قوى عالمية تدين مقتل المسيحيين الإثيوبيين على يد داعش في ليبيا
آخر تحديث GMT 14:20:44
المغرب اليوم -

قوّات "فجر طرابلس" تحكم سيطرتها على منطقة تاجوراء

قوى عالمية تدين مقتل المسيحيين الإثيوبيين على يد "داعش" في ليبيا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - قوى عالمية تدين مقتل المسيحيين الإثيوبيين على يد

قوات "فجر ليبيا"
طرابلس - فاطمة سعداوي

أعلنت قوات "فجر ليبيا" التابعة لوزارة الدفاع في "حكومة الإنقاذ" التي تسيطر على العاصمة الليبية طرابلس، والموازية للحكومة المعترف بها دوليا برئاسة عبد الله الثني، أنها تمكنت من بسط سيطرتها الكاملة على منطقة تاجوراء الواقعة على بُعد 14 كيلومتراً شرق طرابلس، والتي شهدت اشتباكات عنيفة الأسبوع الماضي مع قوات موالية لقائد الجيش الليبي الفريق أول خليفة حفتر.

وأوضح الناطق باسم وزارة "الدفاع" محمد عبد الكافي في بيان، أن "قوات وزارة الدفاع تمكنت من السيطرة الكاملة على مقر سجن الضمان ومعسكر الهندسة العسكرية ومعسكر 101 مشاة ومقر مكافحة الجريمة في تاجوراء إلى جانب اعتقال عدد من التابعين لما يُسمى بعملية الكرامة في تلك المقار، وإحالتهم إلى الأجهزة الأمنية"، موضحًا أن القوات المنضوية تحت قيادة "حكومة الإنقاذ"، صادرت أعدادًا كبيرة من المدرعات والدبابات التي كانت تتحضّر لتنفيذ أعمال إجرامية داخل العاصمة.
وبيّن الناطق باسم المجلس البلدي في صبراته حسين الدوادي، الموالي للحكومة الموازية في طرابلس، أن "أولياء الدم وأسر الشهداء والمجلس البلدي والعسكري وقادة الثوار في صبراته توصلوا إلى مبادرة تسمح بعودة المتطوعين في صفوف ما يُسمى بجيش القبائل من أبناء المدينة، إلى صبراته وتقديمهم للعدالة"، مضيفًا أن "المبادرة أتت بعد اتصال بعض المتطوعين وأولياء أمورهم بقادة الثوار".

وأكدت إثيوبيا أمس الاثنين، أن المسيحيين الـ30 الذين قُتلوا بالرصاص وذبحا في ليبيا أول أمس الأحد، هم من مواطنيها، مشيرةً إلى أن المسؤولين يعملون على تحديد هوية الضحايا.
وستعلن إثيوبيا الحداد ثلاثة أيام بدءا من الثلاثاء، وستُنكَس الأعلام حدادا على "فظائع ارتُكبت بحق مواطنينا في ليبيا وجنوب أفريقيا".

وأفاد مكتب شؤون الاتصالات الحكومة الإثيوبي في بيان له، بأن "حكومة إثيوبيا تشعر بحزن بالغ جراء هذا العمل الوحشي الذي ارتُكِب ضد مواطنينا الأبرياء".
ودان البيت الأبيض بقوة أول من أمس، "المجزرة الوحشية" في ليبيا حيث أُعدم حوالي 30 مسيحيا أثيوبيا في شريط تسجيلي بثه تنظيم "داعش" على مواقع جهادية.
وصرحت الناطقة باسم مجلس الأمن القومي برناديت ميهن، في بيان أن "الولايات المتحدة تدين بأقسى العبارات المجزرة الوحشية بحق المسيحيين الأثيوبيين المفترضين على يد متطرفين في ليبيا ينتمون إلى تنظيم داعش".
ودان الاتحاد الأوروبي أمس، "الهجمات الإرهابية" في ليبيا، وأعلن ناطق باسم الجهاز الديبلوماسي للاتحاد في بيان، أن الإعدام "دليل جديد على أن لا شيء يوقف المتطرفين في سعيهم لإثارة الانشقاقات الطائفية"، وتابع البيان "لكن الأمر ليس بمثابة صراع حضارات ولا نزاع بين الإسلام والمسيحية، إنه تحوير إجرامي لديانة سامية من أجل ارتكاب أعمال متطرفة في إطار صراع على السلطة"
وأضاف أن "الاتحاد الأوروبي يقف إلى جانب عدد متزايد من الدول الأفريقية التي تحارب التطرف"، في إشارة إلى مكافحة التطرف في الساحل والقرن الأفريقي.

وندد وزير "الخارجية" في الحكومة الليبية المعترف بها دوليا محمد الدايري الجريمة التي اقترفها تنظيم "داعش" في ليبيا بقتل 30 مسيحيًا إثيوبيا.
وصرح الدايري على هامش الاجتماع الآسيوي الإفريقي في العاصمة الأندونيسية جاكرتا أمس، بأن "هذه الجرائم تؤكد أهمية الطلب الذي قدمته ليبيا إلى الأمم المتحدة للمساعدة في تجهيز الجيش الليبي بالمعدات العسكرية لمجابهة التطرف".
ودان "حزب الله" اللبناني "الجريمة الجديدة التي ارتكبها تنظيم داعش المتطرف في ليبيا"، ورأى في بيان أصدره أمس، "في هذه الجريمة استكمالاً لمسلسل تشويه صورة الإسلام".
وأجّلت محكمة استئناف طرابلس النظر في قضية محاكمة عدد من رموز النظام السابق إلى الثالث من أيار/مايو المقبل، واستمعت المحكمة في جلستها أمس، إلى مرافعات محامي عدد من المتهمين، وردود النيابة العامة عن التهم الموجهة إليهم، ودفع المتهم ميلاد هامان ببراءته من جميع التهم المسندة إليه، على اعتبار أنه كان يعمل تحت القوانين السائدة في النظام السابق.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوى عالمية تدين مقتل المسيحيين الإثيوبيين على يد داعش في ليبيا قوى عالمية تدين مقتل المسيحيين الإثيوبيين على يد داعش في ليبيا



تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا تتألق بـ "البلايزر الكاب" خلال تواجدها في مؤتمر عن المناخ

مدريد - لينا العاصي

GMT 04:15 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على المواقع الجميلة للاستكشاف في ألبانيا
المغرب اليوم - تعرف على المواقع الجميلة للاستكشاف في ألبانيا

GMT 06:37 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
المغرب اليوم - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 19:58 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

لاعب سابق بفريق الجيش الملكي ينهي حياته شنقًا بالسجن

GMT 20:28 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

تسريب عقد المهاجم المغربي بوطيب يكشف مفاجآت بالجملة

GMT 17:48 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

فيرمينو يتفوق على جريزمان في سباق الكرة الذهبية

GMT 16:37 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

أرسنال يحدد سعر بيع الاعب المصري محمد النني

GMT 15:08 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

ريبيري يتعرض لإصابة خطيرة أمام ليتشي

GMT 17:47 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

كانافارو يقود قوانجتشو للتتويج بلقب الدوري الصيني

GMT 18:27 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

البرازيلي فابينيو خارج كأس العالم الأندية

GMT 15:22 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

رسميًا واتفورد يقيل فلوريس سانشيز من تدريب الفريق

GMT 17:42 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

نانت يفوز على تولوز في الدوري الفرنسي
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib