الأمن يعتدي على وقفة احتجاجية لرجال الشرطة في الرباط
آخر تحديث GMT 18:19:12
المغرب اليوم -

خرجوا رافعين شعار " لا للإقصاء ولا للطرد "

الأمن يعتدي على وقفة احتجاجية لرجال الشرطة في الرباط

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الأمن يعتدي على وقفة احتجاجية لرجال الشرطة في الرباط

الهراوة فوق رؤوس رجال الامن
الدار البيضاء ــ جميلة عمر

تعرض أكثر من 30 شخصًا من عناصر الأمن الوطني المطرودين من معهد تكوين رجال الشرطة في القنيطرة، بعد قضائهم أكثر من 6 أشهر رهن التكوين، وذلك لأسباب متعددة، للمنع بالقوة من طرف رجال الأمن، أثناء محاولتهم القيام بوقفة احتجاجية أمام المديرية العامة للأمن الوطني صباح الأربعاء، وكان المحتجون ممن أنهوا تدريبهم في مدرسة الشرطة في القنيطرة، قد حلوا إلى مقر الجمعية المغربية لحقوق الانسان، الاثنين الماضي، طالبين مؤازرة رفاق أحمد الهايج، وتقديم شكوى ضد المديرية العامة للأمن الوطني التي يتهمونها بطردهم من صفوف الشرطة، بعد أن أنهوا فترة تدريبهم المحددة في 6 أشهر.

وكانت عناصر الأمن الوطني في الرباط، دخلت بالقوة ضد زملاء سابقين في المهنة أثناء تنظيمهم وقفة احتجاجية أمام مقر الداخلية، وأوقفت مصالح الشرطة 38 من رجال الأمن المطرودين أثناء التدخل الأمني، ليتم استقدامهم عبر سيارات للشرطة إلى مقر الدائرة الأمنية الثانية في حي حسان، ووضعوا في مقر الدائرة من العاشرة صباحًا حتى الثانية من فجر الأربعاء بعدما جرى التحقق من هوياتهم، كما أُصيب ثلاثة منهم في الوقفة، على حد تعبير أحد أعضاء تنسيقية رجال الأمن المطرودين في حديثه مع موقع "المغرب اليوم".

وسبق و أن هؤلاء وقفة في الرباط، الأسبوع الماضي احتجاجًا على قرار إدارة الأمن الوطني، القاضي بإعفائهم بشكل نهائي من صفوف موظفيها، وشكل هذا الاحتجاج مدخلاً عند المحتجين و"المتدخلين" لطرح مجموعة من علامات الاستفهام، حول أن المرشحين الذين نجحوا في مباراة الشرطة هم مقبولون كموظفين في الشرطة وفي اتصال بمسؤول أمني رفض ذكر اسمه، حول قرار طرد هؤلاء المتدربين، أجاب أن "هناك لبسًا في الموضوع، فالأمر لا يتعلق بطرد هؤلاء المتدربين كما تم الترويج له، وإنما بإعفاء قانوني، منصوص عليه في مرسوم، يعتبر كنظام أساسي خاص بموظفي الأمن الوطني".

وأضاف المصدر أن "هؤلاء اجتازوا مباراة ولوج أسلاك الشرطة، ومروا من الفترة التدريبية الأولى، وهي فترة لانتقاء العناصر التي تتوفر فيهم الشروط المطلوبة في المرشحين، حيث يتم التركيز فيها على الملاحظة والعامل الجسدي والنفسي وعلاقاتهم مع محيطهم خلال فترة التدريب وسلوكياتهم أيضًا، بما في ذلك بعض الجزئيات المتعلقة بكيفية ترتيب الملابس وغيرها، وبالتالي، إن هؤلاء المتدربين لم يدمجوا في الوظيفة الأمنية، وبالتالي هم فقط كانوا في مرحلة تدريب".

كما أوضح المصدر أن خصوصية الوظيفة الأمنية وحساسية المهام الموكولة إلى موظفيها، دفعت المشرع إلى اشتراط معايير دقيقة في المرشح لشغل وظيفة شرطي، وهي حسب قوله، ينبغي أن تستنفذ عدة مراحل "قبل اكتساب هذه الصفة الوظيفية بشكل نهائي"، وأشار في الوقت نفسه، أن المرشح حين اجتيازه للمباراة يعتبر متمرنًا في الرتبة الأولى، وبالتالي ينبغي عليه قضاء فترة تكوين محددة في النظام الأساسي حتى يصبح متمرنًا في الرتبة الثانية، وبالتالي، في الحالتين معًا، "يمكن للإدارة أن تعفي المرشح وترفض قبول ترسيمه لاعتبارات تتعلق بالمصالح الأساسية للمرفق الأمني".

وأردف أن فترة التمرين تخضع لرقابة لجنة مختصة مكونة من ثمانية اختصاصيين، كل حسب مجال تخصصه، هؤلاء، يقدمون تقييمهم عند نهاية كل فترة تمرين حول المرشح، تتضمن ملاحظاتهم حول سلوكه، وتعامله مع الأمتعة الخاصة به أثناء التدريب، ومدى انضباطه وطاعته للأوامر، وبالتي حسب المصدر نفسه، هؤلاء المتدربون السابقون في جهاز الشرطة أخلوا بمجموعة من الضوابط، وهو ما أدى بإدارة الأمن الوطني إلى إصدار قرار يقضي بإعفائهم، لاعتبار أساسي، هو أنهم لم يجتازوا فترة التدريب وفق الشروط التي أشرنا إليها سابقًا، لكونها محددًا في مدى قبول المرشح في الوظيفة الشرطية من عدمه، لذلك، أشددّ على أن الأمر لا يتعلق بالطرد وإنما بالإعفاء.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمن يعتدي على وقفة احتجاجية لرجال الشرطة في الرباط الأمن يعتدي على وقفة احتجاجية لرجال الشرطة في الرباط



موديلات فساتين باللون الأسود من وحي إطلالات دنيا بطمة

الرباط _المغرب اليوم

GMT 06:57 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

أحدث موديلات معطف بليزر مع الجيوب الكبيرة لإطلالات ربيع 2021
المغرب اليوم - أحدث موديلات معطف بليزر مع الجيوب الكبيرة لإطلالات ربيع 2021

GMT 06:29 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

"جدة البلد"متعة التجوّل عبر التاريخ في "شتاء السعودية"
المغرب اليوم -

GMT 09:58 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

غرف النوم المودرن بتصميمات حديثة وألوان مبهرة وهادئة
المغرب اليوم - غرف النوم المودرن بتصميمات حديثة وألوان مبهرة وهادئة

GMT 06:21 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

معاقبة المذيعة الإيرانية روزيتا قبادي بسبب دعوة للرقص
المغرب اليوم - معاقبة المذيعة الإيرانية روزيتا قبادي بسبب دعوة للرقص

GMT 13:51 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

ترندز موضة تناسب المرأة من برج الدلو دون غيرها
المغرب اليوم - ترندز موضة تناسب المرأة من برج الدلو دون غيرها

GMT 12:22 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

التدابير الوقائية تمنع السياحة في منتجع أوكايمدن المغربي
المغرب اليوم - التدابير الوقائية تمنع السياحة في منتجع أوكايمدن المغربي

GMT 21:33 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مانشستر سيتي ينافس يونايتد على التعاقد مع سيرجيو راموس

GMT 20:50 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

باريس سان جيرمان يزاحم مانشستر سيتي على ضم هاري كين

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib