العزيز يؤكد سعيه الجاد لإصلاح ما أفسده سلفه
آخر تحديث GMT 08:48:11
المغرب اليوم -

حمّل مسؤولية ما يعيشه تادلة إلى سوء التدبير

العزيز يؤكد سعيه الجاد "لإصلاح ما أفسده سلفه"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - العزيز يؤكد سعيه الجاد

عبد المالك العزيز المدرب الجديد لشباب قصبة تادلة
الرباط - إبراهيم المرابط

أكد المدرب الجديد لشباب قصبة تادلة لكرة القدم، عبد المالك العزيز، أنه فّضل العرض التادلاوي من أجل إخراج الفريق من الأزمة التي يمر بها، لاسيما أنه فريقه الأصلي، مضيفا : "أنا ابن تادلة، ولم أكن يوما بعيدا عنها، اتصل بي مسؤولو الفريق للإشراف على تدريبه خلال ما تبقى من الدورات هذا الموسم، فقبلت العرض بعد تدخل مجموعة من المحبين".

 وأوضح العزيز في مقابلة مع "المغرب اليوم" أن هدفه هذا الموسم هو ضمان البقاء في القسم الثاني، وإخراج الفريق من الرتب الأخيرة التي يحتلها، وتابع " الفريق كان الموسم الماضي في القسم الأول والآن مهدد بالنزول إلى قسم الهواة، هذا شيء مؤسف صراحة، أشتغل مع جميع اللاعبين على تحسين مستوانا وأدائنا في المباريات المقبلة، لنعيد شباب قصبة تادلة إلى سكة الانتصارات".

وحمّل اللاعب السابق لفريق الجيش الملكي، مسؤولية ما يعيشه الفريق إلى مجموعة من الأطراف وإلى سوء التدبير، مشيرا إلى وجود مجموعة من الأخطاء "الكارثية"، الناتجة عن قرارات انفرادية وخاطئة منذ بداية الموسم الماضي، مضيفا " هذه القرارات عصفت بفريقنا بسرعة إلى القسم الثاني، واستمرت إلى انطلاق الدوري هذا الموسم، ومع تعاقدي مع الفريق الذي ترعرعت فيه وكان وراء ما وصلت إليه، سأقول للجميع وللجمهور التادلاوي إنه يجب تضافر الجهود، من مجلس إدارة ولاعبين وجمهور، من أجل إنقاذ الفريق، ودفع ضريبة الأخطاء الماضية لبعض المدربين".

وبشأن تعاقدات مرحلة الانتقالات الشتوية، أوضح العزيز أن لاعبيه الحاليين من خيرة لاعبي القسم الثاني، لكن مشكلتهم كانت في الجو السائد في محيط الفريق، وكذلك عدم توظيفهم بشكل صحيح، زيادة على طريقة وأسلوب اللعب، مشيرا إلى انه سيشتغل مع هذه المجموعة لتحسين الأداء وخلال مرحلة الانتقالات الشتوية سيعمل على الاكتفاء بجلب لاعب أو لاعبين فقط.

وسبق للمدير الفني عبد المالك العزيز المنحدر من مدينة قصبة تادلة أن حقق الصعود إلى القسم الأول مع شباب قصبة تادلة، كما حقق الصعود من قسم الهواة إلى القسم الثاني رفقة الرشاد البرنوصي، ودرب منتخب عصبة الغرب والمنتخب الأولمبي واتحاد طنجة والرشاد البرنوصي والجيش الملكي ومولودية وجدة واتحاد آيت ملول وشباب المسيرة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العزيز يؤكد سعيه الجاد لإصلاح ما أفسده سلفه العزيز يؤكد سعيه الجاد لإصلاح ما أفسده سلفه



GMT 15:46 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

عبد الحفيظ يؤكّد عقد جلسة مع مؤمن بعد مباراة"بتروجت"

GMT 09:21 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكد استعادة محمد صلاح بريقه مع ليفربول

GMT 18:17 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

العامري يكشف موقف الأهلي من أزمة الجماهير المفتعلة

GMT 00:46 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

غاريدو يؤكّد"الرجاء"حسم الجولة الأولى فقط من النهائي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العزيز يؤكد سعيه الجاد لإصلاح ما أفسده سلفه العزيز يؤكد سعيه الجاد لإصلاح ما أفسده سلفه



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

قبعة الرأس تُثير استغرابًا من الملكة ماكسيما في بريطانيا

لندن - كاتيا حداد

GMT 01:39 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"
المغرب اليوم - مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ

GMT 01:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية
المغرب اليوم - أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية

GMT 02:11 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية
المغرب اليوم - ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية

GMT 02:19 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
المغرب اليوم - تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 07:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

برنامج "Facing The Classroom" ينطلق في نسخته العربية
المغرب اليوم - برنامج

GMT 03:37 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
المغرب اليوم - عبايات

GMT 01:21 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف
المغرب اليوم - أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 02:06 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا
المغرب اليوم - طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا

GMT 09:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

بابا الفاتيكان يراقب تصاعد التوتر في الخليج
المغرب اليوم - بابا الفاتيكان يراقب تصاعد التوتر في الخليج

GMT 11:40 2014 الجمعة ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

10 أفكار أنيقة لاستغلال الشرفات في الديكور المنزلي

GMT 12:20 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

ميشيل بلاتيني يستأنف مجددا ضد عقوبة إيقافه لأربع سنوات

GMT 14:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

لندن مستعدة لتحسين عرضها حول كلفة بريكست

GMT 12:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

كارثة بيئية تهدد أكبر السدود في أفريقيا لإنتاج الكهرباء

GMT 04:52 2014 الأربعاء ,18 حزيران / يونيو

أفكار جديدة ومميزة لمكتبة منزل عصريّة

GMT 01:51 2016 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

تنورة الجينز الطويلة تكتسح ساحات موضة الربيع لموسم 2016

GMT 06:00 2015 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح لائحة بأجمل تسعة منازل حول العالم تطل على البحر

GMT 10:48 2018 الأحد ,28 تشرين الأول / أكتوبر

باريس سان جيرمان يفكر في التعاقد مع نجم ميلان
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib