البرلمانيون والحكومة يرفعون حصة المرأة في المجالس إلى 27
آخر تحديث GMT 18:32:48
المغرب اليوم -

صوتوا بالإجماع على ثلاثة تعديلات على قوانين الانتخاب

البرلمانيون والحكومة يرفعون حصة المرأة في المجالس إلى 27%

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - البرلمانيون والحكومة يرفعون حصة المرأة في المجالس إلى 27%

البرلمان المغربي
الرباط - علي عبد اللطيف

اتفق البرلمانيون والحكومة المغربية على رفع حصة ونصيب المرأة في المجالس المنتخبة في الانتخابات المقبلة من 12 في المائة إلى ما لا يقل عن 27 في المائة، من عدد المقاعد المخصصة للنساء في الانتخابات البلدية والجهوية التي سيعرفها المغرب العام الجاري.

جاء ذلك عقب تصويت البرلمانيين في مجلس النواب بالإجماع، الأربعاء، في جلسة عامة، على ثلاثة نصوص تنظيمية تتعلق بالانتخابات المقبلة، بعدما تقدمت الحكومة بتعديلات إضافية على قوانين الانتخابات الأصلية من أجل تكييفها مع المستجدات القانونية والتشريعية الجديدة.

وأجاز البرلمانيون كلا من مشروع قانون تنظيمي بهدف تعديل القانون التنظيمي المتعلق بمجلس المستشارين (الغرفة الثانية من البرلمان المغربي)، ومشروع قانون تنظيمي ثان الهدف منه تعديل القانون التنظيمي المتعلق بالأحزاب السياسية، والثالث مشروع قانون تنظيمي لتعديل القانون التنظيمي المتعلق بانتخاب أعضاء مجالس الجماعات الترابية.

وأصبح من نصيب النساء ما لا يقل عن أربعة مقاعد في الدوائر الانتخابية التي يتم فيها التصويت بطريقة فردية، و6 نساء في الدوائر التي تتراوح كثافتها السكانية بين 35 و100 ألف نسمة، و8 في الدوائر الانتخابية التي تتجاوز كثافتها السكانية 100 ألف نسمة.

وأصرت كل من الحكومة والبرلمان، أغلبية ومعارضة، على إدراج هذا التعديل من أجل تطبيق مبدأ دستوري يقول بضرورة أن تسعى المؤسسات نحو تطبيق المناصفة في مناصب المسؤولية بين الرجال والنساء.

كما تم في ذات الجلسة البرلمانية التصويت على بند يسمح للأحزاب السياسية بتشكيل تحالفات فيما بينها على أساس أن يكون هذا التحالف من أجل ترشيح مرشح أو عدة مرشحين في دوائر انتخابية معينة بالتضامن، وينص التعديل المقدم في المشروع على أنه "يمكن لحزبين سياسيين أو أكثر أن تؤلف تحالفا فيما بينها بمناسبة انتخابات أعضاء المجالس الجماعية والجهوية، ويسري هذا التحالف على الصعيد الوطني، ولا يجوز لحزب سياسي أن ينتمي إلى أكثر من تحالف واحد برسم نفس الانتخابات".

والهدف من هذا التعديل هو ضمان حق الأحزاب الصغيرة في الحصول على التمثيلية في المجالس المنتخبة، بعدما كانت تتعرض للإقصاء لأنها لم تكن تحصل على العتبة المسموح بها قانونا للحصول على هذه التمثيلية، بسبب ضعف نفوذها وقتها السياسية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرلمانيون والحكومة يرفعون حصة المرأة في المجالس إلى 27 البرلمانيون والحكومة يرفعون حصة المرأة في المجالس إلى 27



قدمن مقاطع فيديو مميزة نجحت في تحقيق الملايين من المشاهدات حول العالم

تانا مونجو تخطف الأنظار في حفل "يوتيوب" ببدلة رياضية أنيقة باللون الأخضر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 12:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

فان دايك يعتذر عن إهانة رونالدو فى حفل الكرة الذهبية

GMT 11:56 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سيميوني "حزين" لتقدّم إشبيلية على أتلتيكو مدريد بـ5 نقاط

GMT 12:05 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أوباميانغ يحرم نوريتش من نقاط أرسنال

GMT 23:43 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

جوارديولا يؤكد غياب أجويرو عن ديربي مانشستر

GMT 22:47 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

تقرير يكشف بلجيكا تتحدى السيناريو الصعب في «يورو 2020»

GMT 22:32 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس ينفرد بالمركز الثاني في الدوري البرازيلي

GMT 23:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس لاجونا يهدر نقطتين أمام مونتيري في الدوري المكسيكي

GMT 12:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أكثر 5 مُدرّبين إنفاقًا للأموال في سوق انتقالات اللاعبين

GMT 14:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

منتخب البرازيل يستعين بظهير يوفنتوس بديلاً لمارسيلو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib