الحكومة الإسبانية ترفض طلبًا مغربيًا باستعادة مغتصب الأطفال
آخر تحديث GMT 16:31:27
المغرب اليوم -

وافقت على قضاء دانييل كالفان ما تبقى له من العقوبة في بلده

الحكومة الإسبانية ترفض طلبًا مغربيًا باستعادة "مغتصب الأطفال"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الحكومة الإسبانية ترفض طلبًا مغربيًا باستعادة

دانييل كالفان"مغتصب الأطفال"
الرباط ـ الحسن إدريسي

رفضت الحكومة الإسبانية ضمنيًا، طلبًا للسلطات المغربية بإرجاع المدعو دانييل كالفان فينا إلى الرباط لقضاء عقوبة السجن لمدة 30 عامًا، لتهمة الاعتداء الجنسي على أكثر من 11 طفلاً، وقضت بأن يمضي دانييل ما تبقى له من العقوبة في إسبانيا.وقد فقدت الحكومة المغربية الأمل في إرجاع المُدان الإسباني إلى أحد السجون المحلية، بعد أن وافق مجلس الوزراء الإسباني، الجمعة الماضية، على أن يمضي دانييل باقي عقوبته، التي قضت بها السلطات القضائية المغربية، في سجن إسباني، إن لم تُقرر المحكمة الوطنية، وهي أعلى هيئة قضائية جنائية في إسبانيا خلاف ذلك.وكان المجرم دانييل كالفان فينا، يمضي العقوبة السجنية التي تم الحكم بها عليه في المغرب في سجن مدينة القنيطرة، إلى أن تم إقحام اسمه في لائحة بأسماء المستفيدين من العفو الملكي في شهر آب/ أغسطس الماضي، وتبين أن إعداد هذه اللائحة التي وقّع عليها الملك شابتها خروقِ، مما أثار جدلاً واسعًا في المغرب، كاد يشهد تطورات مجهولة العواقب، لو لم يسارع العاهل المغربي الملك محمد السادس إلى سحب قرار العفو عنه، واتخاذ إجراءات في حق المسؤول الأول عن السجون في المملكة بإقالته، وأمر بتشكيل لجنة للبحث والتقصي في أمر إقحام اسم هذا المجرم في لائحة المستفيدين من العفو، بيد أن التحقيق في هذا الموضوع بدأ يلفه النسيان، ولم تجرؤ جمعيات حماية الطفولة المغربية بالتذكير به، ولو في شكل بلاغات صحافية.جدير بالذكر أن الأمن الإسباني اعتقل دانييل كالفان، في 5 آب/ أغسطس، في مدينة مورسية، إثر مذكرة اعتقال دولية أصدرها المغرب، وتم إيداعه السجن بقرار من قاضي المحكمة الوطنية بداعي "خطر الفرار وبالنظر إلى خطورة الجرائ.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة الإسبانية ترفض طلبًا مغربيًا باستعادة مغتصب الأطفال الحكومة الإسبانية ترفض طلبًا مغربيًا باستعادة مغتصب الأطفال



تمتلك الاثنتان حضورًا استثنائيًا وذوقًا لا يضاهى

هايلي بيبر وشياو ون جو وجهان لحملة "تشارلز آند كيث"

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib