المغرب اليوم  - موسكو تترجملمحات من تاريخ الأدب العربي

موسكو تترجم"لمحات من تاريخ الأدب العربي"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - موسكو تترجم

موسكو ـ وكالات

صدر مؤخرا عن دار النشر "افتورسكايا كنيجا" بموسكو كتاب يحمل عنوان "لمحات من تاريخ الادب العربي" باللغة الروسية٬ للكاتب المستشرق والشاعر والمترجم يفغيني دياكونوف. ويقدم المؤلف٬ الذي كان قد صدر له قبل ذلك كتاب "مختارات من شعر نزار قباني"٬ للقارئ الروسي صورا أدبية عن كبار الشعراء والناثرين العرب منذ العصر الجاهلي وحتى العصر الحديث.ويستعرض الكاتب٬ جوانب من حياة وإبداع كوكبة من الشعراء والكتاب العرب القدماء والمحدثين مثل امرؤ القيس وجرير وابونواس وابن المعتز وولادة بنت المستكفي والمعتمد بن عباد والجاحظ وابو تمام والمتنبي والمعري٬ لينتقل بعد ذلك الى الحديث عن الشعراء والادباء في القرن العشرين مثل ميخائيل نعيمة وجبران خليل جبران واحمد فؤاد نجم ومحمد الماغوط واحمد شوقي ومحمد الطنطاوي وادونيس ونجيب محفوظ ونزار قباني ومحمود درويش ومحمد الفيتوري وغيرهم مع ترجمة مقاطع من شعرهم ونثرهم وأهم الاحداث المتعلقة بحياتهم وأدبهم. ولجأ المؤلف٬ الذي يعمل مدرسا بقسم اللغة العربية بالجامعة العسكرية ومعهد الاستشراق٬ وهو شاعر ومنظر في ميدان ترجمة الشعر ونظرية الشعر المقارن٬ الى الاسلوب الروائي في عرض الشخصيات والاحداث المتعلقة بهم مع ترجمة بعض المقاطع من اشعارهم وأعمالهم٬ والمؤلف ليس من كتب التاريخ التي تحتوي على نصوص جافة٬ بل هو كتاب للقراءة والتعرف عن قرب على تاريخ الأدب العربي باللغة الروسية. ويضمن الكاتب أيضا٬ كل فصل مكرس لشخصية الاديب٬ نبذة مختصرة من سيرة حياته٬ الى جانب شرح للكلمات العربية التي يفضل عدم ترجمتها الى الروسية مثل"غلام" و"الاخوانيات" و"اللزوميات"وغيرها.وبهذا العمل الأدبي القيم ستتعزز المكتبة الروسية٬ بمرجع أساسي بالنسبة للقارئ الروسي٬ الذي سيمكنه من خلال هذا الكتاب التعرف على أهم الشخصيات في الادب العربي قديما وحديثا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - موسكو تترجملمحات من تاريخ الأدب العربي  المغرب اليوم  - موسكو تترجملمحات من تاريخ الأدب العربي



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - موسكو تترجملمحات من تاريخ الأدب العربي  المغرب اليوم  - موسكو تترجملمحات من تاريخ الأدب العربي



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib