زعيم بلا هوادة ينتقد بشدة مواقف زعيم الاستقلال ويتهمه بالتفرد بالحزب
آخر تحديث GMT 09:27:17
المغرب اليوم -

على هامش إحياء كتلة "العدالة والتنمية" ذكرى رحيل علاء الفاسي

زعيم "بلا هوادة" ينتقد بشدة مواقف زعيم "الاستقلال" ويتهمه بالتفرد بالحزب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - زعيم

زعيم تيار "بلا هوادة" عبد الواحد الفاسي
الرباط - علي عبد اللطيف

استدعت كتلة حزب "العدالة والتنمية" الحاكم في مجلس النواب زعيم تيار "بلاهوادة" الذي تم تأسيسه من داخل حزب "الاستقلال" المعارض، نجل الراحل علال الفاسي عبد الواحد الفاسي، من أجل إحياء الذكرى 41 لوفاة زعيم "الاستقلاليين" علال الفاسي.

واعتبرت كتلة "العدالة والتنمية" أنّ إحياء هذه الذكرى ليس نكاية في القيادة الجديد لحزب "الاستقلال" التي يعارضها تيار "بلا هوادة" من داخل الحزب، بقدر ما تعبر عن إيمان كتلة وحزب "العدالة والتنمية" بأهمية فكر الزعيم علال الفاسي الذي تركه في مجال التنظير السياسي.

وأوضح عبد الواحد الفاسي أنّ علال الفاسي كان يشدد في كل كتاباته وكلماته التي كان يلقيها في المناسبات أن الديمقراطية خلق ينبغي تمثله لربح مختلف الرهانات السياسية والتنظيمية، وأضاف عبد الواحد الفاسي خلال كلمة له في اجتماع كتلة "العدالة والتنمية"، الثلاثاء، في العاصمة الرباط، كان يدعو مناضلي حزب "الاستقلال" دائمًا إلى ضرورة التحلي بالوسطية في الخطاب والممارسة السياسيين، وعدم المغالاة السياسية.

وانتقد زعيم "بلا هوادة" من داخل حزب "الاستقلال"، كثيرًا المواقف التي يعلن عنها الأمين العام لحزب "الاستقلال" الحالي حميد شباط، مشيرًا إلى أنّ كثيرًا من المواقف التي تم الاعلان عنها مخجلة، مؤكدًا أنّ "بلا هوادة" الذي يعمل على إعادة تصحيح الأمور داخل الحزب، ولم يكن يوافق على انسحاب الحزب من الحكومة في نسختها الأولى، إذ بعدما تم انتخاب شباط أمينًا للحزب لم تمر إلا أسابيع قليلة قبل أن يعلن انسحابه من الحكومة بعدما لم يحقق مراده، وبعدما رفض رئيس الحكومة الاستجابة لطلبه بإجراء تعديل حكومي.

وأضاف أن موافق حميد شباط على تبني الكتلة البرلمانية للحزب لمقترح قانون يرمي إلى تقنين زراعة الكيف أو القنب الهندي موقف غريب ولا علاقة له بمواقف حزب الاستقلال التاريخية، وأردف أنّ نصف "الاستقلاليين" غير راضين على أداء الحزب الذي يصطف في المعارضة بعدما انسحب من الحكومة، وألمح إلى أنّ هذا النصف يعمل على قدم وساق من أجل إعادة الحزب إلى خطه القديم المخلص لمبادئ وفكر الزعيم الراحل والمؤسس علال الفاسي.

واستدرك أنّ إعادة الأمور إلى نصابها داخل الحزب لا يمكن أن تتحقق في وقت وجيز؛ بل إن الأمر يتطلب ما بين خمسة و10 أعوام من العمل الداخلي، وشدد على أنه بعد ما يقارب 60 عامًا من استقلال المغرب لا يزال في حزب "الاستقلال" ما اعتبره تحكمًا في الشأن التنظيمي، في إشارة إلى زعيم "الاستقلاليين" الحالي حميد شباط.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زعيم بلا هوادة ينتقد بشدة مواقف زعيم الاستقلال ويتهمه بالتفرد بالحزب زعيم بلا هوادة ينتقد بشدة مواقف زعيم الاستقلال ويتهمه بالتفرد بالحزب



اعتمدت لوك الكاجوال في الشورت الجينز والألوان المُنعشة

تصميمات صيفية لـ"جيجي حديد" تكشف عن علاقة عاطفية

نيويورك - المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 07:44 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

قواعد استعمال اللون الأصفر في غرفة نومك دون توتر

GMT 01:58 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"أوفر بلو" أول يخت يستخدم للسكن في عرض البحر

GMT 14:09 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة لمعالجة ضغط الدم العالي

GMT 00:45 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التغذية يكشفون أفضل 20 نصيحة لفقدان الوزن

GMT 17:52 2014 الخميس ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الفوائد الصحية لاستعمال زيت خشب الصندل العطري
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib