مُعدَّل البطالة في أميركا يتراجَع إلى أقل مستوى له منذ 50 عامًا
آخر تحديث GMT 08:53:49
المغرب اليوم -

انخفضت أسعار الفائدة رغم أنها تتحرّك نحو الارتفاع

مُعدَّل البطالة في أميركا يتراجَع إلى أقل مستوى له منذ 50 عامًا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مُعدَّل البطالة في أميركا يتراجَع إلى أقل مستوى له منذ 50 عامًا

مُعدَّل البطالة في أميركا
واشنطن - المغرب اليوم

تراجع مُعدّل البطالة في الولايات المتحدة الأميركية إلى 3.7% ليصل إلى أدنى مستوياته في نصف قرن، ولا تزال أسعار الفائدة منخفضة رغم أنها تتحرك نحو الارتفاع، إذن، لماذا تكون حالات التخلف عن سداد الرسوم الائتمانية، ورفض الطلبات على فتح الحسابات، بل وإغلاق الموجود منها؟ هذا ما يرغب البنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك في معرفته.

ووفقا إلى موقع بيزنس إنسايدر، أصدر بنك الاحتياطي الفيدرالي نتائج هذا الأسبوع من "استبيان الائتمان"، وهو تقرير ربع سنوي عن المقترضين الأميركيين، والذي كشف عن اتجاهين مثيرين للقلق يشيران إلى أن معدلات رفض مصدري بطاقات الائتمان وإغلاق الحساب غير الطوعي في ازدياد، ووفقا إلى التقرير بلغت معدلات رفض المتقدمين لبطاقات الائتمان 20.8٪ في استطلاع أكتوبر والتي ارتفعت من 14.4٪ في العام الماضي، في حين ارتفع معدل الرفض للزيادات الائتمانية إلى 31.7٪، مقارنة بـ24.9٪ في العام الماضي.
وبلغت نسبة المستجيبين الذين قاموا بإغلاق الحساب من قبل المقرض أعلى مستوى له منذ أن أطلق الاحتياطي الفيدرالي "استبيان الائتمان" في عام 2013. 
وكشف التقرير أنه في أكتوبر/ تشرين الأول أفاد 7.2٪ من المستهلكين الذين شملهم الاستطلاع بأن لديهم حسابات كانت سارية في السابق، مقابل 5.7٪ في العام الماضي و4.2٪ في عام 2016، ومعظم عمليات إيقاف الحساب هذه تكون لبطاقات الائتمان أو بطاقات البيع بالتجزئة.
وأصدر تقرير منفصل عن بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك صدر في الشهر الماضي بعنوان "التقرير ربع السنوي بشأن الديون والائتمان الأسري" نتيجة مماثلة.
وأظهر التقرير الذي يستخرج تقارير الائتمان الاستهلاكي الخاص بـEquifax للبيانات ارتفاعًا في العام الماضي، لكن لماذا يرفض مصدرو بطاقات الائتمان المزيد من العملاء ويمحون المزيد من الحسابات؟
يقول موقع "بيزنس إنسايدر" إن أحد الأسباب أنهم قد يشعرون بالفزع من العدد المتزايد للأشخاص الذين لا يدفعون ثمن بطاقاتهم حيث بدأت معدلات التخلف عن السداد ببطاقات الائتمان في الارتفاع بشكل حاد في نهاية عام 2016، وهو اتجاه لم يتراجع في عام 2018، وفقا إلى بيانات بنك الاحتياطي الفيدرالي، وبالنظر إلى الحالة الاقتصادية وانخفاض معدلات البطالة فإن زيادة حالات التخلف عن الدفع "مثيرة للقلق"، وفقًا إلى الاحتياطي الفيدرالي والذي أشار إلى أن شركات البطاقات تصدر ديونًا بحرية شديدة وإلى المقترضين الأقل جدارة بالثقة في الأعوام السابقة وتحاول الآن أن تسلك عكس المسار.
ويتماشى مع حقيقة أن بطاقة الائتمان الصادرة تضخمت بشكل كبير بداية من العام 2013 إذ ارتفعت أرصدة بطاقات الائتمان من 670 مليار دولار في الربع الثالث من عام 2013 إلى 844 مليار دولار في نفس الربع من هذا العام، وأن الزيادة الحادة في حالات التخلف عن السداد هو من بين المقترضين مع انخفاض درجات الائتمان، وفقا إلى بيانات بنك الاحتياطي الفيدرالي، ومع ذلك فإن الزيادة في حالات التخلف عن السداد  تشير إلى أن الإقراض الحر الذي لا يقتصر على المقترضين من الرهون الضعيفة، حسبما يشير بنك الاحتياطي الفيدرالي.
قال روبرت هامر الرئيس التنفيذي لشركة استشارات المدفوعات RK Hammer لـ"بيزنيس إنسايدر" عندما سئل عن أحدث تقرير لمجلس الاحتياطي الفيدرالي: "يقوم مقرضو بطاقات الائتمان بتشديد عملية الموافقة الائتمانية حيث تزداد المخاوف الاقتصادية فهم يرون تباطؤًا قادمًا، لذا، تحسبًا لهذا الاتجاه، يتم تقليل تعرضهم للمخاطرة في مساحة البطاقة غير المضمونة".
يواجه المقرضون بالفعل توقعات ركود اقتصادي تتجه نحو عام 2019 مع انخفاض العائد على الأصول، وفقا لما ذكره براين ريلي، مدير الأعمال الاستشارية لبطاقات الائتمان في مجموعة مركاتور الاستشارية.
ويتوقع بأن يتباطأ النمو العام المقبل بالنسبة إلى مصدري البطاقات في الوقت الذي يستعدون فيه لحالات تأخير أكبر في الدفع بين حاملي البطاقات البالغ عددهم 470 مليونا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مُعدَّل البطالة في أميركا يتراجَع إلى أقل مستوى له منذ 50 عامًا مُعدَّل البطالة في أميركا يتراجَع إلى أقل مستوى له منذ 50 عامًا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مُعدَّل البطالة في أميركا يتراجَع إلى أقل مستوى له منذ 50 عامًا مُعدَّل البطالة في أميركا يتراجَع إلى أقل مستوى له منذ 50 عامًا



تألّقت بفستان "لاتيكس" قصير وضيّق باللون الأحمر

بيونسيه تحتفل بعيد الحب برفقة زوجها جاي زي في ماليبو

ماليبو ـ ريتا مهنا
تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة سبعينات القرن الماضي، كما تركت شعرها المجعد منسدلًا. وأكملت الإطلالة

GMT 05:51 2019 السبت ,16 شباط / فبراير

مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"
المغرب اليوم - مشهد

GMT 05:57 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

يوفنتوس يسقط أمام أتالانتا بثلاثية ويخرج مِن كأس إيطاليا

GMT 16:02 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

كلوب يعترّف بخطأ محمد صلاح أمام "كريستال بالاس"

GMT 22:10 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

تشيلسي يواصل الترنح ويسقط أمام بورنموث برباعية

GMT 20:56 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

"وست هام" الإنكليزي يطلب التعاقد مع أوليفيه جيرو

GMT 22:14 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

"ليفربول" يسقط في فخ التعادل أمام "ليستر سيتي"

GMT 12:22 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

رئيس برشلونة يُبرِّئ "ريال مدريد" من تشويه الـ"VAR"

GMT 15:39 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

"ايسكو" مُهدّد بمغادرة ريال مدريد مع اقتراب "عودة النجوم"

GMT 15:37 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

مواجهة حامية بين "يوفنتوس" و"أتالانتا" لخطف بطاقة التأهل

GMT 13:39 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

سولسكاير يشيد بلاعبي "يونايتد" رغم التعادل مع "بيرنلي"

GMT 18:16 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أسوس" تكشف عن الحاسوب المكتبي "Zen AiO 27"

GMT 20:55 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

"الغارديان" تكشف سعر ومواصفات هاتف iPhone XS

GMT 12:59 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

برنامج "Lens Studio" من "سناب" لإنشاء عدسات الواقع المعزز

GMT 06:44 2015 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

فوائد الجرجير في تفتيت حصوات الكلى

GMT 08:30 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

مميزات غرف السينما لا يمكن الاستغناء عنها في أي منزل

GMT 06:58 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

"مازدا" تصدر الطراز الجديد من سيارة " CX-3 -2017"
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib