الحقاوي تكشف أهداف استراتيجية النهوض بالمسنين
آخر تحديث GMT 20:42:41
المغرب اليوم -

أكدت لـ "المغرب اليوم" ضرورة توفير المواكبة والدعم النفسي

الحقاوي تكشف أهداف استراتيجية النهوض بالمسنين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الحقاوي تكشف أهداف استراتيجية النهوض بالمسنين

وزيرة الأسرة والتضامن بسيمة الحقاوي
الدار البيضاء - جميلة عمر

أكدت وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية بسيمة الحقاوي، امس الخميس، في كلمة خلال افتتاح أعمال ندوة علمية تنظم على مدى يومين بشراكة مع المرصد الوطني للأشخاص المسنين وكلية الآداب والعلوم والإنسانية في جامعة محمد الخامس، بشأن موضوع "الأشخاص المسنون بالمغرب: جودة الحیاة وأنماط المواكبة"، في الرباط ، أن الوزارة تسهر حاليًا بتشاور مع شركائها، على إعداد إطار استراتيجي للنهوض بأوضاع الأشخاص المسنين.

وأجرى موقع "المغرب اليوم" حوارًا مع الوزيرة عقب الندوة، بشأن الاستراتيجية للنهوض بأوضاع الأشخاص المسنين في المغرب.
وقالت الوزيرة في إجابتها على سؤال بشأن الإطار الاستراتيجي لإرساء أسس ضامنة لحقوق المسنين "أن هذه الاستراتيجية تهدف إلى إرساء أسس ضامنة لحقوق هذه الفئة، وبيئة حمائية تنسجم وتستجيب للسياق الوطني والدولي".

وأجابت الحقاوي بشأن سؤال النهوض بالعمل التكافلي والتضامني للنهوض بأوضاع الأشخاص في وضعية صعبة، بخاصة الأشخاص المسنين "أن الوزارة انفتحت على محيطها وتعزيز شراكتها المتميزة مع الجامعات ومراكز البحث والدراسات لبناء جسر دائم وتعاون بناء في كل القضايا، التي تدخل ضمن اختصاصاتها مشيرة إلى البرامج التي وضعتها الوزارة من أجل النهوض بالعمل التكافلي والتضامني، والمساهمة في تحقيق الإنصاف والمساواة والعدالة الاجتماعية للنهوض بأوضاع الأشخاص في وضعية صعبة، بخاصة الأشخاص المسنين".

وأضافت الحقاوي، أن الوزارة التزمت بمواصلة تنفيذ البرنامج الوطني لتأهيل مؤسسات الرعاية الاجتماعية، من خلال التأهيل المادي لمؤسسات الرعاية الاجتماعية، وتعزيز التأطير بهذه المؤسسات من خلال دعم قدرات العاملين بها بهدف تجويد الخدمات المقدمة لفائدة المستفيدين، ومواكبة مؤسسات الرعاية الاجتماعية غير المرخصة للحصول على الترخيص، وتنويع الخدمات لفائدة الأشخاص المسنين.

وأوضحت الوزيرة الحقاوي بشأن ارتفاع عدد المسنين في المغرب أو ارتفاع في نسبة تشيخ الساكنة في المغرب "أن التطور الديمغرافي بالمغرب يصاحبه ارتفاع في نسبة تشيخ الساكنة، مؤكدة على ضرورة توفير المواكبة والدعم النفسي والاجتماعي للأشخاص المسنين للحفاظ على توازنهم".

واختتمت الوزيرة الحوار بالتأكيد على ضرورة إثراء الحوار والنقاش بشأن واقع الأشخاص المسنين بمختلف تمظهراته المعرفية والميدانية اجتماعيًا وصحيًا ونفسيًا، إلى تشجيع الدراسات والبحث العلمي المتعلق بالأشخاص المسنين، والاطلاع على التجارب والممارسات الفضلى التي تجعل من النهوض بأوضاعهم وتجويد الخدمات المقدمة لفائدتهم غايتها المحورية، وتقاسم الخبرات الوطنية والدولية المؤسساتية والأكاديمية في هذا المجال.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحقاوي تكشف أهداف استراتيجية النهوض بالمسنين الحقاوي تكشف أهداف استراتيجية النهوض بالمسنين



GMT 02:25 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

الخضري يكشف عن سوء الحالة الصحية في غزة

GMT 00:57 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

بعوي يؤكّد ضرورة توطيد العلاقات مع دول القارة السمراء

GMT 14:53 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أمزازي يكشف تفاصيل توقيت الدراسة الجديد في المغرب

GMT 05:24 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

بعوي يُوقِّع اتفاقيات مع حاملي المشاريع التكنولوجية

GMT 00:36 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بوجوالة يؤكد وجود التفاتة لتجاوز معيقات المرأة القروية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحقاوي تكشف أهداف استراتيجية النهوض بالمسنين الحقاوي تكشف أهداف استراتيجية النهوض بالمسنين



حملت حقيبة كلاتش مُخملية طابقت حزام الخصر

كيت ميدلتون "وردة إنجليزية" بفستان من دار "غوتشي"

لندن ـ المغرب اليوم
امتلأ جدول أعمال دوقة كامبريدج كيت ميدلتون، الأربعاء، بأكثر من مهمّة رسمية، فبعدما حضرت مؤتمر دعم الصحة العقلية للطلاب خلال النهار، عادت الدوقة إلى قصرها لكي تُبدّل إطلالة بدلة التنورة من دولتشي آند غابانا، بإطلالة الفستان الكلاسيكي. أقرأ أيضًا:أجدد إطلالات ميلانيا بموضة المعطف بدت كيت كالوردة الإنجليزية بفُستانها الوردي الذي اختارته من علامة "غوتشي"، فجاءت ياقته بقصة حرف V عميقة، وأكمامه بطولٍ قصير كأنها شالات حريرية لفّت جسدها الرّشيق، لينسدل الفُستان للأسفل ويُلامس الأرض بقماشه المصنوع من التول، امتزجت ألوانه بدرجات الوردي النّاعم. حرصت الدّوقة أن تنسّق ألوان إطلالتها بعناية، فحملت حقيبة كلاتش مُخملية خمرية اللون، طابقت حزام الخصر الذي زمّ فُستانها من المُنتصف، وأضافت لمسة برّاقة لإطلالتها بانتعالها كعبا عاليا فضيا لامعا، اختارته من علامة أوسكار دي لا رينتا، بلغ سعره 729 دولارا. أبقت زوجة الأمير ويليام مكياجها ناعمًا، فاعتمدت أحمر الشّفاه الوردي اللامع مع لمسات من
المغرب اليوم - أبرز المطاعم التي يمكنك زيارتها  في جزيرة جيرزسي

GMT 03:01 2019 الخميس ,14 شباط / فبراير

6 نصائح فقط لتجديد مطبخك وبميزانية منخفضة
المغرب اليوم - 6 نصائح فقط لتجديد مطبخك وبميزانية منخفضة

GMT 05:47 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

جعجع يطالب بمكافحة الفساد لانقاذ الوضع الاقتصادي
المغرب اليوم - جعجع يطالب بمكافحة الفساد لانقاذ الوضع الاقتصادي

GMT 12:46 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

"السيدة العجوز" تشكر بنعطية لانتقاله إلى "الدحيل"

GMT 22:50 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

كلوب يعرب عن فخره بما قام به لاعبو الفريق بعد قضاء معسكر

GMT 14:38 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

بيب غوارديولا يكشف عن روشتة الإطاحة بـ"ليفربول"

GMT 15:34 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

آرسنال يرغب في التعاقد مع لاعب نابولي المغربي كيفن مالكويت

GMT 12:28 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

مدرب مانشستر يونايتد سولسكاير يطمع في خطف لقب دوري الأبطال

GMT 02:37 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

ساري يحسم مصير أودوي وينتظر بديل فابريجاس

GMT 18:53 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

تجنبي هذه الأخطاء عند تصميم المكتبة المنزلية العصرية

GMT 19:53 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مواطنون يحاصرون خليجيًا داخل وكر للدعارة في أكادير

GMT 14:27 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تُصارع التماسيح بعروض خطيرة في فلوريدا

GMT 22:21 2014 الخميس ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار بحيرة "سد بين الويدان" لممارسة التزلج المائي

GMT 08:50 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

قتل شاب وتشويه جسده..احتجاجات في سلا ضد “التسيب”

GMT 18:44 2018 الخميس ,28 حزيران / يونيو

مشجع مصري يتزوج من روسية خلال حضوره كأس العالم

GMT 15:53 2015 السبت ,24 كانون الثاني / يناير

البروكلي يقلل إلتهاب الكلى ومفيد لمرضى هشاشة العظام

GMT 19:47 2018 الجمعة ,28 كانون الأول / ديسمبر

راقٍ شرعي في مدينة كلميم يتورَّط في جريمة جنسية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib