الرباط تحتضن المنتدى الليبي الاستثماري الأول
آخر تحديث GMT 16:29:41
المغرب اليوم -

لزيادة تعزيز التعاون والمبادلات الاقتصادية بين البلدين

الرباط تحتضن "المنتدى الليبي الاستثماري الأول"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الرباط تحتضن

المدير التنفيذي للمنتدي المهدي عبد العاطي
الرباط - المغرب اليوم

افتتحت الاثنين بالرباط أعمال المنتدى الليبي الدولي الاقتصادي الاستثماري الاول بالمملكة المغربية، بمشاركة أكثر من 400 شخص من 12 دولة يمثلون القطاع العام والخاص ومختلف المجالات الإقتصادية الليبية.

وتتمحور أشغال هذا الحدث الدولي، الأول من نوعه، والذي بدأ تحت رعاية المجلس الرئاسي الليبي بالتعاون مع وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي المغربية، حول موضوع "نحو شراكة اقتصادية متينة".

وأكد المدير التنفيذي لهذا الحدث، المهدي عبد العاطي، أن هذا المنتدى يؤكد متانة علاقات التعاون والشراكة بين البلدان المغاربية وعمقها الاستراتيجي لليبيا.

وأضاف عبد العاطي، في كلمة خلال افتتاح هذا المنتدى، أن اختيار المغرب لاستضافة هذا الحدث الاقتصادي الذي يستمر يومين يعزى إلى الدور الرائد الذي تضطلع به المملكة في دعم ونجاح الحوار الليبي الذي انعقد في الصخيرات والذي عرف توقيع الاتفاق السياسي الليبي في دجنبر 2015.

وأضاف أن ليبيا تعتزم من خلال هذا الحدث، الاستفادة من التجربة المغربية الرائدة في تنمية الاستثمار، مشيرا إلى أن المملكة تعد فاعلا رئيسيا في المنطقة المغاربية، كما تضطلع بدور رائد على مستوى القارة الأفريقية وتتمتع بعلاقات ممتازة مع العديد من دول العالم بما في ذلك الاتحاد الأوروبي.

ولفت عبد العاطي إلى أن تجربة المغرب في مجال التنمية الاقتصادية والاستثمار يمكن أن تفتح آفاقا جديدة للعلاقات بين المغرب وليبيا وتسهم في زيادة تعزيز التعاون والمبادلات الاقتصادية بين البلدين.

وتضم أشغال هذا المنتدى عدة جلسات عمل تركز أساسا على التحديات الرئيسية التي يواجهها الاقتصاد الليبي، وكذلك حول وسائل الاستفادة من تجربة المغرب الناجحة في مجال التنمية الاقتصادية والاستثمار.

كما ستعرف أشغال المؤتمر مناقشة مختلف المواضيع، بما في ذلك التوجهات المستقبلية لقطاع النفط والغاز والطاقة المتجددة في ليبيا والفرص الاستثمارية الواعدة المتاحة في هذا المجال.

ويناقش المشاركون أيضا سبل تعزيز الاستثمار والثقة بين القطاع الخاص الليبي والفاعلين الاقتصاديين الدوليين، لا سيما من خلال توقيع اتفاقيات التعاون ومذكرات التفاهم بين الشركات الليبية ونظيراتها الدولية.

قد يهمك ايضًا:

 الجواهري يؤكد أن تغير المناخ تؤثر على النظام المالي

أرامكو السعودية تُعلن عن اكتتابها العام في السوق المالية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرباط تحتضن المنتدى الليبي الاستثماري الأول الرباط تحتضن المنتدى الليبي الاستثماري الأول



دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

إطلالات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:31 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني
المغرب اليوم - عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني

GMT 02:56 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
المغرب اليوم - قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 11:08 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يفشل في تنفيذ وعوده وصفقاته "في مهب الريح"
المغرب اليوم - ترامب يفشل في تنفيذ وعوده وصفقاته

GMT 03:46 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فاران يغيب عن ريال مدريد ضد ألافيس بسبب الإصابة

GMT 13:50 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أوناي إيمري يسعى إلى إنقاذ عنقه من مقصلة الإقالة من آرسنال

GMT 03:22 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فيليكس يدعم التشكيل الأساسي لأتلتيكو مدريد ضد برشلونة

GMT 16:18 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

أياكس يقلب تأخره أمام تفينتي أنشخيدة لفوز عريض

GMT 04:21 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

لينجارد يسجل هدفا في أول مباراة له كقائد لليونايتد

GMT 17:34 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفربول يفقد جهود فابينيو حتى نهاية العام

GMT 21:00 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فينيسيوس يعود إلى قائمة ريال مدريد لمواجهة ألافيس

GMT 06:51 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

الكشف عن مميزات وعيوب سيارة "بروتون ريف 2019"

GMT 20:50 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب وحيد يدفع فيدال للرحيل عن برشلونة

GMT 21:54 2016 السبت ,26 آذار/ مارس

أفضل زيوت تدليك الجسم و المساج

GMT 07:34 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

مزارع الأبقار الضخمة في الصين تلوث البيئة

GMT 00:12 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

التهيج الجنسي عند الرجال
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib