اختتام الملتقى الأول حول الصحة والبيئة في خريبكة
آخر تحديث GMT 17:28:44
المغرب اليوم -

اختتام الملتقى الأول حول الصحة والبيئة في خريبكة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اختتام الملتقى الأول حول الصحة والبيئة في خريبكة

الائتلاف المغربي للصحة والبيئة
خريبكة ـ المغرب اليوم

نظم الائتلاف المغربي للصحة والبيئة وحماية المستهلك ، الملتقى الأول حول الصحة والبيئة ، يومي 29 و30 أبريل/نيسان ، بمشاركة أطباء ، أساتذة جامعين وعدد من الخبراء والمختصين ، واختتم بإصدار توصيات مهمة.

وحضر الملتقى الذي نظم بشراكة مع المجمع الشريف للفوسفاط ومجلس جهة بني ملال خنيفرة ووزارة الصحة ، رئيس المجلس الإقليمي لخريبكة ، ورئيس المجلس البلدي ، ونائب رئيس جهة بني ملال خنيفرة ، وباشا المدينة ، وممثل عن كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة ، وممثل عن لجنة البيئة في البرلمان ، وعدد من المنتخبين ، وجمعيات المجتمع المدني وحقوقيون وسياسيون ونقابيون وطلبة باحثون وخبراء في البيئة وأطباء ومهندسون ورجال الصحافة والإعلام.

وافتتحت أعمال الندوة الرئيسية للملتقى ، التي سيرها الدكتور عاشور يوسف، بعرض للخبير البيئي عمر الفاسي الفهري، عن لجنة البيئة في البرلمان ، حول السياسة البيئية وكيفية المحافظة على البيئة والصحة ، وعرفت تدخل البروفيسور الصقلي الحسيني طارق، من المستشفى الجامعي الحسن الثاني فاس ، الذي تطرق لموضوع الوقاية من أمراض الكلى والفشل الكلوي ، وكيفية الوقاية نمطًا للحياة ، واختتمت الأشغال الصباحية للملتقى بعرض للخبير الدولي في لسعات العقارب والبيئة، الدكتور عادل مبشر.

وشارك خلال الفترة المسائية كل من الدكتور يوسف بلوردة الأستاذ الجامعي الزائر في جامعة القاضي عياض الذي حاضر في موضوع "البيئة مقاربة حقوقية، على ضوء التشريعات الجديدة" ، والدكتور بوعزة الخراطي رئيس الفيدرالية الوطنية لحماية المستهلك الذي اتحف الحضور بعرض مهم "حول تأثير التوث على الصحة الغذائية".

واختتمت أعمال اليوم الأول بأمسية فنية شاركت في إحيائها فرقة أعبيدات الرما والمجموعة الصوتية برئاسة الهوداني ، تخللتها تكريمات لك من عمر الفاسي الفهري، عن لجنة البيئة في البرلمان، وبوعزة الخراطي رئيس الجامعة الوطنية لحماية المستهلك، وأمحمد زكراني، مهندس دولة ورئيس المجلس الإقليمي برلماني وعضو البرلمان الأفريقي، ووكيل الملك زهير إبراهيم ، وسماح غلاب فاعلة جمعوية، والمدير السابق لمستشفى الحسن الثاني في خريبكة الدكتور خالد مستغني.

وفي ختام الملتقى ، صباح الأحد ، شارك كلًا من خالد بنرشيد المسؤول عن الفضاءات الخضراء في عمالة إقليم خريبكة ، وأنور عبد الله، الأستاذ في كلية العلوم والتقنيات في سطات ، في موضوع الثلوت والفرشة المائية، وتم إصدار توصيات هذا الملتقى التي أجملها المشاركون.

 وجاء التنبيه إلى الوضع الصحي المتردي على المستوى الوطني ، مما يستوجب دق ناقوس الخطر من أجل التحرك العاجل للحد من تفاقم الوضع الصحي الكارثي بعد عودة ظهور أمراض ، كانت قد انقرضت أو قريبة من الانقراض "كالجدري والسل" ، ودعوة الحكومة للتدخل العاجل لإنقاد أرواح المواطنين ، وصياغة مدونة جامعة وشاملة للقوانين المنظمة للبيئة وحماية المستهلك مع إصدار النصوص التنظيمية لهذه القوانين وتحديد الجهات المسؤولة عن كل قطاع مع ربط المسؤولية بالمحاسبة، وإجلاء الغموض عن النصوص القانونية مع إعادة تكوين القضاة في مجال التشريعات الخاصة بالصحة والبيئة ، والعمل على وضع تصور للتأثيرات البيئية على الصحة والمساهمة في رفع جودة المعلومات والتعريف بالمشاكل مع اقتراح الحلول، وضمان حق المستهلك في الوصول إلى المعلومة الصحية والبيئية، وإغناء النقاش العمومي حول الصحة والبيئة مع تفعيل مخرجاته على أرض الواقع، وتوجيه البحث العلمي للإجابة على الأسئلة المتداولة مع إدماج النتائج العلمية في المرافعات المتعلقة بالبيئة، دراج التكوين البيئي والصحي في البرامج التعليمية خاصة بالنسبة للناشئة مع تقوية الأنشطة التحسيسية، مكافحة آفة التسمم بشكل تشاركي بين المتدخلين مع توفير الوسائل الضرورية لذلك ، وخلق تعاون بناء بين الدولة والمجتمع المدني مبني على مقاربة تشاركية في تنفيذ السياسات العمومية في المجال الصحي والبيئي وتعزيز آليات التواصل والتوعية والاقتراح، ضرورة استحضار الجانب البيئي في مخططات سياسة المدينة والتعمير، خلق شراكات مع الإعلام الوطني قصد لعب أدواره في مجال التحسيس والتوعية بأهمية  البيئة، ثم الدعوة إلى خلق يوم وطني للبيئة والصحة وحث الدولة على تفعيله .

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اختتام الملتقى الأول حول الصحة والبيئة في خريبكة اختتام الملتقى الأول حول الصحة والبيئة في خريبكة



يُعرف عنها حبها إلى دعم علامات ملابس "أزياء الشارع"

دوقة كامبريدج تتألق بفستان والدتها في أحد إطلالة لها وتُحافظ على شعرها مُنسدلًا

لندن _المغرب اليوم
المغرب اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 12:06 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات
المغرب اليوم - أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 00:12 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

حدائق منزلية صغيرة خارجية في ملكيات المشاهير

GMT 09:49 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

المرأة الحديدية نانسي بيلوسي تعود لرئاسة "النواب الأميركي"

GMT 13:54 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

كمبيوتر ياباني فائق يظهر مفعول الرطوبة على فيروس كورونا

GMT 03:29 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

جمعية مصارف لبنان تنتقد التباطؤ في تشكيل الحكومة

GMT 14:47 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على قصة انطلاق مسبار كاسيني لاستكشاف كوكب زحل

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

عطرك هذا الخريف بنغمات الياسمين والفانيليا

GMT 11:54 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

كيف أعالج مشاكل السلوك الجنسي لدى طفلي

GMT 08:56 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

10 نباتات تنقي الهواء في المنزل

GMT 13:45 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"سامسونغ" تسخر من هاتف "آيفون 12" الجديد

GMT 20:41 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

حكيم زياش يسجل أول أهدافه مع تشيلسي
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib