المغرب اليوم  - قضية الحرية في إبداعات المثقفين الفلسطينيين

قضية الحرية في إبداعات المثقفين الفلسطينيين

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - قضية الحرية في إبداعات المثقفين الفلسطينيين

بيروت ـ وكالات

يأتي جديد الكاتب اللبناني 'كريم مروّة' الصادر حديثا عن الدار العربية للعلوم (ناشرون) كعربون وفاء ومحبة وإخلاص لقضية العرب الأولى 'فلسطين'، من خلال غوصه في سير وإبداعات المثقفين الفلسطينيين في كتابه المعنون 'فلسطين وقضية الحرية'.ولأن فلسطين هي القضية التاريخية والإنسانية والأخلاقية للعرب يستحضر مروة إبداعات كوكبة من الفلسطينيين الكبار، الذين رأى في سيرهم وفي إبداعاتهم وفي مواقفهم ما يؤكد انتماؤه كلبناني إلى القضية الفلسطينية، إيمانا بأهمية الموقع الأساسي الذي تحتله فلسطين بتاريخها القديم والحديث في حياتنا العربية، وأهمية النظر إلى المستقبل الذي ستصنعه لفلسطين الأجيال القادمة.ويضيء الكتاب على سيرة نضال 13 مثقفا فلسطينيا، من الرواد في الفكر والأدب والشعر، كان لكل منهم إبداعات متميزة وحافلة بالعطاءات، وساهموا بسيرهم وإبداعاتهم في تكوين ثقافة عربية راقية تشكل جزءا ثمينا ومميزا من الثقافة العربية الحديثة.وهؤلاء الأعلام هم: بندلي جوزي وعبد الكريم الكرمي وإميل توما وإميل حبيبي وتوفيق زياد، كمال ناصر وإحسان عباس ومعين بسيسو وغسان كنفاني وفدوى طوقان وإدوار سعيد ومحمود درويش وناجي العلي.ويقول مروة في مقدمة الكتاب 'لقد استحضرت في هذا الكتاب سير وإبداعات كوكبة من هؤلاء المثقفين الكبار من أجيال مختلفة. وهو كتاب أول يليه كتاب ثان أستكمل فيه قراءتي لسير وإبداعات كوكبة أخرى من كبارهم'.ويضيف أن اختياره أسماء هؤلاء المثقفين في الكتاب الحالي وفي الكتاب اللاحق يعود إلى أنه تابع في القراءة والمعرفة الشخصية سيرهم، واعتبرهم روادا كبارا في الثقافة وفي الانتماء الوطني إلى فلسطين وإلى عروبتها، لا بد من التذكير بهم وبتراثهم وإبقائهم أحياء حاضرين بقوة في حياتنا اليومية، نستقوي بهم ضد عناصر البؤس في حاضرنا الملتبس.ويشير مروة إلى أن هؤلاء كانوا في سيرهم وفي إبداعاتهم عميقي الارتباط بالجذور التاريخية في انتمائهم إلى وطنهم فلسطين، راسخي التمسك بهويتهم الوطنية الفلسطينية، برغم المنافي التي فرضت على بعضهم.وقد ظل هؤلاء، كما يقول، إلى آخر لحظة من حياتهم شديدي الحرص -في كتاباتهم وفي كتبهم وفي مجمل أفكارهم وفي مواقفهم السياسية، كل منهم على طريقته ومن الموقع الذي اختاره لنفسه- على الدفاع عن فلسطينهم وعن تاريخها القديم والحديث وعن المستقبل الذي يحلمون به، ذلك المستقبل الذي ستصنعه في الغد الواعد أجيال جديدة فلسطينية معاصرة وقادمة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - قضية الحرية في إبداعات المثقفين الفلسطينيين  المغرب اليوم  - قضية الحرية في إبداعات المثقفين الفلسطينيين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - قضية الحرية في إبداعات المثقفين الفلسطينيين  المغرب اليوم  - قضية الحرية في إبداعات المثقفين الفلسطينيين



بدت أكبر كثيرًا من عمرها بفستان مثير مرصَّع بالترتر

أرييل وينتر تتعرض للانتقادات في حفلة "إيمي أووردز"

نيويورك ـ مادلين سعادة
ظهرت النجمة أرييل وينتر، بإطلالة مثيرة على السجادة الحمراء، خلال حفلة توزيع جوائز "إيمي أووردز"، في دورته التاسع والستون لعام 2017 الجاري، ليلة الأحد. وبدت النجمة الشابة ذات الـ19 عاما، أكبر بكثير من عمرها، في ثوب من اللون الأسود والفضي دون أكمام، والمرصع بحبات الترتر اللامعة مع قلادته السوداء السميكة حول العنق، واثنين من الشقوق تصل لأعلى الفخذ، ما جعلها تجذب أنظار الحضور وعدسات المصورين. وقد انتقد البعض إطلالة الممثلة الأميركية لإخفاقها في اختيار ثوبها المزود بشقين كبيرين على كلا الجانبين، على السجادة الحمراء بالحفل الذي يحتضنه مسرح مايكروسوفت بمدينة لوس أنجلوس. وانتعلت وينتر صندلا مكشوفا من اللون الأسود ذو كعب الذي أضاف إلي قامتها القصيرة مزيدا من الطول، حيث بدا قوامها كالساعة الرملية، وصففت شعرها لينسدل بطبيعته على ظهرها. وقد ظهرت وينتر بجانب صديقها الذي أكمل عامه الـ30 هذا الأسبوع. وليفي، الذي كان ثابتا في حياة أرييل

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018
 المغرب اليوم  - خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 07:10 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منتزه"Peak District" بشلّلاته الرائعة في كتاب مصوّر
 المغرب اليوم  - منتزه

GMT 09:17 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"البنفسجي الرمادي" لون الدهانات الأفضل لعام 2018
 المغرب اليوم  -

GMT 09:54 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

"غولد كوست" تضم مجموعة من السيدات اليافعات فقط

GMT 01:13 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

نصائح مهمة من مي الجداوي لديكور منازل المصيف

GMT 05:22 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

حلّ مشكلة انحسار الذقن للخلف بواسطة "البوتوكس"

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib