دراسة حديثة تؤكّد أن ربع الأطفال يعانون من تسوس الأسنان
آخر تحديث GMT 05:32:03
المغرب اليوم -

حوالي 17 ألف شاب في بريطانيا أجبروا على إزالة التالف منها

دراسة حديثة تؤكّد أن ربع الأطفال يعانون من تسوس الأسنان

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة حديثة تؤكّد أن ربع الأطفال يعانون من تسوس الأسنان

أغلب الأطفال يعانون من تسوس الأسنان
لندن ـ كاتيا حداد

توصلت دراسة حديثة إلى أن أكثر من 160 ألف طفل ممن بدأوا المرحلة الابتدائية في إنجلترا يعانون من تسوس الأسنان. ويعاني نحو 23.3 % من الأطفال البالغين من العمر خمس سنوات من تسوس الأسنان، ومعظمهم لديهم 3.4 من الأسنان في المتوسط ​​إما مفقودة أو "محشو"، وذلك وفقًا لبيانات مؤسسة الصحة العامة البريطانية (PHE). وأظهرت الأرقام أن حوالي 17 ألف شاب أجبروا على إزالة أسنانهم التي تلفت أجزاء منها، والتي غالبًا ما تتطلب الإقامة في المستشفى وأن يخضع الأطفال للتخدير العام.

ويكشف تقرير PHE عن ​​"الاختلاف الواسع" بين معدلات التحلل في مناطق مختلفة من بريطانيا، مع احتمال تعرض الأطفال من خلفيات محرومة غذائياً لأضرار الأسنان. وقال رئيس جمعية طب الأسنان البريطاني ميك آرمسترونغ: "إنها مأساة أن صحة فم الطفل لا تزال تحددها رموزهم البريدية ورواتب آبائهم. ولا ينبغي لنا أن نقبل أن الطفل الذي تم تربيته في تل بندل الفقير سيدخل المدرسة الابتدائية وبداخل أسنانه نسبة تتعدى 20% من الضعف والتسوس أكثر من ولد في شارع ساري الغنى".

أكثر مرضى الأسنان هم من الأطفال والشباب:

وتشير الأبحاث السابقة إلى أن طفلًا من كل سبعة أطفال يعاني من تسوس الأسنان بسبب عدم تقدير أولياء الأمور لأهمية تنظيف أسنان أطفالهم أثناء قيامهم بالتوفيق بين مسؤوليات تربية الأسرة. ويؤثر ذلك على قدرات الأطفال في الكلام والأكل واللعب والاختلاط. وقول إيزي سيككومب، رئيسة مجلس رعاية المجتمع التابع لرابطة الحكومة المحلية: 'يمكن الوقاية إلى حد كبير من تسوس الأسنان، ومع ذلك فإن أكثر أمراض الفم شيوعًا هي التي تصيب الأطفال والشباب". وتسلط نتائج هذا الاستطلاع الضوء على الحاجة إلى استثمار عاجل في تعليم مبادئ صحة الفم حتى يدرك الآباء والأطفال تأثير السكر على الأسنان وأهمية نظافة الفم الجيدة.

ولا تزال رعاية الأسنان غير المعالجة من أكثر الأمراض انتشارًا التي تؤثر على الأطفال وقدرة الشباب على الكلام والأكل واللعب والاختلاط الاجتماعي. وتؤكد هذه الدراسة كيف يمكن للفحص المنتظم في طبيب الأسنان أن يساعد في منع تسوس الأسنان والحاجة إلى العلاج في المستشفى.

أين توجد معدلات تسوس الأسنان الأعلى للأطفال ؟

توجد المعدلات الأعلى في لندن، حيث أن 7.2 % من الشباب الذين يعيشون في منطقة تاور هامليت، كان لديهم مشاكل بالأسنان مقارنة مع المعدل الطبيعي الوطني البالغ 2.4 % . وفي يوركشاير وهامبر 4.1 %  من الأطفال في سن الخامسة قد أزيلت أسنانهم بسبب التسوس والتأكل، مقارنة بـ 1.3 %  في شرق إنجلترا. ويظهر التقرير أنه في حين أن مستويات تسوس الأسنان تتقلص، والمؤشرات على أن التفاوتات قد بدأت في يقل، فإن فجوة عدم المساواة تظل عالية بشكل غير مقبول. ويمكن الوقاية من التجاويف بالكامل تقريبًا مع العناية وليس المستوى المادي.

الخدمات التي تقدمها إنجلترا موضع حسد من العالم لكن الأطفال لا يستفيدون منها هناك:

 وقال أرمسترونغ: "للأسف، في حين أن التجاويف يمكن تفاديها بالكامل تقريبًا، فإن اللامبالاة الرسمية تعني أن فجوة وعدم المساواة هذه لا تُظهر إلا القليل. وستستمر هيئة الخدمات الصحية الوطنية في إنفاق الملايين على استخراج أسنان الأطفال في المستشفيات الممددة إلى الحد الأقصى إلى أن يصعد صناع القرار ويسيطرون على. وعندما تصبح البرامج والسياسات الخدمية العظيمة، المصممة في بريطانيا موضع حسد من العالم، فمن الشاذ أن الأطفال في إنجلترا لا يستفيدون منها".

وأوضح الدكتور ساندرا الأبيض وأستاذة صحة الأسنان بالصحة العامة إنجلترا : "من المشجع أن نرى تسوس الأسنان تراجع في جميع أنحاء إنجلترا، ومع ذلك ما يقرب من ربع الذين تتراوح أعمارهم بين سنة وخمس سنوات ما زالوا يعانون من هذه الحالة التي يمكن الوقاية منها. ولا يزال الأطفال في مجتمعاتنا الأكثر حرمانًا هم الأكثر تضررًا - فنحن بحاجة إلى المزيد من السلطات المحلية باستخدام التدخلات الهادفة للحد من عدم المساواة هذه". ويظهر التقرير عموماً، تحسن في نسبة الشباب الذين يعانون من تسوس الأسنان في العقد الماضي. وفي عام 2008، لم تظهر نسبة 69.1 % من الأطفال في سن الخامسة أي علامات واضحة على تسوس الأسنان، والتي ارتفعت إلى 76.7 %  العام الماضي.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة حديثة تؤكّد أن ربع الأطفال يعانون من تسوس الأسنان دراسة حديثة تؤكّد أن ربع الأطفال يعانون من تسوس الأسنان



GMT 02:27 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

المدارس البريطانية تُقدِّم للطلاب دروسًا في التأمّل

GMT 02:09 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يترجمون أفكار المرضى الذين فقدوا التحدث قريبًا

GMT 03:40 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إسكتلندا تدرس تلاميذها إشكاليات "الشذوذ الجنسي"

GMT 01:07 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

جامعة بريطانية تمنع طلابها من قراءة مقالة لأكاديمي يساري

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة حديثة تؤكّد أن ربع الأطفال يعانون من تسوس الأسنان دراسة حديثة تؤكّد أن ربع الأطفال يعانون من تسوس الأسنان



ارتدت فستانًا ماكسيًّا منقوشًا بطبعة "البولكا دوت"

إطلالة ساحرة لـ"مارغوت روبي" خلال افتتاح فيلمها

لندن - العرب اليوم
ركّزت أخبار الموضة على إطلالات النجمات في حفلة توزيع جوائز الموضة البريطانية والإطلالة المفاجئة لدوقة ساسكس ميغان ماركل، لكن في الليلة نفسها أقيم العرض الافتتاحي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا"، وظهرت نجمة الفيلم مارغوت روبي على السجادة الحمراء بإطلالة مميزة خطفت اهتمامنا. ارتدت الممثلة فستانا ماكسيا منقوشا بطبعة "البولكا دوت"، من توقيع "رودارتيه" في العرض الأوّلي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا" في بريطانيا، مزيّنا بوردة مطرزة عند الخصر، ويأتي خط العنق مقلما بقماش شفاف رقيق، فبدت إطلالتها رومانسية وحديثة. وشهدت ساحة الموضة عودة طبعة "البولكا دوت" بثبات على مدار الموسم الماضي، إذ ارتدت كيت موس فستانا بطبعة البولكا وسترة أنيقة إلى حفلة الزفاف الملكية للأميرة يوجيني وجاك بروكسبانك في أكتوبر/ تشرين الأوَّل الماضي، واختارت داكوتا جونسون فستانا أسود اللون قصيرا، جاء مُطبعًا بالبولكا دوت الأبيض للظهور على السجادة الحمراء مؤخرا، كما قدّمت علامة توب شوب فستانا بنيا منقطا بالأبيض وكان

GMT 02:35 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي تكشّف عن جسدها في"بيكيني"باللونين الأبيض والوردي
المغرب اليوم - لوتي تكشّف عن جسدها في

GMT 12:00 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي
المغرب اليوم - 18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي

GMT 00:47 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض
المغرب اليوم - رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض

GMT 13:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
المغرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 05:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

منتجع "ليه مينوير" الفرنسي ينافس في سياحة التزلّج
المغرب اليوم - منتجع

GMT 04:43 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
المغرب اليوم - تعرف على فندق

GMT 01:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

هناء حمزة تفتخر بأنها أول عربية ترأس تحرير قناة إقتصادية
المغرب اليوم - هناء حمزة تفتخر بأنها أول عربية ترأس تحرير قناة إقتصادية

GMT 09:14 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

شاب يعتدي على راقٍ شرعي في مدينة برشيد بعد فضيحة "بركان"

GMT 20:31 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

فيديو يوثّق لحظة استقبال "راقي بركان" لضحاياه

GMT 03:14 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الصين وأستراليا تتحولان بعيدًا عن الوقود الأحفوري والفحم

GMT 03:42 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيرة الهند بالمغرب تحل في مدينة الناظور

GMT 08:51 2016 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

فؤائد واضرار حبوب الكولاجين

GMT 22:30 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرّب الدنمارك يحدّد موقف كيير ويورجنسن من لقاء أيرلندا

GMT 18:48 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

هزة أرضية بقوة 2٫8 درجة تضرب مدينة تطوان

GMT 09:20 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

وزارة الداخلية البلجيكية ترفض استقبال المنتخب المغربي

GMT 04:14 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

كلما زاد عمر الأب أنجب أطفالًا أكثر ذكاء وتركيزًا
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib