الاتحاد الاشتراكي يناقش مشاريع القوانين التنظيمية للأقاليم والعمالات والجهات
آخر تحديث GMT 22:43:18
المغرب اليوم -

انتقد تراجع تمثيلية المرأة والسلطة القضائية وأشاد بالتصويت العلني

"الاتحاد الاشتراكي" يناقش مشاريع القوانين التنظيمية للأقاليم والعمالات والجهات

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

"الاشتراكي" يناقش مشاريع القوانين التنظيمية
الدار البيضاء ـ جميلة عمر

أكّد الأمين العام لحزب "الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية" إدريس لشكر، خلال اليوم الدراسي، الذي  خصص لمناقشة مشاريع القوانين التنظيمية للجهات والجماعات والعمالات والأقاليم، الذي نظمه الفريقان الاشتراكيان في مجلسي النواب والمستشارين مساء الثلاثاء في تطوان، أنَّ انعقاد هذا اللقاء يأتي وعيًا من منتخبي الحزب في البرلمان بالمكانة الدستورية الممنوحة للجهات والجماعات الترابية، وفي سياق تأكيد دستور 2011 على ضرورة تنظيم وتدبير الجماعات وفق مبادئ التسيير الديمقراطي والحر والتعاون والتضامن وتأمين مشاركة السكان في تدبير شؤونهم، وذلك على النحو الذي يُمكّن الجهات والجماعات الترابية من المساهمة في تفعيل السياسات العامة للدولة وفي إعداد السياسات الترابية.
وأضاف لشكر، أنَّ تدارس برلمانيي الحزب للمشاريع المعنية يعد مناسبة مهمة لتعميق النقاش، وتوحيد الآراء، وتنسيق العمل المؤسساتي للفريقين الاشتراكيين، وذلك على النحو الذي سيمكّن من إعداد التعديلات، واتخاذ كل المبادرات التي يتيحها الدستور والنظامان الداخليان لمجلسي النواب والمستشارين.
واعتبر الأمين العام لحزب "الاتحاد الاشتراكي"، أنَّ منهجية اشتغال الحكومة في شأن هذه المشاريع ساهمت في هدر زمن سياسي ثمين، كان من المفروض أن يشكل فرصة لفتح نقاش واسع عن أيّة جهوية لتعزيز البناء الديموقراطي ودعم المؤسسات، وهي المنهجية التي  جعلت من هذا المشروع منفصلاً عن رهانات التنزيل الديمقراطي السليم للدستور، لاسيما على مستوى الحد من مبدأ الإدارة الحرة، وهشاشة النظام المالي للجهة، وتشديد المراقبة القبلية على المقررات في كل الصلاحيات والاختصاصات الفعلية.
من جهته، قدم عضو المكتب السياسي للحزب محمد محب، عرضًا تقييميًا بالمناسبة، عن الإصلاح المرتقب في الهيئات المنتخبة، إذ تم تسجيل تراجع ملحوظ في مشاريع القوانين في تمثيلية المرأة، وفقًا لمقتضيات الفصلين 19 و30 من الدستور، وثقل الوصاية على الهيئات المنتخبة، والحضور الشامل للمحكمة الإدارية وقاضي المستعجلات في جميع أوجه النشاط الجماعي.
وأبرز أنّه "تم تسجيل تراجعات على مستوى الاختصاصات الذاتية للجماعات، لاسيما في المجال الاجتماعي والثقافي والرياضي، ومسطرة إعداد المخطط الجماعي للتنمية، وكذا ضعف الموارد المالية، سواء على صعيد حصة الجماعات من الضريبة على القيمة المضافة، وطريقة توزيعها، أو على صعيد المداخيل الجماعية".
ورأى المتدخلون أنه "على الرغم من الملاحظات الشكلية والجوهرية التي سجلها برلمانيو الحزب، فإن مشاريع القوانين تضمنت (إيجابيات مهمة )، كالتنصيص على التمثيلية النسائية في المجالس واللجان الوظيفية، واعتماد التصويت العلني كقاعدة للانتخابات، والتي من شأنها أن تساهم في تعزيز البناء الديمقراطي المحلي وإفراز نخب محلية وجهوية قادرة على مواجهة التحديات الآنية والمستقبلية".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاتحاد الاشتراكي يناقش مشاريع القوانين التنظيمية للأقاليم والعمالات والجهات الاتحاد الاشتراكي يناقش مشاريع القوانين التنظيمية للأقاليم والعمالات والجهات



تألقت بفستان باللون النيلي تميّز بقصة الكتف الواحد

نانسي عجرم تقدم مجموعة من فساتين السهرة الفاخرة

بيروت-المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 06:32 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالة جريئة في نيويورك

GMT 12:02 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد الحمص الوقاية من مرض السكري

GMT 17:22 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

محكمة مراكش ترفض إطلاق سراح نهيلة أملقي مؤقتًا

GMT 03:25 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

أبرز 5 ألعاب فيديو على "بلاي ستيشن 4" في 2015

GMT 07:14 2012 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

محمد صبحي يهدي مكتبة الإسكندرية صور "إخناتون"

GMT 02:52 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نانسي عجرم تتألق بإطلالات عصرية في "ذا فويس كيدز"

GMT 20:42 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

الفنانة المغربية "فليفلة" تُنقل إلى "العناية المُركزة"

GMT 00:38 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نكشف تفاصيل الفضيحة الجنسية لمُضيفة الطيران المغربية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib