ارتباك بحسابات أصحاب المحاصيل الفلاحية  في المغرب بسببكورونا
آخر تحديث GMT 22:23:44
المغرب اليوم -

بسبب زيادة لافتة في الأجور اليومية لقلة اليد العاملة

ارتباك بحسابات أصحاب المحاصيل الفلاحية في المغرب بسبب"كورونا"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ارتباك بحسابات أصحاب المحاصيل الفلاحية  في المغرب بسبب

القطاع الفلاحي بالمغرب
الرباط - المغرب اليوم

قال مهنيون بالقطاع الفلاحي بالمغرب  إن عملية جني المحاصيل الزراعية الموسمية بالعديد من المناطق تواجه بعض المشاكل المرتبطة بقلة اليد العاملة وزيادة لافتة في الأجور اليومية، وأفاد محمد بن المصطفى، رئيس الجمعية المغربية لمنتجي البطاطس، بأن كلفة اليد العاملة ارتفعت خلال شهر أبريل الجاري بنسبة زادت عن 55 في المائة، نتيجة ارتفاع الطلب عليها من طرف أصحاب الضيعات الفلاحية، وفي الوقت نفسه تراجع أعدادها نتيجة إجراءات الحجر الصحي.

وأوضح بن المصطفى، أن كلفة المياومين الذين تحدد أجورهم اليومية بناء على حجم المحصول الذي يقومون بجنيه في اليوم الواحد، قد انتقلت من 250 درهما إلى 400 درهم بالنسبة لجني البطاطس.

وأضاف المتحدث أن "قلة اليد العاملة هي التي ساهمت في رفع الأجور الجزافية اليومية لهذه الفئة من العمال، في وقت يستحيل فيه استقدام أعداد إضافية من مناطق بعيدة، بالنظر إلى حظر التنقل بين المناطق في ظل حالة الطوارئ الصحية".

من جهته، أكد أحمد الضراب، الأمين العام لجمعية منتجي ومصدري الحوامض، أن هناك ارتفاعا ملحوظا في أجور العمال الزراعيين العاملين في جني المحاصيل الزراعية، إلا أن العمل متواصل بالضيعات والأراضي الفلاحية.

وقال الأمين العام لجمعية منتجي ومصدري الحوامض، إن "معظم المهنيين وأصحاب الضيعات الفلاحية عملوا على تقليص اليد العاملة حفاظا على توصيات التباعد بين المستخدمين، وفي الوقت نفسه لمسوا زيادة طفيفة في أجورهم اليومية".

وأضاف الضراب أن "أصحاب الضيعات يعمدون إلى ضمان تنقل العاملين بواسطة عربات، مع احترام تقليص أعدادهم إلى النصف حفاظا على صحتهم".

وأكد المتحدث أن "هناك رهانا حقيقيا لضمان التوازن بين الجوانب الصحية والاقتصادية، لتأمين سلامة العمال واستمرار نشاط الزراعة، ونحن كمهنيين نعمل على التنسيق مع السلطات المحلية لضمان التقيد بتوصيات وزارتي الصحة والداخلية، والتطبيق الأمثل لمبدأ التباعد من خلال فرض مسافة أمان بين كل العاملين في مجال جني المحاصيل، وبالتالي توفير المنتجات الفلاحية قصد تزويد أسواق الجملة بحاجياتها اليومية من الخضر والفواكه".

قد يهمك ايضا

"أثرياء الحرب" في سورية يفتعلون "حرائق غامضة" تلتهم المحاصيل الزراعية

دراسة أممية تحذّر المغرب من نقص الموارد المائية والمحاصيل الزراعية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ارتباك بحسابات أصحاب المحاصيل الفلاحية  في المغرب بسببكورونا ارتباك بحسابات أصحاب المحاصيل الفلاحية  في المغرب بسببكورونا



فساتين باللون الأسود من وحي دنيا بطمة لأطلالة أنيقة

الرباط -المغرب اليوم

GMT 17:37 2021 السبت ,15 أيار / مايو

موديلات فساتين زفاف فضية 2021 لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - موديلات فساتين زفاف فضية 2021 لأطلالة مميزة

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 14:54 2021 الأحد ,25 إبريل / نيسان

كلوب يجد حلا سريعا لعودة ليفربول إلى مستواه

GMT 15:27 2021 الأحد ,25 إبريل / نيسان

تقارير تكشف موعد عودة سيرخيو راموس

GMT 16:16 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

هاري كين يضع محمد صلاح أمام تحد كبير

GMT 19:12 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس والشعور

GMT 18:45 2021 الثلاثاء ,04 أيار / مايو

ميسي يمدد عقده مع برشلونة ومفاجأة في الطريق

GMT 18:29 2020 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 17:42 2021 الثلاثاء ,04 أيار / مايو

قائمة ريال مدريد المستدعاة لمواجهة تشيلسي
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib