تكهنات تدور حول غياب ملك السعوديّة سلمان بن عبد العزيز عن قمة كامب ديفيد
آخر تحديث GMT 02:57:17
المغرب اليوم -

يتضمن جدول الأعمال الاتفاق مع إيران ومواجهة "الحوثيين" في اليمن

تكهنات تدور حول غياب ملك السعوديّة سلمان بن عبد العزيز عن قمة كامب ديفيد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تكهنات تدور حول غياب ملك السعوديّة سلمان بن عبد العزيز عن قمة كامب ديفيد

الملك سلمان ووزير الخارجية جون كيري
الرياض ـ عبدالعزيز الدوسري

دارت تكهنات حول عدم مشاركة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، في القمة الخليجية الأميركية في كامب ديفيد، وهي تكهنات في محلها تبعا للدور الكبير الذي تضطلع به المملكة وخادم الحرمين تحديدًا وحتى الأحد كان من المتوقع أن ينضم العاهل السعودي إلى زعماء مجلس التعاون الخليجي الستة في اجتماع غير مسبوق في البيت الأبيض وإجراء محادثات في المنتجع الرئاسي في كامب ديفيد، حيث سيشارك فيها أميرا قطر والكويت. لكن مسؤولين سعوديين قللوا من أهمية هذه التكهنات، مشيرين إلى أنّ خادم الحرمين الملك سلمان بن عبد العزيز لم يشارك في أي نشاط خارج المملكة العربية السعودية منذ توليه سدة الملك بما في ذلك مؤتمرات كبرى في مصر وغيرها، ولم يلب دعوات وجهت إليه من روسيا وسواها لكثرة المسؤوليات التي يحملها بما فيها ترتيب البيت السعودي الداخلي ومواجهة التحديات الإقليمية والخارجية.

وأضاف المسؤولون السعوديون "لكن ذلك لا يعني أنَّ المملكة غير ممثلة في كامب ديفيد فهي دولة مؤسسات ينتظم فيها القرار هرميا وعموديا، وحين يمثلها ولي العهد فذلك يعني إيلاء المملكة أهمية لهذه القمة على أعلى المستويات".

ويشمل جدول أعمال القمة ملفات عدة من ضمنها الاتفاق الإيراني الأميركي ومواجهة المتمردين "الحوثيين" في اليمن والأزمات في سورية والعراق.

وسيمثل سلمان ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن نايف، ومن المتوقع أيضاً حضور وزير الدفاع السعودي، الأمير محمد بن سلمان.

وبيّن السكرتير الصحفي للبيت الأبيض، جوش أرنست، الاثنين "أعلم أنَّ هناك بعض التكهنات، ولم يعرب شركاؤنا السعوديون عن أي قلق حول جدول الأعمال، سواء قبل أو بعد التغيير في خطط السفر".

ويعمل القطريون والسعوديون على التنسيق الآن عن كثب بعد إنهاء فترة طويلة من القطيعة  إذ يتم الدفع بدعم الولايات المتحدة للمتمردين المناهضين للنظام الحاكم في سورية. ويؤكد السعوديون والإماراتيون على دور إيران في دعم "الحوثيين"، وتنامي نفوذ إيران في العراق وسورية ولبنان.

ولفت وزير الخارجية الأميركية، جون كيري، الجمعة، إلى وجود "سلسلة من الالتزامات الجديدة التي من شأنها التوصل إلى تفاهم أمني جديد، بين الولايات المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي، من خلال مجموعة جديدة من المبادرات الأمنية".

واعتبر المحلل السياسي، هشام ملحم أنَّ "قادة دول مجلس التعاون الخليجي يشعرون بالقلق حول تفكك نظام سياسي قائم منذ قرن من الزمان، كما أنّ إيران تحاول ضمان هيمنتها الإقليمية من خلال إبراز قوتها".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تكهنات تدور حول غياب ملك السعوديّة سلمان بن عبد العزيز عن قمة كامب ديفيد تكهنات تدور حول غياب ملك السعوديّة سلمان بن عبد العزيز عن قمة كامب ديفيد



تتألف من قميص "بولكا دوت" وسروال متطابق كجزء من تشكيلتها خلال 2019

فيكتوريا بيكهام تُدهش متابعيها بطقم بيجاما مميز يُقدّر سعره بحوالي 2000 دولار

لندن ـ المغرب اليوم

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib