المغرب اليوم  - اتحاد كتاب الإمارات يناقش الجزء الثالث من كتاب حديث الذاكرة  للقاسمي

اتحاد كتاب الإمارات يناقش الجزء الثالث من كتاب "حديث الذاكرة " للقاسمي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - اتحاد كتاب الإمارات يناقش الجزء الثالث من كتاب

أبوظبي ـ وام

دشن " نادي القراءة " التابع لاتحاد كتاب وأدباء الإمارات نشاطه أمس بجلسة لمناقشة الجزء الثالث من كتاب "حديث الذاكرة " لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الرئيس الفخري لاتحاد كتاب وأدباء الإمارات . وأشاد حبيب الصايغ رئيس الاتحاد خلال الجلسة التي عقدت أمس في قاعة الدكتور عبد الله عمران تريم في المقر الجديد للاتحاد في أبوظبي..بالرعاية والاهتمام التي تحظى بها الثقافة والآداب في دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي " رعاه الله " وصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي تقديرا لإسهاماتهم في المجال الثقافي محليا وعربيا وإسلاميا. وقال إن اختيار كتاب " حديث الذاكرة " ليكون عنوان الجلسة الافتتاحية لنادي القراءة يأتي لأسباب منها ما يتصل بقيمة الكتاب نفسه والحاجة إلى وقوف القارئ على أهم نقاط الإبداع فيه ومنها ما يتصل بالموقع المهم لمؤلفه صاحب السمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي في المشهد الثقافي والفكري العربي فضلا عن أن أعضاء النادي أنفسهم وجدوا في هذا نوعا من المبادرة الرمزية التي تعبر عن اقتدائهم بسموه كونه صاحب الرؤية العميقة الواعية لأهمية القراءة التي لا تمر مناسبة دون أن يفصح عنها. وأضاف أن صاحب السمو حاكم الشارقة كان وسيظل راعيا كريما وداعما رئيسا للثقافة والفنون والآداب ليس على مستوى الدولة ولكن على المستوى العربي .. مشيرا إلى أن الجميع يعرف كم لسموه من مبادرات تثري الأدب والثقافة والفنون في كثير من البلدان العربية . ونوه الصايغ بأن الاتحاد يدين بالفضل الكبير لصاحب السمو حاكم الشارقة حيث يحظى بالدعم المادي والمعنوي المستمرين من سموه..معربا عن امتنان أعضاء الاتحاد لهذا الدعم الذي يشد من أزرهم ويدفعهم لبذل مزيد من الجهد للنهوض بالحركة الأدبية والثقافية مستفيدين من الزخم والحراك الثقافي الكبير الذي تشهده الدولة . وألقى حبيب الصايغ قصيدة بعنوان " الشارقة " بمناسبة اختيارالشارقة كعاصمة للثقافة الإسلامية لعام 2014 مهداة إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي . شارك في الجلسة النقاشية المتحدث الرئيسي الكاتب والإعلامي الإماراتي سعيد حمدان مدير جائزة الشيخ زايد للكتاب والدكتور يوسف الحسن الكاتب والدبلوماسي السابق. وقال سعيد حمدان " إن المعرفة التي يتحدث عنها سموه حاضرة فينا بقوه كأنها شريط سنمائي إنها بالنسبة لنا أمس بعضنا يحفظ كل تفاصيلها لكن لا يمكن أن تقرأ هذا الجزء من السيره دون أن تعود إلى سرد الذات أول فصول هذه الملحمة التي يرويها الحاكم والمثقف والإنسان الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي " .. مشيرا إلى أن سموه خصص/ 12/ فصلا من كتابه من مرحلة تاريخية من عام 1987وحتى وفاة الشيخ زايد رحمه الله في عام 2004 وتحدث سعيد حمدان عن الفصل الذي خصصه سموه للمرأه تحت عنوان " المرأة في الخليج " ولم يخلو فصل من فصول كتابه من ذكر قرينته الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة التي رافقته في أسفاره ورحلة الحياة ومراحل بناء إمارة الشارقة ومشاركته أحلامه وهمومه كانت شريكته في الثقافة والأفكار ومشاريع تطور الشارقة والسعي نحو إسعاد الإنسان الإماراتي والعربي عموما. وتناول الفصل الذي خصصه سموه عن قصة التعليم وبناء المدينة الجامعية وحلمه أن يحصل الإنسان في المدينه الجامعية على أفضل مستويات التعليم العالمية في المنطقة كالجامعة الأمريكية وقصة استقرارها في الشارقه .. مشيرا إلى الفصل الذي خصصه سموه حول الأندلس.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - اتحاد كتاب الإمارات يناقش الجزء الثالث من كتاب حديث الذاكرة  للقاسمي  المغرب اليوم  - اتحاد كتاب الإمارات يناقش الجزء الثالث من كتاب حديث الذاكرة  للقاسمي



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:38 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  - قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني

GMT 09:21 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

حفل توقيع و مناقشة المجموعة القصصية "المواطن أسود"

GMT 22:07 2017 الجمعة ,06 كانون الثاني / يناير

عبد الرحيم كمال يناقش روايته "بواب الحانة" في مكتبة أ

GMT 08:42 2017 الأربعاء ,04 كانون الثاني / يناير

استقراء التاريخ في رواية "زمن الخوف" لإدريس كنبوري

GMT 23:05 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

مناقشة كتاب رحلة في عالم إنسان بالكتب خان 9 كانون الثاني

GMT 21:49 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

مناقشة مسرحية "الجنزير" في مسرح ميامي 24 كانون الثاني

GMT 20:13 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

مناقشة كتاب "مهارات التواصل" في مكتبة القاهرة الكبرى
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 01:48 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب تقديم "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

خبراء يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 01:44 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib