تصوير فيلم وثائقي عن منفذي هجوم جسر لندن
آخر تحديث GMT 10:20:47
المغرب اليوم -

تصوير فيلم وثائقي عن منفذي هجوم جسر لندن

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تصوير فيلم وثائقي عن منفذي هجوم جسر لندن

منفذي هجوم جسر لندن
لندن ـ كاتيا حداد

استغرق فيلم وثائقي السري يحمل إسم "The Jihadis Next Door"  عامًا كاملًا لتصوير اثنين من المتطرفين ، والذي اتضح أنهما أصبحوا قتلة بإسم الإسلام ، ولكنلم يكن كلًا من زعيم خلية هجوم جسر لندن خرام شزاد بات ، والرجل الآخر الذي يعرف الآن بإسم "جهادي سيد" المسؤول عن تنفيذ أحكام الإعدام في تنظيم "داعش" ، فقط من ظهروا في الفيلم الوثائقى "الجهاد على الأبواب" الذي يعرض على القناة الرابعة البريطانية.

تصوير فيلم وثائقي عن منفذي هجوم جسر لندن

وسخر المخرج جيمي روبرتس الذي استطاع الاقتراب من المجموعة التنظيمية التي ناقشت علنًا آراءها المتطرفة حيث يقومون بعمليات غسل الأدمغة ، من شريط فيديو لتنظيم "داعش" وهم رافعين العلم "الداعشي" في متنزه شمال غرب لندن.

تصوير فيلم وثائقي عن منفذي هجوم جسر لندن

وعلى الرغم من توقيف الزعيم أبو حليمة وخروجه بكفالة للاشتباه في ارتكابه أفعال متطرفة ، وبدا إلى حد كبير أن باقي المجموعة كانت تحت أعين المخابرات البريطانية ، فقد سُمٍحَ لبات واثنين من شركائه المتطرفيين بقتل سبعة أشخاص أبرياء على جسر لندن السبت ، مستخدمين أسلحة بيضاء حيث قاموا بقتل الضحايا في الحانات والمطاعم في ليلة صيفية مزدحمة في العاصمة.

وتم تصوير الفيلم الوثائقي الذي شاهده 1.2 مليون مشاهد في الفترة بين يناير/كانون الثاني 2014 وأوائل عام 2016 ، وبحث موقع صحيفة الديلي ميل عن أولئك الذين برزوا منذ ظهورهم ، وهم يلقون خطب على موقع "يوتيوب" إلى تنظيمهم لاحتجاجات صاخبة في "أولد بيلي" في لندن ، وفيما يلي نتعرض بعضًا من هؤلاء الذين ظهروا يعلنون عن آرائهم المتطرفة.

تصوير فيلم وثائقي عن منفذي هجوم جسر لندن

جلاد  داعش يُغرف بإسم "جهادى سيد" ، يبلغ من العمر 33 عامًا وآخر مكان وجد فيه كان في سورية ، وظهر في بداية البرنامج  بإسم "أبو رميسة"، وهو أب لأربعة نشأوا شمال لندن ، وكان يؤجر نطاطيات لحفلات الأطفال ، كما اعتقل أثناء عملية التصوير، وخرج بكفالة ثم هرب مع زوجته وأطفاله للإنضمام إلى تنظيم "داعش" في سورية ، وقيل قبل بث الفيلم الوثائقي العام الماضي أن أبو رميسة قد أصبح جلاد في تنظيم "داعش" وهو معروف بإسم "الجهادي جون 2".

متطرف لندن ، ويبلغ خرام بات من العمر 27  عامًا ، وكان أخر مكان ظهر فيه في شرق لندن، قبل أن يقتل بالرصاص ، قد ظهر خورام شزاد بات، وهو عامل سابق في مطعم كنتاكي وعامل أنابيب معروف بإسم أبز كشخصية هامشية في الفيلم الوثائقي ، وكان من بين هؤلاء الذين تم تصويرهم ، وهم في مشادة كلامية مع ضباط الشرطة بعد تصوير الفيلم في حديقة ريجنت.

وعلى الرغم من تحقيق الشرطة معه بسبب آرائه المتطرفة ، فقد أطلق سراحه وأصبح حرًا يجول في شوارع بريطانيا ، كما شاء إلى أن نفذ الهجوم المتطرف المروع في وسط لندن ، وكان شركائه في المجزرة طاهي سابق ، هو رشيد رضوان وعمره 30 عامًا وهو مغربي الأصل ، ويوسف زغبة ، وعمره 22 عامًا، وولد في فاس في المغرب وهو من أم إيطالية وأب مغربي.

تصوير فيلم وثائقي عن منفذي هجوم جسر لندن

محمد شمس الدين ، وهو المتحدث بإسم الداعية المتشدد "أنجم تشودري" ، ويبلغ من العمر 40 عامًا ، وآخر مكان ظهر فيه كان في لندن ، وكان شمس الدين من بين الذين ظهروا في الفيلم الوثائقي ، وهو المتحدث بإسم رجل الدين "أنجم تشودري  متهم بالحض على دعم تنظيم "داعش" المتطرف ، وقد سجن في أولد بيلي العام الماضي لارتكابه جرائم متطرفة مرتبطة بـ"داعش" ، ويظهر خرام بات الذي قتل سبعة من الضحايا الأبرياء في لندن ، وهو يسأل ضابط الشرطة عن سبب تعرض الظابط  لشمس
الدين. 

وظهر شمس الدين فى الفيلم مستعرضًا نفسه الذي يدرك تمامًا وجود الكاميرات وهو يصرخ في وجه الضابط ويخبره بأنه "كاذب" ، ويستنكر عن سبب إيقافه ويسأله عن ما هو القانون يطبق عليه، مضيفًا "نحن لسنا أغبياء ، نحن نعرف القانون".

وبدأ شمس الدين تشدده في الجامعة بعد لقاءه مع الداعية المتشدد عمر بكري ، وكان يدعي منذ عامه الـ18 أنه يعاني من متلازمة التعب المزمن، لذا كان يعيش على نفقات الدولة ، وقد طرد من أولد بيلي عام 2010 ، بسبب مشاركته في احتجاج صاخب ضد الحكم على المسلمة البريطانية. 

وأعلن في احتجاج آخر أمام محكمة الصلح في أغسطس/أب 2015 أمام الكاميرات أن الإسلام يومًا ما سيصبح مهيمنًا وسيرفع العلم الأسود للإسلام فوق مقر الحكومة البريطانية".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصوير فيلم وثائقي عن منفذي هجوم جسر لندن تصوير فيلم وثائقي عن منفذي هجوم جسر لندن



درة تُبهِر جمهورها بإطلالة جَذَّابٌة ورّاقِية

تونس - المغرب اليوم

GMT 14:29 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن
المغرب اليوم - إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن

GMT 19:24 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

طائرة قطرية تشهد ولادة "معجزة" فوق الأجواء المصرية
المغرب اليوم - طائرة قطرية تشهد ولادة

GMT 21:45 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب "الاستقلال"
المغرب اليوم - حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب
المغرب اليوم - الحكومة البريطانية تعلن عزمها وقف تمويل بي بي سي في العام 2027

GMT 16:12 2022 الأربعاء ,12 كانون الثاني / يناير

أفكار مُتعددة لتدفئة المنزل في موسم الشتاء
المغرب اليوم - أفكار مُتعددة لتدفئة المنزل في موسم الشتاء

GMT 01:56 2022 الخميس ,13 كانون الثاني / يناير

5 أنشطة تحبس الأنفاس في مدينة دبي بأجواء حماسية
المغرب اليوم - 5 أنشطة تحبس الأنفاس في مدينة دبي بأجواء حماسية

GMT 11:20 2022 الثلاثاء ,11 كانون الثاني / يناير

أفكار متنوعة ومُميَّزة لِتزْيِين المنزل بألوان طبيعية
المغرب اليوم - أفكار متنوعة ومُميَّزة لِتزْيِين المنزل بألوان طبيعية

GMT 19:42 2021 الجمعة ,17 كانون الأول / ديسمبر

TikTok يجتذب المزيد من المستخدمين بخدمات جديدة

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 03:34 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما يستاهلني" تعيد حاتم عمور للصدارة

GMT 14:09 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

هازارد على رأس التشكيل المتوقع للملكي في كأس الملك

GMT 13:59 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يخوض مواجهة ثأرية ضد ألكويانو في كأس ملك إسبانيا

GMT 14:30 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ليونيل ميسي يعود إلي باريس سان جيرمان بعد شفائه من كورونا

GMT 02:36 2021 الأحد ,19 كانون الأول / ديسمبر

يوفنتوس يهزم بولونيا بثنائية نظيفة في الدوري الإيطالي

GMT 21:02 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يواصل كتابة التاريخ ويحقق رقماً قياسياً جديداً

GMT 21:36 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كلوب يعلق على أزمة تجديد محمد صلاح مع ليفربول

GMT 18:15 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

كريستيانو رونالدو يعلق على هدفه القاتل في نوريتش

GMT 19:15 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

إنتر ميلان يفقد كوريا ضد ريال مدريد بسبب الإصابة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib