ضد الفلسطينيين. ويدين الكتاب السياسة الإسرائيلية الفظة ضد الفلسطينيين، ويقول المؤلف: "لو كان الإسرائيليون جادون في السلام لأعادوا لأهل فلسطين كل أراضي الضفة الغربية وغزة والقدس الشرقية كدفعة أولى ضمانا لتحقيق السلام".  جدير بالذكر أن ريتشادر بن كريمر، كاتب وصحافي أميركي، ولد في العام 1950 في نيويورك، وحصل على ليسانس الآداب، ثم حصل بعد ذلك على درجة الماجستير، وعمل في العديد من الصحف الشهيرة.  أما المترجم ناصر محمد عفيفى فقد ولد في العام 1958، وتخرج في كلية العلوم جامعة القاهرة، وله العديد من الكتب المترجمة أبرزها: "الحائط الحديدي بين العرب وإسرائيل"، "الأصولية اليهودية في إسرائيل"، "الحادي عشر من سبتمبر وأبعاد المؤامرة".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - كيف خسرت إسرائيل يفضح الممارسات الصهيونية ضد الفلسطينيين  المغرب اليوم  - كيف خسرت إسرائيل يفضح الممارسات الصهيونية ضد الفلسطينيين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - كيف خسرت إسرائيل يفضح الممارسات الصهيونية ضد الفلسطينيين  المغرب اليوم  - كيف خسرت إسرائيل يفضح الممارسات الصهيونية ضد الفلسطينيين



في إطار تنظيم عرض الأزياء في ميلانو

هايلي بالدوين تتألق خلال مشاركتها في أسبوع الموضة

ميلانو ـ ريتا مهنا
تعد واحدة من أهم عارضات الأزياء الشابة في الوقت الحالي، والتي ظهرت في عروض ميسوني وألبرتا فيريتي هذا الأسبوع، وأثبتت هايلي بالدوين مهاراتها مرة أخرى، الأحد، فقد ظهرت في عرض دولتشي أند غابانا لصيف وربيع 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو.  خطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 20 عامًا، أنظار الحضور وعدسات المصورين على حد سواء، بإطلالتها المثير والأنيقة في ثوب من الشيفون، مع كورسيه من الجلد. وحظيت ملكة المنصة بالاهتمام بفضل إطلالتها الجريئة، التي كشفت عن ملابسها الداخلية السوداء المخفية تحت ثوبها الشفاف، الذي أخفى أيضًا حمالة صدرها عن طريق كورسيه من  الجلد، والتي ترتديه في الأمام ويحيط بخصرها الصغير، مع تنورة سوداء من الشيفون الشفاف، كشفت عن ساقيها الطويلتين والنحيلتين. وأضافت زوجا من الأحذية السوداء ذات كعب صغير، ووضعت  وردة حمراء على شعرها، مع الأقراط اللامعة كإكسسوار مناسب للفستان المذهل، وتركت بالدوين شعرها منسدلا بطبيعته على

GMT 10:44 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

اكتشف أسرار أوروبا الشرقية خلال جولة في بلغاريا
 المغرب اليوم  - اكتشف أسرار أوروبا الشرقية خلال جولة في بلغاريا

GMT 11:23 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات
 المغرب اليوم  - منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات

GMT 01:39 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

دونالد ترامب يؤكد أن فترة كيم جونغ أون لن تطول
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يؤكد أن فترة كيم جونغ أون لن تطول
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib