عفروتو يحلم بالعودة لـالأهلي في الفترة المقبلة
آخر تحديث GMT 13:48:10
المغرب اليوم -

أكّد لـ"العرب اليوم" أنَّه يقاتل لتحقيق حلم "دمنهور"

عفروتو" يحلم بالعودة لـ"الأهلي" في الفترة المقبلة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عفروتو

مصطفى عفروتو
القاهرة ـ إبراهيم بسيوني

كشف مهاجم النادي الأهلي الأسبق ودمنهور الحالي مصطفى محمود عفروتو، أنه يقاتل مع دمنهور في التدريبات الجماعية والمباريات الرسمية من بطولة الدوري الممتاز؛ من أجل تحقيق حلم جماهير البحيرة في استمرار الفريق بدوري الأضواء والشهرة الموسم الجاري، لاسيما في ظل المساندة الدائمة من مجلس إدارة النادي برئاسة إيهاب عبدالله.

وأكد عفروتو، خلال تصريحات خاصة لـ"مصر اليوم"، أنه يحلم بالعودة إلى الأهلي خلال الفترة المقبلة؛ لإنهاء مسيرته الكروية داخل جدران القلعة الحمراء، مضيفًا: "أعشق تراب الأهلي وأنا نادم على الرحيل ولو عادت بي الأيام إلى الوراء لن أتخذ هذا القرار".

وأرجع قرار رحيله عن الأهلي خلال الأعوام الماضية إلى عدم وجود أي شخصية إدارية أو فنية لديها القدرة على احتوائه والتعامل معه بشكل مناسب، مؤكدًا على أنَّ الجميع تعامل معه بشكل خاطئ ما دفعه إلى الرحيل عن القلعة الحمراء، وأنه سيبذل قصارى جهده خلال الفترة المقبلة من أجل العودة إلى مستواه، الذي ظهر به خلال بدايته مع الفريق الأحمر.

وأشاد بالدور الذي يلعبه المدير الفني الحالي لدمنهور محمد عمر، والذي يعقد معه جلسات نفسية باستمرار ويؤكد على امتلاكه قدرات فنية وبدنية مميزة تمكِّنه من العودة من جديد لصفوف الأهلي والمنتخب الوطني لكرة القدم مستقبلاً.

وأوضح أنَّ فريق دمنهور يمتلك مجموعة من اللاعبين المميزين ولكن تنقصهم خبرات اللعب بالدوري الممتاز، مؤكدًا أنَّ مستوى الفريق يتحسن بشكل تدريجي ولكن هناك بعض الأخطاء خاصة في خطي الدفاع وحراسة المرمى، وأنَّ الجهاز الفني للفريق بقيادة محمد عمر يسعى جاهدًا إلى معالجتها خلال التدريبات الجماعية منعًا لعدم تكرارها خلال المباريات المقبلة في الدوري.

وأبدى عفروتو سعادته بنجاح مجلس الإدارة برئاسة إيهاب عبدالله في التعاقد مع مدافع الأهلي والزمالك السابق إبراهيم سعيد لمدة ستة أشهر بداية من فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، مؤكدًا أنَّ علاقته باللاعب الدولي السابق جيدة للغاية وهو ما يساعده على الظهور بمستوى طيب للغاية خلال الفترة المقبلة.

وأضاف أنَّ إبراهيم سعيد قادر على إعادة الأمور لنصابها الصحيح والقضاء على الأخطاء الموجودة بخط دفاع دمنهور، مطالبًا جماهير دمنهور بالصبر على الفريق وعدم الهجوم على الجهاز الفني واللاعبين ما يؤثر بالسلب على الحالة النفسية السيئة للاعبين قبل المباريات المقبلة.

كما طالب عفروتو جماهير دمنهور، بعدم الهجوم على مجلس الإدارة والصبر على إبراهيم سعيد ومنح اللاعب فرصته كاملة، لاسيما وأنه يسعى إلى العودة للملاعب من خلال الفريق الصاعد حديثًا للدوري الممتاز، مؤكدًا أنَّ كثرة الهجوم على مجلس الإدارة والجهاز الفني واللاعبين سيؤدى إلى انهيار الفريق وبالتالي هبوطه إلى دوري الدرجة الثانية الموسم المقبل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عفروتو يحلم بالعودة لـالأهلي في الفترة المقبلة عفروتو يحلم بالعودة لـالأهلي في الفترة المقبلة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عفروتو يحلم بالعودة لـالأهلي في الفترة المقبلة عفروتو يحلم بالعودة لـالأهلي في الفترة المقبلة



GMT 11:55 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام
المغرب اليوم - مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام

GMT 10:17 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

" La Reserva Club " الشاطئ الخاص الوحيد في إسبانيا
المغرب اليوم -

GMT 06:30 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

فيكتوريا بيكهام تطلق أول مجموعتها لربيع وصيف 2019
المغرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تطلق أول مجموعتها لربيع وصيف 2019

GMT 09:44 2017 الثلاثاء ,11 إبريل / نيسان

ملتقى بغداد السنوي الثاني لشركات السفر والسياحة

GMT 15:11 2012 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

البيئة النظيفة.. من حقوق المواطنة

GMT 16:08 2012 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

البـيئة النقية مصدر الجمال

GMT 14:36 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

بين إعلام الحقيقة وإعلام المنتفعين

GMT 22:21 2017 الجمعة ,07 إبريل / نيسان

إعلام "التريند"!

GMT 15:17 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

السياحة في بلدي

GMT 14:39 2016 الخميس ,04 شباط / فبراير

اقتراح علمي لمكافحة الإرهاب والصراع

GMT 06:06 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

المشاركات على مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 11:05 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

للمرأة دور مهم في تطوير قطاع السياحة في الأردن

GMT 09:13 2017 الأربعاء ,12 إبريل / نيسان

برامج الطبخ بين الفائدة والتسلية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib