التوت البري الأزرق يُخفض السكر في الدم بنسبة 35
آخر تحديث GMT 11:09:15
المغرب اليوم -

التوت البري الأزرق يُخفض السكر في الدم بنسبة 35%

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - التوت البري الأزرق يُخفض السكر في الدم بنسبة 35%

التوت البري
لندن ـ المغرب اليوم

كشفت دراسة طبية حديثة، أن عصير التوت البري الأزرق يخفض نسبة السكر في الدم بحوالي 35% ما يمنع المضاعفات الخطيرة لدى مرضى السكري.ولفتت الدراسة التي نشرتها المجلة الدولية للسمنة في كندا، إلى أن هذا العصير يخفض نسبة السكر لدى مرضى السكري"فئة-2" الذي ينتج عن خلل في طريقة إنتاج الجسم للأنسولين.

كما أوضحت أن الدور الأساسي للأنسولين يتمثل في تنظيم نسبة السكر في الدم، وأنه في غياب الأدوية المناسبة يمكن أن يرتفع السكر في الدم إلى مستويات خطيرة، وفق ما نقلته صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية، يوم الخميس.وحددت الدراسة عددًا من العناصر الغذائية التي يمكن أن تخفض مستويات السكر في الدم، مشيرة إلى أنها استندت إلى تجربة على الفئران وشملت عصير التوت البري الأزرق.

وقالت الدراسة: "أظهر العصير المستخرج من التوت الأزرق في أمريكا الشمالية، المحول حيويًا مع البكتيريا من قشرة الفاكهة، إمكانات قوية كعامل مضاد للسمنة ومضاد لمرض السكري ما يدل على انخفاض نسبة الجلوكوز في الدم بنسبة 35%".

وأوضح مؤلف الدراسة، الدكتور بيير حداد، أستاذ علم العقاقير في كلية الطب بجامعة مونتريال الكندية: "تُظهر نتائج هذه الدراسة بوضوح أن عصير التوت المتحول حيويا له إمكانات قوية لمكافحة السمنة والسكري.. كما يمثل عصير العنب المتحول حيويًا عاملًا علاجيًا جديدًا؛ لأنه يمنع ارتفاع السكر في الدم لدى الفئران المصابة بداء السكري، ويمكن أن يحمي الفئران الصغيرة في مرحلة ما قبل السكري من الإصابة بالسمنة ومرض السكري".


وأشار إلى أن فريقا من العلماء اختبر تأثير عصير التوت المتحول حيويًا على مجموعة من الفئران المعرضة للسمنة ومقاومة الأنسولين ومرض السكري وارتفاع ضغط الدم، مضيفًا أن دمج عصير التوت المتحول حيويًا في الفئران أدى إلى تقليل تناول الطعام ووزن الجسم. كما قال الدكتور حداد، وهو أيضًا مدير فريق بحث أدوية السكان الأصليين المضادة للسكري في جامعة مونتريال: ”كانت هذه الفئران نموذجًا ممتازًا يشبه إلى حد بعيد السمنة والسكري من النوع 2 المرتبط بالسمنة لدى البشر“. وأضاف: "قد يؤدي تحديد المركبات النشطة في عصير التوت المحول حيويًا إلى اكتشاف جزيئات جديدة واعدة مضادة للسمنة ومضادة لمرض السكر".


قد يهمك ايضاً:

دراسة تكشف أن تناول وعاء التوت البري كل يوم قد يقي من الخرف

 

فوائد التوت البري للوقاية من الإصابة بأمراض القلب

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التوت البري الأزرق يُخفض السكر في الدم بنسبة 35 التوت البري الأزرق يُخفض السكر في الدم بنسبة 35



ميريام فارس تتألق بإطلالات جريئة وتصاميم عصرية

بيروت ـ فادي سماحة
المغرب اليوم - تنسيق الأزياء الكاجوال من وحي جينيفر لوبيز

GMT 13:41 2022 الإثنين ,08 آب / أغسطس

أجمل قرى جبال الألب لمُحبي الطبيعة الخلابة
المغرب اليوم - أجمل قرى جبال الألب لمُحبي الطبيعة الخلابة
المغرب اليوم - حيل بسيطة تجعل مساحة الحمام الصغير تبدو أكبر

GMT 10:10 2022 الأحد ,07 آب / أغسطس

سالزبورغ موطن القلاع والمتاحف الجذابة
المغرب اليوم - سالزبورغ موطن القلاع والمتاحف الجذابة

GMT 21:19 2022 السبت ,06 آب / أغسطس

ديكورات صالات استقبال تواكب خطوط الموضة
المغرب اليوم - ديكورات صالات استقبال تواكب خطوط الموضة

GMT 01:15 2022 الأربعاء ,13 تموز / يوليو

تشيلسي يَقترب من ضم كوليبالي مقابل 40 مليون يورو

GMT 01:02 2022 الأربعاء ,13 تموز / يوليو

إنتر ميلان يَكشف عن قميصه الجديد لموسم 2023

GMT 19:47 2022 الأحد ,12 حزيران / يونيو

ريال مدريد يفتح الباب أمام رحيل ميندي

GMT 21:09 2022 الإثنين ,06 حزيران / يونيو

ميرور: محمد صلاح يثير غضب كلوب ومسؤولي ليفربول

GMT 13:55 2022 السبت ,18 حزيران / يونيو

ليفربول يفتتح الدوري الإنكليزي ضد فريق صاعد
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib