صنعاء تشهد إجراءات أمنيَّة مُشددة عقب الكشف عن مخطط انقلابي للإطاحة بـ هادي
آخر تحديث GMT 07:19:55
المغرب اليوم -

الدفع بـ40 ألف جندي وعدد من الآليات العسكريَّة إلى شوارع وأحياء العاصمة

صنعاء تشهد إجراءات أمنيَّة مُشددة عقب الكشف عن مخطط انقلابي للإطاحة بـ هادي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - صنعاء تشهد إجراءات أمنيَّة مُشددة عقب الكشف عن مخطط انقلابي للإطاحة بـ هادي

صنعاء تشهد إجراءات أمنيَّة مُشددة
صنعاء- عبد العزيز المعرس

تشهد العاصمة اليمنية صنعاء إجراءات أمنيَّة مشددة وانتشار أمني غير مسبوق عقب الكشف عن مخطط انقلابي يطيح بالرئيس هادي من الحكم.ودفعت وزارتي الداخليَّة والدفاع في اليمن بـ40 ألف جندي وعدد من الآليات العسكريَّة والأطقم والعربات المدرعة إلى الشوارع والأحياء المحيطة بمنزل الرئيس هادي ومحيط دار الرئاسة تحسباً لأي طارئ.ولفت مسؤول الرصد والإعلام في مكتب الرئيس السابق علي الشعباني، لـ"المغرب اليوم" نقلاً عن مسؤول في الرئاسة أن الأجهزة الاستخباراتية والأمنية كشفت مخططًا يطيح بالرئيس هادي وإحداث أعمال عنف وشغب في صنعاء وبعض المدن اليمنيَّة.
وأوضح "أنّ الأجهزة الأمنية ضبطت عدد من عناصر الإخوان متورطين في أعمال العنف والشغب التي شهدتا العاصمة صنعاء الأربعاء الماضي، واعترفت تلك العناصر المضبوطة بأنهم تلقوا أوامر من قيادات عليا في حزب الإصلاح لإحداث أعمال شغب وفوضى وإعطائهم صور للرئيس السابق لتصوير المشهد على أنهم من مناصري الرئيس السابق صالح ثم انسحبوا بعد أن تأكدوا أنّ البسطاء من الناس في الشارع قد التهم الطعم والدليل على ذالك نزول المصورة المنتمية لجماعة الإخوان لتصوير الأحداث في وقت مبكر من الاحتجاجات لكنها غادرت بعد أن خرج الناس إلى الشوارع"، على حد قوله.
وأفاد أنّ الرئيس هادي سلم لجنة العقوبات الدولية وثائق تثبت تورط "الإخوان المسلمين" في أحداث الشغب والعنف وافتعال الأزمات وقصف أنابيب النفط وأبراج الكهرباء في مأرب أقصى شرق البلاد.
وبشأن إيقاف قناة "اليمن اليوم" المملوكة لنجل الرئيس السابق، بيّن الشعباني أنّ هناك مخططًا انقلابيًا أعد له من شهرين حسب ما حصلت عليه الأجهزة الاستخباراتية من أدلة ووثائق، وأنّ اقتحام قناة "اليمن اليوم" كان جزءً من ذالك المخطط والحرس الرئاسي تحرك بتوجيهات مظللة من قيادات إخوانية مقربة من الرئيس هادي.
وكشفت مصدر أمني في وزارة الداخليَّة اليمنيَّة أنّ الأجهزة الأمنية ألقت، الخميس، القبض على 43 عنصرًا ممن قاموا بالأحداث وأعمال الشغب، الأربعاء في صنعاء بينهم عناصر من حزب "الإصلاح". ولا يزال الوضع الأمني في العاصمة صنعاء في حالة استنفار حيث دفعت وزارة الداخلية بعدد من الأفراد والأطقم إلى الأحياء والشوارع، تحسباً لأي طارئ قد يحدث.
واتهمت جماعة "الإخوان المسلمين" أنصار الرئيس السابق بالقيام بأعمال العنف والشغب، وأنّ صالح كان ينوي لإحداث انقلاب على الرئيس هادي بعد تهديدات أطلقها وكيل جهاز المخابرات السابق ونجل شقيق الرئيس اليمني السابق عمار محمد عبد الله صالح، باستعادة الحكم من "الإخوان" وعودة "الثعابين" إلى جحورها، على حد قوله. لكن هذا ما نفاه الأمين العام لحزب "المؤتمر" الشيخ سلطان البركاني.


تشهد العاصمة اليمنية صنعاء إجراءات أمنيَّة مشددة وانتشار أمني غير مسبوق عقب الكشف عن مخطط انقلابي يطيح بالرئيس هادي من الحكم.
ودفعت وزارتي الداخليَّة والدفاع في اليمن بـ40 ألف جندي وعدد من الآليات العسكريَّة والأطقم والعربات المدرعة إلى الشوارع والأحياء المحيطة بمنزل الرئيس هادي ومحيط دار الرئاسة تحسباً لأي طارئ.
ولفت مسؤول الرصد والإعلام في مكتب الرئيس السابق علي الشعباني، لـ"العرب اليوم" نقلاً عن مسؤول في الرئاسة أن الأجهزة الاستخباراتية والأمنية كشفت مخططًا يطيح بالرئيس هادي وإحداث أعمال عنف وشغب في صنعاء وبعض المدن اليمنيَّة.
وأوضح "أنّ الأجهزة الأمنية ضبطت عدد من عناصر الإخوان متورطين في أعمال العنف والشغب التي شهدتا العاصمة صنعاء الأربعاء الماضي، واعترفت تلك العناصر المضبوطة بأنهم تلقوا أوامر من قيادات عليا في حزب الإصلاح لإحداث أعمال شغب وفوضى وإعطائهم صور للرئيس السابق لتصوير المشهد على أنهم من مناصري الرئيس السابق صالح ثم انسحبوا بعد أن تأكدوا أنّ البسطاء من الناس في الشارع قد التهم الطعم والدليل على ذالك نزول المصورة المنتمية لجماعة الإخوان لتصوير الأحداث في وقت مبكر من الاحتجاجات لكنها غادرت بعد أن خرج الناس إلى الشوارع"، على حد قوله.
وأفاد أنّ الرئيس هادي سلم لجنة العقوبات الدولية وثائق تثبت تورط "الإخوان المسلمين" في أحداث الشغب والعنف وافتعال الأزمات وقصف أنابيب النفط وأبراج الكهرباء في مأرب أقصى شرق البلاد.
وبشأن إيقاف قناة "اليمن اليوم" المملوكة لنجل الرئيس السابق، بيّن الشعباني أنّ هناك مخططًا انقلابيًا أعد له من شهرين حسب ما حصلت عليه الأجهزة الاستخباراتية من أدلة ووثائق، وأنّ اقتحام قناة "اليمن اليوم" كان جزءً من ذالك المخطط والحرس الرئاسي تحرك بتوجيهات مظللة من قيادات إخوانية مقربة من الرئيس هادي.
وكشفت مصدر أمني في وزارة الداخليَّة اليمنيَّة أنّ الأجهزة الأمنية ألقت، الخميس، القبض على 43 عنصرًا ممن قاموا بالأحداث وأعمال الشغب، الأربعاء في صنعاء بينهم عناصر من حزب "الإصلاح". ولا يزال الوضع الأمني في العاصمة صنعاء في حالة استنفار حيث دفعت وزارة الداخلية بعدد من الأفراد والأطقم إلى الأحياء والشوارع، تحسباً لأي طارئ قد يحدث.
واتهمت جماعة "الإخوان المسلمين" أنصار الرئيس السابق بالقيام بأعمال العنف والشغب، وأنّ صالح كان ينوي لإحداث انقلاب على الرئيس هادي بعد تهديدات أطلقها وكيل جهاز المخابرات السابق ونجل شقيق الرئيس اليمني السابق عمار محمد عبد الله صالح، باستعادة الحكم من "الإخوان" وعودة "الثعابين" إلى جحورها، على حد قوله. لكن هذا ما نفاه الأمين العام لحزب "المؤتمر" الشيخ سلطان البركاني.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صنعاء تشهد إجراءات أمنيَّة مُشددة عقب الكشف عن مخطط انقلابي للإطاحة بـ هادي صنعاء تشهد إجراءات أمنيَّة مُشددة عقب الكشف عن مخطط انقلابي للإطاحة بـ هادي



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب ونظارات كبيرة

جينيفر لوبيز تتألق بإطلالة رياضية وترتدي حقيبة فاخرة تبلغ قيمتها 20 ألف دولار

واشنطن-المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 06:32 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالة جريئة في نيويورك

GMT 12:02 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد الحمص الوقاية من مرض السكري

GMT 17:22 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

محكمة مراكش ترفض إطلاق سراح نهيلة أملقي مؤقتًا

GMT 03:25 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

أبرز 5 ألعاب فيديو على "بلاي ستيشن 4" في 2015

GMT 07:14 2012 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

محمد صبحي يهدي مكتبة الإسكندرية صور "إخناتون"

GMT 02:52 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نانسي عجرم تتألق بإطلالات عصرية في "ذا فويس كيدز"

GMT 20:42 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

الفنانة المغربية "فليفلة" تُنقل إلى "العناية المُركزة"

GMT 00:38 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نكشف تفاصيل الفضيحة الجنسية لمُضيفة الطيران المغربية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib