الملك تشارلز يُشيد بالبرلمان البريطاني ويتعهد باتباع مسيرة الملكة حفاظاً على التقاليد
آخر تحديث GMT 12:42:12
المغرب اليوم -

الملك تشارلز يُشيد بالبرلمان البريطاني ويتعهد باتباع مسيرة الملكة حفاظاً على التقاليد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الملك تشارلز يُشيد بالبرلمان البريطاني ويتعهد باتباع مسيرة الملكة حفاظاً على التقاليد

الملك تشارلز الثالث
لندن - سليم كرم

 شدد الملك تشارلز الثالث على أهمية الديمقراطية التي تشكل تقليداً عريقاً للبرلمان البريطاني. كما لفت إلى أن اجتماع اليوم يأتي إحياء لذكرى الملكة اليزابيث الثانية، التي حرصت منذ صغرها على خدمة الشعب والأمة، والحفاظ على المبادئ الديمقراطية الثمينة للحكومة الدستورية. جاء لك في كلمة مقتضبة ألقاها أمام مجلسي العموم واللوردات في "وستمنستر هول" بلندن، اليوم الاثنين.

وتعهد الملك تشارلز الثالث باتباع مسيرة الملكة الراحلة، بالمحافظة على تقاليد بريطانيا. إلى ذلك، شدد على أهمية الدور الذي يلعبه البرلمان في الحفاظ على الديمقراطية والقيم الدستورية في البلاد. وبعد انتهاء كلمته المختصرة توجه الملك البريطاني ترافقه عقيلته إلى أدنبره، حيث يتوقع أن يصل إلى قصر هوليرودهاوس المقر الملكي الرسمي في اسكتلندا، الذي وضع فيه نعش الملكة الراحلة الليلة الماضية وسط حراسة فرقة ارتشرز الملكية (وهي وحدة مراسم تتولى حراسة الملكة.) على أن يغادر النعش القصر بعد الظهر عند الساعة 14,35 (الساعة 13,35 ت.غ) من أجل الانتقال إلى كاتدرائية سان جيل.

فيما يرتقب أن يسير تشارلز وزوجته وراء النعش، على أن ينتقل بقية أفراد العائلة الملكية بالسيارة في رحلة تستمر نصف ساعة، إذ تبعد الكاتدرائية أكثر من بعد ذلك، سينقل جثمان الملكة جوا إلى لندن يوم الثلاثاء، حيث سيظل في قصر باكنغهام ليُوضع في اليوم التالي بقاعة وستمنستر ويبقى هناك حتى يوم الجنازة التي ستقام يوم الاثنين 19 سبتمبر في كنيسة وستمنستر في الساعة الحادية عشرة صباحا بالتوقيت المحلي (1000 بتوقيت غرينتش).

يشار إلى أن الملكة إليزابيث التي توفيت يوم الخميس الماضي، عن عمر ناهز الـ 96، أضحت أقدم وأطول زعماء العالم بقاء في السلطة، بعد أن تولت العرش إثر وفاة والدها الملك جورج السادس في السادس من فبراير شباط 1952، عندما كانت في الخامسة والعشرين من عمرها.

وعلى مر العقود شهدت تغييرات جذرية في البنية الاجتماعية والسياسية والاقتصادية لوطنها. كما حازت على الثناء محلياً ودولياً لتحديثها النظام الملكي خلال ولايتها التي استمرت طويلاً، على الرغم من التسليط الإعلامي المكثف والمتاعب العلنية في كثير من الأحيان التي أثارها أفراد في عائلتها.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

الملكة القرينة كاميلا غرام الملك تشارلز تنجح في تربّع العرش

الملك تشارلز الثالث يشيد بـ"حكم الملكة إليزابيث الثانية" في مراسم تنصيبه الرسمية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الملك تشارلز يُشيد بالبرلمان البريطاني ويتعهد باتباع مسيرة الملكة حفاظاً على التقاليد الملك تشارلز يُشيد بالبرلمان البريطاني ويتعهد باتباع مسيرة الملكة حفاظاً على التقاليد



GMT 14:05 2022 الأربعاء ,14 أيلول / سبتمبر

إطلالات بيضاء مشرقة في أحدث ظهور للنجمات
المغرب اليوم - إطلالات بيضاء مشرقة في أحدث ظهور للنجمات

GMT 14:41 2022 الإثنين ,12 أيلول / سبتمبر

أفكار مُميَّزة لتصميم الحمّامات الفخّمة
المغرب اليوم - أفكار مُميَّزة لتصميم الحمّامات الفخّمة

GMT 23:24 2022 الجمعة ,09 أيلول / سبتمبر

لن يتمكن أحد من نزع حق "الفيتو" من روسيا

GMT 23:24 2022 الجمعة ,09 أيلول / سبتمبر

لن يتمكن أحد من نزع حق "الفيتو" من روسيا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib