إستنفارٌ في الجسم القضائي المغربي إثر إعلان نتائج المجلس الأعلى للقضاء
آخر تحديث GMT 14:56:51
المغرب اليوم -

بعد صدور قرارات بعزل وإقصاء وتوبيخ عدد من القضاة

إستنفارٌ في الجسم القضائي المغربي إثر إعلان نتائج المجلس الأعلى للقضاء

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إستنفارٌ في الجسم القضائي المغربي إثر إعلان نتائج المجلس الأعلى للقضاء

وزارة العدل
الدار البيضاء - أسماء عمري

يعيش الجسم القضائي المغربي هذه الأيام حالة استنفار بعد الإعلان عن نتائج المجلس الأعلى للقضاء، التي تضمنت قرارات غير مسبوقة تضمنت عزل وتوقيف وتوبيخ مجموعة من القضاة.وقالت مصادر في نادي قضاة المغرب إن "قرارات المجلس الأعلى للقضاء جاءت انتقامية بشكل واضح نتيجة صدور بعض الأحكام ضد وزارة العدل، وأثبتت أنه لا يحق للقضاة التعبير عن آرائهم".

واتخذ المجلس الأعلى للقضاء عقوبة العزل في حق قاضيين، وعقوبة الإحالة إلى التقاعد التلقائي في حق قاضٍ، وعقوبة الإقصاء الموقت عن العمل في حق خمسة قضاة، وعقوبة التوبيخ في حق قاضيين ، وعقوبة الإنذار في حق قاضٍ واحد، والبراءة لفائدة قاضٍ واحد، وتأجيل البت في قضيتين إلى حين إجراء بحث تكميلي في شأنهما.

وبلغ عدد القضاة الذين مثلوا أمام المجلس الأعلى للقضاء، في دورة أيار/ مايو 2014، 14 قاضيًا.وتراوحت المخالفات المنسوبة لهؤلاء القضاة ما بين ارتكاب أعمال خطرة تمس بسمعة القضاء، والإخلال بالواجب المهني، والتغيب عن مقر العمل من دون موجب، وفق ما ورد في نتائج أشغال المجلس الأعلى للقضاء.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إستنفارٌ في الجسم القضائي المغربي إثر إعلان نتائج المجلس الأعلى للقضاء إستنفارٌ في الجسم القضائي المغربي إثر إعلان نتائج المجلس الأعلى للقضاء



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة

الاتّجاهات المشتركة بين سيندي كروفورد وابنتها كيا جيربر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib