دراسة تكشف احتضان المملكة المغربية لأعداد كبيرة من الأطفال اللاجئين
آخر تحديث GMT 13:28:39
المغرب اليوم -

أوضحت أنهم عرضة لاعتداءات جنسية وجسدية بعيدًا عن والديهم

دراسة تكشف احتضان المملكة المغربية لأعداد كبيرة من الأطفال اللاجئين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة تكشف احتضان المملكة المغربية لأعداد كبيرة من الأطفال اللاجئين

حقوق الطفل
الدار البيضاء ـ جميلة عمر

كشفت دراسة حديثة للمرصد الوطني لحقوق الطفل، بشراكة مع "اليونيسيف"، أن المغرب يحتضن العشرات من الأطفال اللاجئين.وأكدت أرقام الدراسة، أن 243 طفلا تتراوح أعمارهم بين عام واحد و17 عامًا، يعيشون لاجئين في المغرب، من أصل 850 لاجئا، فيما كان 3942 شخصا قد تقدموا بطلبات اللجوء السياسي للمغرب، من بينهم 744 طفلا.

و أضافت الدراسة أن هؤلاء القاصرين مجرد الافتراق عن والديهم  يضعهم في وضعية هشة، وبالتالي يصبحون عرضة لاعتداءات جنسية وجسدية، خصوصا من خلال الإعادة القسرية في ظروف حاطة للكرامة.
وأشارت الدراسة إلى ارتفاع عدد دور الرعاية التي يودع فيها الأطفال في المغرب، ما يتبعه ارتفاع مهم في عدد النزلاء بنسبة وصلت إلى 175 في المائة بين عامي 1999 و2010.

وأرجع التقرير هذا الارتفاع إلى عدة عوامل منها "فقر العائلات، محدودية الميزانية المخصصة من طرف الدولة بخصوص الخدمات الأساسية كحماية الطفولة"، إلى جانب "نقص وحكامة النظام التربوي، وعدم تكيف النظام المدرسي".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف احتضان المملكة المغربية لأعداد كبيرة من الأطفال اللاجئين دراسة تكشف احتضان المملكة المغربية لأعداد كبيرة من الأطفال اللاجئين



GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 10:21 2015 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

محمد اوزال يهاجم بودريقة ويحمله مسؤولية أزمة فريق "الرجاء"
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib