المغرب اليوم  - الخسران  امرأة تدور حول الصراع الثقافي بين حياة الريف والمدينة

"الخسران .. امرأة" تدور حول الصراع الثقافي بين حياة الريف والمدينة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

القاهرة - أ.ش.أ

صدرت رواية الخسران .. امرأة من تأليف الكاتب الروائي عاصم عبدالحميد عن مؤسسة/ الأصيل للنشر والتوزيع والخدمات الإعلامية /و تتكون الرواية من سبعة فصول . . وتدور أحداثها حول الصراع الثقافى بين حياة الريف والمدينة ...حيث تحكى قصة الشاب علوان الذى تربى فى الصعيد ورغم فقر البيئة واهمال التعليم الا انه كان متمرداً عليها فتفوق فى دراسته ...فى نفس اللحظة التى تعكس شخصيته كرهاً وعداءً نحو المرأة دون أن يتضح المبرر لهذا الكره ... ثم يقوم والده بحرمانه من اتمام تعليمه بداعى مساعدته فى العمل ومؤازرته فى تربية إخوته الكثيرون .. وبعد أن يظلم المستقبل أمام علوان يقرر السفر للاسكندرية...ليعمل ويشق طريقه ....وهناك يواجه العديد من الصعوبات حتى يتأقلم على حياة المدينة .. وتدريجياً تخف بداخله حدة كرهه للمرأة ...ثم لا يلبث أن يقع فى الحب .... ويتحول الى إنسان عاشق لنادية ...ورغم مبادلتها له نفس المشاعر إلا أنه ينجح أصدقاؤها فى تغيير مشاعرها نحوه ... بينما هو يدفعه تمرده الى اتمام تعليمه دون علم والده فيتقدم للجامعة ...لكن مع وقوعه فى حب نادية ..ينشغل عن الدراسة فيتذوق طعم الرسوب لأول مرة فى حياته كما يخسر عمله ... ويخسر رضا والديه ...ليفاجأ بأنه خسر كل شئ حتى احترامه لذاته . تعد الرواية الإصدار الثانى للكاتب ... اما الرواية الأولى فكانت "براثن الهلاك".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الخسران  امرأة تدور حول الصراع الثقافي بين حياة الريف والمدينة  المغرب اليوم  - الخسران  امرأة تدور حول الصراع الثقافي بين حياة الريف والمدينة



 المغرب اليوم  -

قبل أيام من طرح فيلمها الجديد في دور السينما

باميلا أندرسون تتألق بفستان مثير أثناء افتتاح نادي الشاطئ

ماربيلا ـ مادلين سعادة
تألقت باميلا أندرسون ذات الـ49 عامًا ، بملابسها المثيرة عند افتتاح نادي الشاطئ في بلايا بادري في ماربيلا ، السبت ، وظهرت مرتدية فستان شبه شفاف كشف عن كتفيها والأجزاء الجانبية من خصرها مما أوضح أنها لا ترتدي ملابس داخلية. وكشف الفستان عن منحنيات جسدها المثير لتثبت جمالها الدائم الذي لا يتأثر بعمرها ، وظهرت النجمة بشعرها الذهبي الذي كان بنفس اللون قبل أعوام ، مع أحمر شفاة بلون الكرز الداكن وكحل داكن لعينيها. وشوهدت النجمة الحسناء تضحك وتبتسم طوال الوقت منشغلة بأجواء ماربيلا، وقامت باميلا بقطع الشريك ، بمناسبة افتتاح مقر النادي ، ويأتي ذلك قبل أيام من طرح فيلمها Baywatch: The Movie في دور السنيما في أنحاء المملكة كافة المتحدة الأحد ، كما شاركت في سلسلة درامية على NBC وهو ما جلبها إلى دائرة الضوء. وتلعب كيلي رورباش الدور الذي لعبته باميلا من عام 1992 حتى

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الخسران  امرأة تدور حول الصراع الثقافي بين حياة الريف والمدينة  المغرب اليوم  - الخسران  امرأة تدور حول الصراع الثقافي بين حياة الريف والمدينة



GMT 04:59 2017 الإثنين ,29 أيار / مايو

مخطط يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة والفاخرة
 المغرب اليوم  - مخطط  يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة والفاخرة

GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib