المحكمة تقضي بأربعة أعوام في حق سلفي له سوابق في قضايا التطرف
آخر تحديث GMT 11:10:27
المغرب اليوم -

اعتقل لحظة ممارسته الرذيلة مع متزوجة قدم لها "سورة" كمهر

المحكمة تقضي بأربعة أعوام في حق سلفي له سوابق في قضايا التطرف

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المحكمة تقضي بأربعة أعوام في حق سلفي له سوابق في قضايا التطرف

الغرفة الجنائية الابتدائية
الدار البيضاء - جميلة عمر

أصدرت الغرفة الجنائية الابتدائية المكلفة بقضايا مكافحة التطرف في محكمة الاستئناف في ملحقة سلا، حكمها في حق سلفي بأربعة أعوام حبسا نافذا، لارتكابه أفعالًا مرتبطة بقانون التطرف.

ويعتبر المعتقل من ذوي السوابق القضائية  والمدان في هذه المرة، بالإضافة إلى أفعال متطرفة بتهم لها علاقة بممارسة الرذيلة مع سيدة متزوجة.

وأوضح مصدر أمني أن تفاصيل القضية المثيرة بدأت بعد أن أوقفت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بسبع عيون المتهم وهو يمارس الرذيلة  مع فتاة، قبل أن يتبين من خلال التحريات التي أجرتها أنه "سلفي جهادي" له رغبة قوية في الالتحاق بتنظيم "داعش" في سورية.

وأضاف المصدر أنه خلال البحث معه  في مرحلة الاستنطاق الابتدائي أمام قاضي التحقيق كشف المتهم، أنه وبعد خروجه من السجن عام 2007، لم يعد ينتمي إلى أي تيار سلفي جهادي ولا تيار تكفيري، ولا علاقة له بتنظيم "داعش"، نافيا ما نسب إليه تمهيديا بشأن اجتماعاته وزيارته لمواقع جهادية وتحريضه أو استقطابه أشخاصا للسفر إلى سورية قصد الجهاد

وأكد أنه متزوج بامرأة التي اعتقل بصحبتها دون إبرام عقد قانوني، إذ اكتفى بقراءة سورة من القرآن كمهر لها، بحضور شاهدين، دون أن يعلم كونها متزوجة من رجل آخر أو أي تفاصيل عن حياتها

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المحكمة تقضي بأربعة أعوام في حق سلفي له سوابق في قضايا التطرف المحكمة تقضي بأربعة أعوام في حق سلفي له سوابق في قضايا التطرف



يبرز عندما ترتديه في ساعات النهار للحصول على إطلالة استثنائية

الفساتين الحمراء مع الحذاء الأزرق بأسلوب الملكة رانيا

عمان - المغرب اليوم

GMT 14:45 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 12:01 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

خطة الحكومة في هيكلة قطاع الأعمال العام

GMT 22:35 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

ترامب يرفع الحظر على دخول مواطني 11 دولة

GMT 12:18 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

حجازي يلتقى بول غارنييه للمصادقة على مشروع دعم مياه الشرب

GMT 08:12 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

لميس حواري تؤكّد أنّ الطبيعة أثّرت على بداياتها الفنية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib