الدّاخليّة تمنع مسيرة كان يعتزم الذّراع النّقابيّ لحزب الاستقلال تنظيمها
آخر تحديث GMT 19:44:55
المغرب اليوم -

اتّحاد العمّال في المغرب يحتجّ على الاختيارات الارتجاليّة لحكومة بنكيران

"الدّاخليّة" تمنع مسيرة كان يعتزم الذّراع النّقابيّ لحزب الاستقلال تنظيمها

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

مسيرة احتجاجية سابقة لحزب الاستقلال في الرباط
الدارالبيضاء - أسماء عمري

قررت وزارة الداخلية في المغرب منع المسيرة التي كان يعتزم الاتحاد العام للعمال تنظيمها يوم 23 شباط/فبراير الجاري، كخطوة نحو تنفيذ المسلسل النضالي للاتحاد واحتجاجا على القرارات اللاشعبية للحكومة. وكان الاتحاد العام للعمال وهي نقابة حزب الاستقلال التي يتزعمها حميد شباط، أعلن خلال أعمال دورته المنعقدة في الرباط يوم الأول شباط/فبراير، عن البدء في تنفيذ المسلسل النضالي، من خلال تنظيم عدد من المسيرات الاحتجاجية من ضمنها مسيرة عمالية وطنية يوم 23 شباط/فبراير، احتجاجا على الاختيارات الارتجالية والتخبطية لحكومة بنكيران حسب ما أكده بيان للاتحاد.
وبعد اتخاذ الترتيبات الإدارية وتوفير الإمكانات اللوجستيكية، توصل الاتحاد العام للعمال بقرار منع تنظيم المسيرة، وهو القرار الذي قال عنه الاتحاد، أنه"مؤشر على العودة الى أجواء القمع الذي كنا نظن أننا سرنا أشواطا في دفنه وطمس معالمه".
واستنكر الاتحاد هذا القرار، مؤكدا أن عزيمة الطبقات العمالية المحرومة وإصرارها على مطالبها العادلة وحقوقها المكتسبة أكبر من أن يكسرها قرار متعسف كهذا.
كما دعا الاتحاد قواعده في الأقاليم والجهات للتعبئة والاستعداد للنضال لتحقيق الكرامة، مطالبا بالإبقاء على وتيرة الاستعداد والتعبئة.
وكان الاتحاد الذي يتزعمه شباط أعلن أن الهدف من المسيرة هو الوقوف في وجه "السياسات الحكومية المتعنتة واللاشعبية التي قادت البلاد إلى حالة من الشلل شبه التام واعتبر حزب الاستقلال المعارض أن المركزية النقابية مطالبة بتحمل "دورها الأساس والمتجلي في التصدي لكل المحاولات الحكومية الرامية لضرب مكتسبات ومصالح الطبقة العاملة المغربية ومواجهة أي انزلاق أوانحراف من شأنه تهديد المصالح العليا للوطن".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدّاخليّة تمنع مسيرة كان يعتزم الذّراع النّقابيّ لحزب الاستقلال تنظيمها الدّاخليّة تمنع مسيرة كان يعتزم الذّراع النّقابيّ لحزب الاستقلال تنظيمها



تمتلك الاثنتان حضورًا استثنائيًا وذوقًا لا يضاهى

هايلي بيبر وشياو ون جو وجهان لحملة "تشارلز آند كيث"

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib