السلطان ابراهيموفيتش يُبيّن أنَّه اعتزل اللعب الدولي وغادر في مشهدٍ لا يليق بالوداع
آخر تحديث GMT 19:34:54
المغرب اليوم -

بعد خوضه 116 مباراة مع المنتخب السويدي منها 13 في بطولة اليورو

السلطان ابراهيموفيتش يُبيّن أنَّه اعتزل اللعب الدولي وغادر في مشهدٍ لا يليق بالوداع

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - السلطان ابراهيموفيتش يُبيّن أنَّه اعتزل اللعب الدولي وغادر في مشهدٍ لا يليق بالوداع

السلطان ابراهيموفيتش
باريس - مارينا منصف

أنهى السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، مسيرته الدولية بعد تجربة حافلة استمرت 15 عامًا، ورغم أن وداعه الدولي لم يكن لائقًا بعبقريته، إلا أن "السلطان" يبقى مميزًا بأهداف خيالية في تاريخ كرة القدم، وطباعه الحادة, وخرج "السلطان" خالي الوفاض من أي نجاح يذكر في بطولة الأمم الأوروبية المقامة حاليًا في فرنسا, وأعلن إبراهيموفيتش، اعتزاله اللعب دوليًا بعد خوضه 116 مباراة مع المنتخب السويدي، منها 13 مباراة في بطولة كأس الأمم الأوروبية، و5 في بطولة كأس العالم. وبلغت حصيلة أهدافه الدولية 62 هدفًا.

ولاشك أن "السلطان" السويدي لم يكن يرغب أن يكون وداعه بهذا الشكل، فهو خرج مع منتخبه من الدور الأول دون أي فوز، أو هدفًا تاريخيًا يعزز فيه سجل أهدافه الدولية الخيالية التي عُرف بها. إذ لا يمكن لعشاق كرة القدم أن ينسوا هدف إبراهميوفيتش الخرافي في مرمى المنتخب الإنكليزي خلال المباراة الودية للفريقين عام 2012, ويومها سدد إبراهيموفيتش، واحدة من أحلى الأهداف في تاريخ كرة القدم، وذلك عبر ركلة مزدوجة على بعد 25 مترًا وانتهى اللقاء 4-2 لصالح السويد, ووبفضل هذه الهدف نال "إبرا" كما يحلو لرفاقه أن يلقبوه، جائزة بوشكاش لصاحب أفضل هدف في استفتاء الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا), وفي التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2014، أبدع إبراهيموفيتش في إحراز أول هدف لمنتخبه أمام المنتخب الألماني، بعدما تقدمت الماكينات الألمانية بـ 4 أهداف لينتهي اللقاء بعد ذلك بنتيجة 4-4.

ولم يحصل إبراهيموفيتش مع منتخبه على ألقاب البطولات الكبرى، إلا أن اعتزاله خسارة كبيرة للمنتخب السويدي، وهو ما أكده إيريك هامرين مدرب المنتخب، عندما قال "لو كان علي التفكير في زلاتان جديد فأتمنى العثور على لاعب جيد للغاية لكن في بلد صغير مثل السويد لا اعتقد أننا سنعثر على لاعب مثله. هو استثنائي ومميز".

وخلال مسيرته الكروية، فرض "إبرا" نفسه بقوة في عالم الكرة العالمية، بل يعتبر أحد أفضل اللاعبين الذين دخلوا عالم الساحرة المستديرة في الـ 15 عامًا الماضية, ومنذ أن رحل "إبرا" عن ناديه مالمو السويدي، ارتدى قمصان أندية أوروبية كبرى مثل أياكس أمستردام الهولندي، وأندية يوفنتوس وإنتر ميلان وميلان الإيطاليين، وبرشلونة الإسباني، وكان أحد أهم أعمدة فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، وحصل إبراهيموفيتش على 28 لقبًا مع الأندية الأوروبية التي لعب معها.

وليست الأهداف الجميلة هي وحدها ما يميز زلاتان، بل يعرف بلسانه السليط ومزاجه العصبي والانفعالي ويشتهر بتوجيه الشتائم للجميع سواء كان فوق أرض الملعب أم خارجه. إذ لم يسلم من إهاناته اللاعبون والمدربون المنافسون بل وحتى زملائه ومدربيه.

ومن يقرأ سيرة طفولة إبراهيموفيتش القاسية، بإمكانه أن يعرف سبب مزاجه الخاص وخلقه الضيق، فقد ولد زلاتان لأب بوسني يعمل بوابًا، وأم كرواتية تعمل عاملة نظافة, وبعد طلاق الوالدين، بقي زلاتان مع أبيه، في حي "روسينغراد" المليء بالمشاكل في مالمو السويدية. وفي فترة المراهقة عرف زلاتان بأنه فتى مشاكس وميال للعنف، حتى عندما دخل عالم الكرة، لم تختف طباعه المشاكسة وسط حدة المنافسة. ورغم ذلك استطاع أن يثبت إبراهيموفيتش نفسه في الملاعب كلاعب عبقري.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السلطان ابراهيموفيتش يُبيّن أنَّه اعتزل اللعب الدولي وغادر في مشهدٍ لا يليق بالوداع السلطان ابراهيموفيتش يُبيّن أنَّه اعتزل اللعب الدولي وغادر في مشهدٍ لا يليق بالوداع



موديلات فساتين للرشيقات مستوحاة من إطلالات نانسي عجرم

بيروت - المغرب اليوم

GMT 13:07 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

تعرف على أحدث صيحات الأزياء لموضة ربيع 2021
المغرب اليوم - تعرف على أحدث صيحات الأزياء لموضة ربيع 2021

GMT 10:58 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

رحالة يعثر على "شجرة الحياة" في بحيرة أسترالية
المغرب اليوم - رحالة يعثر على

GMT 00:56 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

وفاة المذيع السعودي فهد الحمود بعد مسيرة حافلة بالعطاء
المغرب اليوم - وفاة المذيع السعودي فهد الحمود بعد مسيرة حافلة بالعطاء

GMT 07:02 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

نانسي بيلوسي تظهر بفستان أسود طويل في جلستي عزل ترامب
المغرب اليوم - نانسي بيلوسي تظهر بفستان أسود طويل في جلستي عزل ترامب

GMT 03:54 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

منتزه "جبل حفيت الصحراوي" تجربة سياحية لعشاق المغامرة
المغرب اليوم - منتزه

GMT 20:53 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

وفاة الأمير خالد بن عبدالله بن عبدالرحمن آل سعود

GMT 22:43 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

مفاجأة بشأن هوية "رجل الفراء" الذي اقتحم الكونغرس

GMT 08:03 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

أحدث موديلات فساتين مطبعة بالورود موضة ربيع 2021

GMT 23:03 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

إندونيسيا تفرج عن رجل دين متشدد على صلة بتفجيرات بالي

GMT 05:22 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

كيت ميدلتون تصبح "أميرة الأطفال" في عيد ميلادها

GMT 02:56 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

تعرف على السيارات التي ظهرت في آخر إطلالة لياسمين صبري

GMT 05:56 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

تعرف على السن المناسب لتعليم الطفل لغة جديدة

GMT 11:24 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

الشريك المناسب للمرأة العذراء وفق الأبراج

GMT 23:19 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

عبير صبري تنتقد تداول تعليقاتها عن الحجاب بشكل خاطيء

GMT 23:28 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

جو رعد يكشف عن تلقيه اللقاح الخاص بفيروس كورونا

GMT 11:03 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

بالميراس يضرب موعدًا مع جريميو في نهائي كأس البرازيل
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib