ليفني تحذّر من جولة جديدة من العنف إذا لم تتخذ إجراءات سياسية
آخر تحديث GMT 23:05:56
المغرب اليوم -

حماس تؤكد أن العودة للقتال واردة إذا لم تتحقق مطالبها

ليفني تحذّر من جولة جديدة من العنف إذا لم تتخذ إجراءات سياسية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ليفني تحذّر من جولة جديدة من العنف إذا لم تتخذ إجراءات سياسية

وزيرة العدل الاسرائيلية تسيبي ليفني
القدس المحتلة ـ وليد أبوسرحان

طالبت وزيرة العدل الاسرائيلية تسيبي ليفني حكومتها باللجوء إلى الوسائل السياسية لضمان العودة للهدوء في إسرائيل في إشارة إلى ضرورة إحراز تقدم على صعيد الاستجابة لمطالب المقاومة الفلسطينية برفع الحصار عن غزة وعلى صعيد المحادثات السلمية مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس.وأعربت ليفني عن اعتقادها بأنه يجب على إسرائيل العمل بوسائل سياسية لضمان الهدوء في إسرائيل لاسيما في الجنوب في اشارة لإقناع سكان المستوطنات في محيط قطاع غزة للعودة إلى منازلهم.
وقالت ليفني رئيسة طاقم المفاوضات الإسرائيلية مع الفلسطينيين في مؤتمر للمنتدى الاقتصادي التجاري في ريشون لتصيون ، إنه "لا يمكن لإسرائيل أن تنعم ولو للحظة بالهدوء القائم من دون انتظار ماذا سيحصل في المستقبل"، محذرة "من حصول جولة جديدة من العنف في بضعة أسابيع إذا لم تتخذ إجراءات سياسية".
ورأت ليفني أنه يجب في المرحلة الأولى العمل على إعادة زمام الحكم في قطاع غزة إلى الرئيس محمود عباس.
وأظهر استطلاع رأي إسرائيلي أن 61% من الإسرائيليين يعتقدون أن "إسرائيل لم تنتصر" في حربها العدوانية على قطاع غزة في السابع من تموز/ يوليو الماضي، بمعنى أنها لم تحقق هدفها بإعادة الهدوء لفترة طويلة.
وبحسب الاستطلاع الذي نشرته صحيفة "معاريف"  فإن 58% يعتقدون أن وقف إطلاق النار من دون تحديد فترة زمنية كان خطأ أضاع "إنجازات الجيش" أثناء الحرب، واعتبروا أنه كان ينبغي الاستمرار في "ضرب حركة حماس" من أجل تجريدها من قدراتها العسكرية.
وفيما يتعلق بشعبية القادة الإسرائيليين الثلاثة الذين أداروا المعركة، فإن نتنياهو كان الأقل شعبية. وقيّم 72% أداء رئيس أركان الجيش بيني غانتس بأنه ما بين جيد وجيد جدًا، بينما قال 53% إن أداء وزير الجيش موشيه يعلون، ما بين جيد وجيد جدًا، لكن 49% اعتبروا أن أداء نتنياهو ما بين جيد وجيد جدًا. وقال 20% إن أداء نتنياهو كان "سيئًا جدًا"
ورضخت إسرائيل الثلاثاء الماضي لمطالب المقاومة الفلسطينية بعدما فشلت في تحقيق أي من اهداف عمليتها العسكرية على قطاع غزة في السابع من يوليو الماضي والتي استمرت لـ 51 يوما ، إلا أنها بدأت بالمماطلة في تنفيذ ما تم الاتفاق عليه ولاسيما رفع الحصار عن القطاع الامر الذي دفع حركة حماس بالتلويح بالعودة للقتال ضد الاحتلال اذا لم يستجب لمطالب المقاومة الفلسطينية.
وشدد عضو المكتب السياسي لحماس خليل الحية في خطبة الجمعة على إمكان العودة للقتال ضد الاحتلال الإسرائيلي، وقال "العودة للقتال واردة إذا لم تتحقق مطالبنا".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ليفني تحذّر من جولة جديدة من العنف إذا لم تتخذ إجراءات سياسية ليفني تحذّر من جولة جديدة من العنف إذا لم تتخذ إجراءات سياسية



تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا تتألق بـ "البلايزر الكاب" خلال تواجدها في مؤتمر عن المناخ

مدريد - لينا العاصي

GMT 06:37 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
المغرب اليوم - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 12:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

فان دايك يعتذر عن إهانة رونالدو فى حفل الكرة الذهبية

GMT 11:56 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سيميوني "حزين" لتقدّم إشبيلية على أتلتيكو مدريد بـ5 نقاط

GMT 12:05 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أوباميانغ يحرم نوريتش من نقاط أرسنال

GMT 23:43 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

جوارديولا يؤكد غياب أجويرو عن ديربي مانشستر

GMT 22:47 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

تقرير يكشف بلجيكا تتحدى السيناريو الصعب في «يورو 2020»

GMT 22:32 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس ينفرد بالمركز الثاني في الدوري البرازيلي

GMT 23:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس لاجونا يهدر نقطتين أمام مونتيري في الدوري المكسيكي

GMT 12:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أكثر 5 مُدرّبين إنفاقًا للأموال في سوق انتقالات اللاعبين

GMT 14:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

منتخب البرازيل يستعين بظهير يوفنتوس بديلاً لمارسيلو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib