المشكلة  عمري 30 عاماً وزوجي 45 عاماً، متزوجة من أكثر من عشر سنوات ولدي أبناء، أنا دائمة التفكير في الندم من زواجي، خصوصاً عندما أرى صديقاتي وأزواجهن وكلهم أصغر من زوجي، مع أن زوجي ولله الحمد لا يحسسني بهذا الفرق أبداً، بل بالعكس هو شخص متعاون في البيت وفي تربية أولادي، ولكن كثرة الندم تأتي دائماً كلما أرى صفة سيئة فيه، ومع كل هذا الزمن في زواجي إلا أن إحساس الندم لم يفارقني لحظة، وكثرة التفكير أيضاً بذلك الموضوع أصابتني بالنسيان الدائم لأشياء مهمة في حياتي، لا أريد أن أبوح لصديقاتي عن عمر زوجي الحقيقي؛ حتى لا أسمع كلاماً يزيدني ندماً
أريد أن أعيش حياة سعيدة، وأن أبعد عن التفكير الدائم الذي يكاد يقتلني كل يوم فماذا أفعل
آخر تحديث GMT 20:57:32
المغرب اليوم -

مشاكل المجتمع

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

المغرب اليوم

المشكلة : عمري 30 عاماً وزوجي 45 عاماً، متزوجة من أكثر من عشر سنوات ولدي أبناء، أنا دائمة التفكير في الندم من زواجي، خصوصاً عندما أرى صديقاتي وأزواجهن وكلهم أصغر من زوجي، مع أن زوجي ولله الحمد لا يحسسني بهذا الفرق أبداً، بل بالعكس هو شخص متعاون في البيت وفي تربية أولادي، ولكن كثرة الندم تأتي دائماً كلما أرى صفة سيئة فيه، ومع كل هذا الزمن في زواجي إلا أن إحساس الندم لم يفارقني لحظة، وكثرة التفكير أيضاً بذلك الموضوع أصابتني بالنسيان الدائم لأشياء مهمة في حياتي، لا أريد أن أبوح لصديقاتي عن عمر زوجي الحقيقي؛ حتى لا أسمع كلاماً يزيدني ندماً. أريد أن أعيش حياة سعيدة، وأن أبعد عن التفكير الدائم الذي يكاد يقتلني كل يوم فماذا أفعل ؟

المغرب اليوم

الحل : ليس فارق العمر بينكما هائلاً كما تظنين، إذا ما عدنا إلى الوراء سنرى أنك حين تزوجت كنت في العشرين وكان هو في الخامسة والثلاثين، ومن هنا تبدأ النظرة المخطئة في اعتقادي؛ لأنه في تلك المرحلة كان هو قد بدأ حياته العملية فيما كنت أنت في طور مغادرة مراهقتك، ومع ذلك فالزمن مضى وأصبحت الآن أماً لأبناء، وتعيشين حياة سعيدة بالمقاييس الموزونة والواقعية , اعقلي واعلمي أن البيوت أسرار، وأن ما ترينه من الخارج ليس هو كل الصورة أو الحكاية، وإذا ما حبكت معك حكاية العمر فنصيحتي أن تبتاعي لزوجك الطيب ملابس شبابية وتصارحينه بحاجتك إلى الانطلاق، ومن المؤكد أنه سوف يوافق لأنه يحبك، فلا تخربي على نفسك وتخسري زوجاً وأباً حنوناً وصديق عمر لأسباب بسيطة يمكن التغلب عليها بالقناعة والسعي لتحسين العلاقة وداً وحباً وحناناً ومرحاً .

بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري على طريقة الملكة ليتيزيا الساحرة

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 03:14 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020
المغرب اليوم - المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020

GMT 03:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
المغرب اليوم -
المغرب اليوم -
المغرب اليوم -

GMT 02:40 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دوقة كامبريدج تفصل مساعدتها الشخصية عن العمل "

GMT 06:28 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

نفوق أول بقرة مستنسخة في مركز أبحاث الماشية وسط اليابان

GMT 01:48 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

الألوان الصيفية تعطي غرفة معيشتك انتعاشة لا تُقارن

GMT 01:16 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد أن المشي "البطيء" يتسبب في "أمراض قاتلة"

GMT 02:59 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مونتي كارلو أغلى وجهة حسب منظمة السياحة العالمية

GMT 19:19 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

"أوبو" تطرح هاتفها الجديد في السوق المغربية

GMT 02:50 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

مجموعة "كلوي" الرومنسية والحيوية لربيع وصيف 2020
المغرب اليوم -
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib