جلسة مجلس النواب الشهرية تتحول إلى استجواب بنكيران
آخر تحديث GMT 19:35:34
المغرب اليوم -

بعدما وصف رئيس الحكومة السياسيين بـ" السفاهة"

جلسة مجلس النواب الشهرية تتحول إلى استجواب بنكيران

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - جلسة مجلس النواب الشهرية تتحول إلى استجواب بنكيران

الجلسة الشهرية في مجلس النواب
الدار البيضاء - جميلة عمر

تحولت الجلسة الشهرية في مجلس النواب، اليوم الثلاثاء، والتي كانت مخصصة إلى استجواب رئيس الحكومة علي الدين العمومية، إلى سب وقذف وجدل وصفير لبعض البرلمانيين، بعدما وصف رئيس الحكومة بعض المداخلات حول المديونية بالمتناقضة وبعض السياسيين بالسفاهة، الشيء الذي اضطر رشيد الطالبي العلمي إلى توقيف الجلسة.

وكان سبب غضب المعارضة، يعود إلى انتقاد رئيس الحكومة لها، ووصف تصريحاتها بـ"السفاهة"، ومواقفها بالمتناقضة قائلًا: "ماذا تريدون ، فعند إتخاذ قرارات وإجراءات في مصلحة الشعب المغربي تخرجون بتصريحات السفاهة".

واستند على معارضة قرار الزيادة في المحروقات في السنوات الماضية، وقرار الزيادة في أثمنة الكهرباء، والتي ساهمت في تقليص عجز الميزانية حسب رئيس الحكومة.  ما أغضب فرق المعارضة التي طالبت بنكيران بسحبه، وهو ما رفضه  الأخير مدافعًا عن موقفه قائلًا: "السفاهة هي الحديث عن "داعش" والموساد، هذا ما أتحدث عنه"،  بعد دخوله في مشادة كلامية مع رئيس الفريق الاشتراكي إدريس لشكر.

بدوره، أضاف عدد من البرلمانيين، أنَّ كلمة "سفاهة"  التي تفوه بها رئيس الحكومة عمقت الأزمة بينه وبين المعارضة والتي كانت إلي وقت قريب طالبت بتحكيم ملكي بعد احتجاجها على تصريحات ومواقف رئيس الحكومة، لافتين إلى أنَّه بالرغم من مطالبتهم إلى رئيس الحكومة بسحب الكلمة، إلا أنَّه هاجمهم بكونه يتمتع بحصانة، ما جعل رئيس مجلس النواب رشيد الطالي العلمي يرفع الجلسة، إلى حين عقد اجتماع بين مكتب مجلس النواب وندوة الرؤساء ورئيس الحكومة، في انتظار ذلك تبقى الأزمة عالقة.

من جهة أخرى، حاول برلماني ينتمي إلى فريق التجمع الوطني للأحرار  التدخل قائلًا:"حكومة بن كيران جاءت معها البركة، وهو الأمر الذي رد عليه البرلمانيون في المعارضة بالضحك، ومنهم من استهزأ بالأمر".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جلسة مجلس النواب الشهرية تتحول إلى استجواب بنكيران جلسة مجلس النواب الشهرية تتحول إلى استجواب بنكيران



GMT 12:07 2021 الخميس ,29 تموز / يوليو

المونوكروم أبرز صيحات موسم ما قبل خريف 2021
المغرب اليوم - المونوكروم أبرز صيحات موسم ما قبل خريف 2021

GMT 11:49 2021 الخميس ,29 تموز / يوليو

طرق تنسيق ستائر غرف النوم لمنزل عصري ومتجدد
المغرب اليوم - طرق تنسيق ستائر غرف النوم لمنزل عصري ومتجدد

GMT 11:11 2021 الأربعاء ,28 تموز / يوليو

طرق تنسيق الملابس بنقوش الـ Zebra بمختلف الأوقات
المغرب اليوم - طرق تنسيق الملابس بنقوش الـ Zebra بمختلف الأوقات

GMT 11:31 2021 الأربعاء ,28 تموز / يوليو

4 أخطاء شائعة في تصاميم المطابخ لمنزل عصري
المغرب اليوم - 4 أخطاء شائعة في تصاميم المطابخ لمنزل عصري

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 21:15 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

إسطنبول تستضيف نهائي دوري أبطال أوروبا 2023

GMT 12:03 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

ارثر ميلولاعب يوفنتوس يخضع لعملية جراحية

GMT 13:22 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

مانشستر يسعى للتعاقد مع فاران في أقرب فرصة
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib