مثقفون مصريون يرفضون الرقابة على المسلسلات
آخر تحديث GMT 13:44:56
المغرب اليوم -

مثقفون مصريون يرفضون الرقابة على المسلسلات

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مثقفون مصريون يرفضون الرقابة على المسلسلات

ممثلون مصريون
القاهرة ـ أ.ف.ب

اعلن مثقفون وسينمائيون مصريون رفضهم التوجهات الرقابية الجديدة للسلطات، بعد منع عدد من المسلسلات الرمضانية، منددين بدعوة المجلس الاعلى للثقافة صناع السينما الى "الالتزام" بالوقائع التاريخية الموثقة، وعدم "تقديم صورة مشوهة لاخلاقيات المجتمع المصري".
وندد المخرج السينمائي داود عبد السيد بالتوجهات الجديدة للسلطات في مجال الرقابة، والتي "تجعل من مفهوم الاخلاق المطاط سيفا مصلتا على رؤوس المبدعين".
وطالب عبد السيد الدولة بان "تلتزم ضمان حرية الرأي والتعبير والا تصادر عملا فنيا او تلفزيونيا كما حصل في الاونة الاخيرة".
وعمدت السلطات في الآونة الاخيرة الى منع عرض مسلسل "اهل الاسكندرية"، لتصويره ضابطا فاسدا في الشرطة، وسبقه منع فيلم "حلاوة روح" لأسباب "أخلاقية".
وكان كاتب السيناريو بلال فضل اعلن لوكالة فرانس برس الشهر الماضي ان مسلسل "أهل الاسكندرية" لن يعرض بسبب "ضغوط أمنية".
وفاقم من حدة القلق في صفوف السينمائيين والمثقفين اصدار المجلس الأعلى للثقافة بيانا السبت "يرصد بقلق التجاوزات التي يقع فيها بعض صناع الدراما التلفزيونية"، منددا بما اعتبره "عدم الالتزام بالوقائع التاريخية الموثقة وتقديم صورة مشوهة لاخلاقيات المجتمع المصري".
ومن أكثر المسلسلات اثارة للجدل من الناحية التاريخية لهذا العام مسلسل "صديق العمر" عن علاقة الزعيم الراحل جمال عبد الناصر وصديقه المشير عبد الحكيم عامر الذي قتل في ظروف غامضة.
وقد اثار المسلسل مسائل لم تكن حتى الآن تطرح اجمالا في الاعمال الدرامية عن الحقبة الناصرية، منها تفاصيل علاقة كبار المسؤولين في الدولة مع الوسط الفني، والتوتر الذي شاب العلاقات بين الضباط السوريين والضباط المصريين ابان الوحدة القصيرة بين البلدين، والابعاد الشخصية التي حكمت الكثير من المواقف السياسية، وهو ما اثار استياء المتعاطفين مع الحقبة الناصرية من كتاب واعلاميين ومسؤولين سابقين.
لكن البيان لم يأت على ذكر هذا المسلسل أو غيره.
ودعا البيان مؤسسات الدولة "للقيام بمسؤوليتها" ووضع ميثاق شرف مهني و"ابراز الجوانب الايجابية في الحياة المصرية".
ورأى الناقد طارق الشناوي ان توقيت اصدار البيان جاء في الوقت "الذي تريد الحكومة المتصادمة مع المثقفين ان تجعل من كبار المثقفين المصريين في صدام مع المعترضين على تدخل الدولة والحكومة في حرية الابداع".
وعادت قضية الرقابة على السينما الى الواجهة في الشتاء الماضي عندما اثار الفيلم الاميركي "نوح" حفيظة الازهر في مصر بسبب تجسيد النبي نوح، وهو ما حال دون عرضه في الصالات المصرية بعد جدل طويل.
واضاف الشناوي "استكلمت الوزارة الجديدة المهمة عندما تراجع وزير الثقافة الجديد جابر عصفور عن عرض فيلم +نوح+".
وقبل ذلك كشفت "الدولة عن توجهها المحافظ عندما قرر رئيس مجلس الوزراء إبراهيم محلب سحب فيلم +حلاوة روح+ (..) الامر الذي أدى الى استقالة رئيس الرقابة احمد عواض" اعتراضا على القرار.
ورفض الناقد والشاعر سيد محمود "توسع الرقابة (..) تارة باسم حماية الاخلاق وتارة باسم مواجهة الارهاب".
ورفض الروائي عزت القمحاوي ما تضمنه بيان المجلس الاعلى للثقافة معتبرا "إقحام خطر الارهاب" في البيان "استمرارا لتوظيف الثقافة في خدمة السلطة الذي بدأ منذ نصف قرن".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مثقفون مصريون يرفضون الرقابة على المسلسلات مثقفون مصريون يرفضون الرقابة على المسلسلات



النجمات يتألقن في حفل ختام مهرجان الجونة السينمائي

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 13:44 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية
المغرب اليوم - أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية

GMT 13:59 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية
المغرب اليوم - المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية

GMT 14:04 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل

GMT 20:34 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

رحيل عميد الصحافة الفرانكفونية في طنجة محمد المريني
المغرب اليوم - رحيل عميد الصحافة الفرانكفونية في طنجة محمد المريني

GMT 13:08 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك
المغرب اليوم - البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك

GMT 13:20 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية
المغرب اليوم - الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية

GMT 14:16 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

اساليب اختيار الإضاءة لغرف المنزل لديكور عصري
المغرب اليوم - اساليب اختيار الإضاءة لغرف المنزل لديكور عصري

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 22:27 2021 الأحد ,19 أيلول / سبتمبر

بوادر أزمة في باريس ميسي يرفض مصافحة بوكيتينو

GMT 16:46 2021 الأحد ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ميسي يشهد أول هزيمة له مع باريس سان جيرمان

GMT 00:48 2021 الإثنين ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إسبانيول يفاجئ ريال مدريد بخسارة مؤلمة

GMT 18:35 2021 الأحد ,26 أيلول / سبتمبر

برشلونة يصالح جماهيره بثلاثية في شباك ليفانتي

GMT 14:36 2021 الأحد ,19 أيلول / سبتمبر

رونالدو يرد على مفاجأة بن رحمة

GMT 18:55 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 21:08 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

الأحداث المشجعة تدفعك?إلى?الأمام?وتنسيك?الماضي

GMT 05:48 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

النصائح الضرورية عند اختيار الستائر في المنازل

GMT 12:15 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد اللوز للتهابات المعدة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib