المغرب اليوم  - النقابات المغربيّة تتّهم الحكومة بـتقليص حقوق العمال
الأجهزة الأمنية تمنع النائبة نجاة أبو بكر من مغادرة الضفة المحتلة نحو الأردن وتبلغها بمنعها من السفر الناطق باسم الرئاسة التركية يؤكد أن إيران تحاول اكتساب نفوذ في سورية والعراق الوفد الحكومي السوري برئاسة بشار الجعفري يصل إلى جنيف للمشاركة في المفاوضات المبعوث الأميركي إلى سورية يعقد اجتماعًا مغلقًا مع وفد المعارضة إلى جنيف الأن متحدث باسم الشرطة الألمانية يؤكد عدم وجود إصابات داخل المدرسة المتحدث باسم الرئاسة التركية يعلن السيطرة على الباب في شمال سورية أمر ضروري لاستئصال داعش من الرقة كالن يصرح "لا نريد التصعيد مع إيران وعليها أن تقدر مواقفنا وجهودنا في محاربة الإرهاب" كالن يقول "تواصلنا مع الجانب الاسرائيلي وطالبناهم بالتراجع عن قرار منع الأذان الذي يتم مناقشته في الكنيست" لافروف يؤكد ننتظر أي اقتراحات أميركية بشأن التعاون في سورية الشرطة الألمانية تدفع بقواتها إلى مدرسة قرب دورتموند بعد تقارير عن وجود مسلح
أخر الأخبار

النقابات المغربيّة تتّهم الحكومة بـ"تقليص" حقوق العمال

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - النقابات المغربيّة تتّهم الحكومة بـ

الدار البيضاء - جميلة عمر

شنّت الهيئات النقابية هجومًا على الحكومة المغربية، متهمة إياها بالسعي عمدًا إلى الإجهاز على بعض المكتسبات والحقوق المتحقّقة للطبقة العاملة.ويأتي هذا الهجوم قبل يومين من السادس من شباط/فبراير، الذي دعت فيه هذه الهيئات إلى مسيرة احتجاجية، في العاصمة الرباط. واتهم مسؤولو الهيئات النقابية، خلال ندوة صحافية، الاثنين في الرباط، الحكومة المغربية بـ"محاولة تقليص آثار الأزمة الاقتصادية، على حساب الموظفين، عبر تخفيض النفقات المخصصة لهم، واستغلال الظرف السياسي الراهن في جعل الطبقة العاملة تتحمل تبعات الأزمة، عبر الهجوم على بعض المكتسبات والحقوق". واعتبرت الهيئات أنّ "الإجهاز على المكتسبات والحقوق يتجلى في تقليص مناصب العمل في القطاع العام، وتوقف الحوار الاجتماعي، خلال عامي 2012 و2013، ورفض تنفيذ عدد من بنود اتفاق 26 نيسان/أبريل 2011"، مشيرة إلى أنّ "تذرع الحكومة بالأزمة الاقتصادية بغية الحيلولة دون تنفيذ الاتفاق، تبرير غير مقنع، في ضوء الزيادات التي أقرتها الحكومة في أجور البرلمانيين، والقضاة، وأفراد القوات المساعدة". ودعت الهيئات النقابية إلى العمل الجماعي، ورص الصفوف، بغية صدّ الهجوم على الحقوق والمكتسبات، والحريات النقابية، وفرض مفاوضات جماعية مع الحكومة، وإنجاح الإضراب الوطني، والتحلّي بإرادة سياسية حقيقية، تعتمد مبدأ التوزيع العادل للثروات، ومحاربة الفساد والريع الاقتصادي، والتملص الضريبي، وإقرار آليات تنفيذ الإصلاح. وحمّلت الهيئات الدولة مسؤولية "العجز الذي يتهدّد الصندوق المغربي للتقاعد، إثر عدم تأديتها لمساهماتها، خلال تسييرها المباشر للصندوق، من 1956 إلى 1996"، لافتة إلى أنَّ "نسبة مساهمة الدولة تساوي نسبة الاقتطاع من راتب الأجير، عكس ما هو معمول به في الصناديق الأخرى".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - النقابات المغربيّة تتّهم الحكومة بـتقليص حقوق العمال  المغرب اليوم  - النقابات المغربيّة تتّهم الحكومة بـتقليص حقوق العمال



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017
 المغرب اليوم  - ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 06:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers"يعتبر من أشهر فنادق فلوريدا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يعيّن ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib