جبهة النصرة تسيطر على مستشفى الشغور وداعش يواصل التقدم في تدمر
آخر تحديث GMT 04:01:22
المغرب اليوم -

ارتفع عدد قتلى "حزب الله" في معارك القلمون إلى 29 قتيلًا

"جبهة النصرة" تسيطر على مستشفى الشغور و"داعش" يواصل التقدم في تدمر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

تنظيم " داعش "
دمشق ـ نور خوَام

سيطر تنظيم "داعش" على محطة "T3" الواقعة في ريف مدينة تدمر، عقب انسحاب القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من المحطة، وتشهد منطقة تدمر اشتباكات منذ الـ 13 من أيار/مايو الجاري، هجومًا من قبل تنظيم "داعش"، تمكن خلاله من السيطرة على مدينتي السخنة وتدمر وحقلي الهيل والأرك وقرية العامرية وصولا إلى سيطرته على محطة "التي ثري"، كما تمكن التنظيم من قتل العشرات من عناصر القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها، بعضهم جرى فصل رؤوسهم عن أجسادهم.

وأفادت مصادر سورية مطّلعة بأن عدد عناصر "حزب الله" اللبناني الذين تم توثيق مقتلهم خلال الاشتباكات مع "جبهة النصرة"  والفصائل الإسلامية في عدة مناطق في جرود القلمون منذ أسبوعين وحتى اللحظة ارتفع إلى 29 على الأقل.

وذكرت أن "جبهة النصرة" وفصائل إسلامية سيطرت على المشفى الوطني عند الأطراف الجنوبية الغربية لمدينة جسر الشغور، بشكل كامل، بعد تمكن عشرات العناصر من القوات الحكومية من الفرار باتجاه القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها التي كانت تحاول التقدم من عدة محاور نحو المشفى لفك الحصار المستمر عنه منذ الـ 25 من شهر نيسان/أبريل الماضي من العام الجاري، وترافقت الاشتباكات مع تنفيذ الطيران الحربي غارات مكثفة على تمركزات المقاتلين داخل المشفى وفي محيطه، ما أدى لمقتل وجرح وأسر عدد من عناصر القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها، فيما لا يزال مجهولاً حتى اللحظة، مصير العناصر التي تمكنت من الفرار.

وأوردت المصادر أن مقاتلًا من تنظيم "داعش " قتل في اشتباكات مع القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في مدينة تدمر، ودارت بعد منتصف ليل الخميس اشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف آخر في محيط قمة النبي يونس في ريف اللاذقية الشمالي، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

ونفذ تنظيم "داعش" عمليات عدة لليوم الثالث على التوالي، إذ أعدم 9 أشخاص، الجمعة، في عدة مناطق في ريف دير الزور، حيث أعدم 4 رجال في بلدة الخريطة في ريف دير الزور الشرقي، بينما نفذ التنظيم عمليتي إعدام لرجلين في قرية المسرب، كما أعدم آخر بقرية حوايج شامية.

كان تنظيم "داعش" أعدم، الخميس الماضي، 9 رجال وشبان، في قرية محيميدة في ريف دير الزور الغربي، وفي قرية حطلة وبلدة خشام في ريف دير الزور الشرقي، وفصل التنظيم رؤوس معظمهم عن أجسادهم؛ لاتهامهم بـ"العمالة للنظام النصيري والرَّدة وقتال داعش".

بينما أعدم التنظيم 9 أشخاص على الأقل في محافظة دير الزور، أكثر من نصفهم أعدموا ذبحًا بوساطة آلات حادة، وأعدم 3 رجال في قرية الكشكية التي يقطنها مواطنون من أبناء عشيرة الشعيطات في الريف الشرقي لدير الزور؛ لاتهامهم  بـ"تجنيد أبناء عشيرة الشعيطات في معسكر تدمر"، والرجال الثلاثة من بلدة أبوحمام القريبة من الكشكية.

كما أعدم التنظيم رجلاً في قرية الجرذي الشرقي في ريف دير الزور الشرقي، متهمًا إياه بـ"الخروج في مظاهرة ضد داعش والتحريض على قتالها"، بينما أعدم رجلين آخرين أحدهما في قرية الدحلة في الريف الشرقي لاتهامه بـ"قتال داعش"، وأعدم الآخر لاتهامه بـ"العمالة للنظام النصيري" في قرية السفيرة تحتاني.

وأعدم التنظيم 3 رجال بالقرب من البلدية ببلدة الشحيل الواقعة في الريف الشرقي لدير الزور، والتي تعد المعقل السابق لجبهة النصرة في سورية، وذبحهم التنظيم بواسطة آلات حادة، واعتقل التنظيم الرجال الثلاثة، فور عودتهم إلى الريف الشرقي لدير الزور قادمين من تركيا.

واستهدفت الكتائب المقاتلة بالصواريخ تمركزات للقوات الحكومية في منطقة شطحة بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف القوات والمسلحين الموالين لها، في حين سقطت قذائف أطلقتها الكتائب على مناطق في بلدة محردة التي يقطنها مواطنون من اتباع الديانة المسيحية، ما أدى إلى أضرار مادية.

كما سقطت قذيفة هاون على منطقة في الحي الشمالي ببلدة الكسوة في ريف دمشق الغربي، ولم ترد معلومات عن اصابات، بينما تعرضت مناطق في بلدة الطيبة في ريف دمشق الغربي، لقصف من قِبل القوات الحكومية، ما أدى إلى سقوط جرحى.

في حين فتحت القوات الحكومية نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في اتستراد السلام بالقرب من مخيم خان الشيح في الغوطة الغربية، كما سقطت قذيفتا هاون على مناطق في مخيم الوافدين بالقرب من مدينة دوما في الغوطة الشرقية، ما أدى إلى مقتل رجل وسقوط عدد من الجرحى.

وذكرت أن اشتباكات دارت بعد منتصف ليل الخميس بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف والكتائب الإسلامية والمقاتلة من طرف أخر في حي المنشية في مدينة درعا، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

وأضافت أن اشتباكات نشبت ليل أمس الخميس بين وحدات حماية الشعب الكردي من طرف، وعناصر تنظيم "داعش " من طرف آخر في محيط قرية تل خنزير في ريف مدينة راس العين استمرت حتى فجر الجمعة، وسط تحليق لطائرات التحالف  العربي- الدولي في سماء المنطقة، وتنفيذها عدة ضربات استهدفت تمركزات لتنظيم "داعش"، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوفها.

وبينت أن مواطنين اثنين قتلا، وسقط عدد من الجرحى جراء قصف الطيران الحربي عند منتصف ليل الخميس على مناطق في قرية ابو جبار في ريف حلب الشرقي، وارتفع عدد القتلى الذين قضوا الجمعة في محافظة إدلب إلى أربعة، بينهم مقاتل من الفصائل الإسلامية قتل متأثراً بجراح أصيب بها في اشتباكات مع القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في محيط معسكر المسطومة منذ عدة أيام، وطفل قتل جراء تنفيذ الطيران الحربي غارة على قرية كنيسة نخلة فيريف مدينة جسر الشغور، ورجلين اثنين قتلا جراء قصف جوي تعرضت له مناطق في بلدة سراقب وقرية الموزرة في جبل الزاوية.

وأوضحت المصادر أن عدد القتلى الذين قضوا الجمعة في محافظة درعا ارتفع إلى 11، بينهم أربعة مقاتلين من الكتائب الإسلامية والمقاتلة من ضمنهم قيادي في كتيبة، قتلوا جراء قصف واشتباكات مع القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها، ورجل وسيدة من بلدة عتمان قتلوا جراء قصف من الطيران المروحي على مناطق في بلدة داعل، ورجل مات متأثرا بجراحٍ أصيب بها جراء قصف جوي على أماكن في بلدة داعل منذ نحو شهرين، وأربعة مواطنين قتلوا جراء سقوط قذائف أطلقتها كتائب مقاتلة على مناطق في بلدة ازرع التي تسيطر عليها القوات الحكومية في ريف درعا الشمالي.

وقتل طفلان ومواطنة، فجر الجمعة، جراء سقوط قذائف أطلقتها كتائب مقاتلة على مناطق سيطرة القوات الحكومية في حيي الأشرفية والخالدية بمدينة حلب، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة، بينما سقطت المزيد من القذائف على مناطق سيطرة القوات الحكومية في باب الفرج وشارعي النيل وتشرين.

وألقى الطيران المروحي برميلاً متفجرا على منطقة في حي طريق الباب في مدينة حلب ما أدى لاستشهاد سيدة وطفلة على الأقل، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة ووجود مفقودين تحت الأنقاض، بينما ألقى الطيران المروحي برميلين متفجرين على مناطق في محيط مطار كويرس العسكري والذي يحاصره التنظيم في ريف حلب الشرقي.

وأكدت المصادر أن اشتباكات عنيفة تدور بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر في أطراف الفئة الثالثة من المدينة الصناعية في الشيخ نجار، وسط معلومات أولية عن تقدم للتنظيم في أطراف الفئة الثالثة، بالتزامن مع قصف عنيف للقوات الحكومية على المنطقة، التي تشهد استمراراً للاشتباكات العنيفة بين الطرفين، أيضاً عثر على جثة شخص مقتولاً قرب منطقة حوار كلس القريبة من الحدود السورية - التركية في ريف حلب، دون معلومات عن سبب وظروف قتله.

وكانت وحدات حماية الشعب الكردي مدعمة بجيش الصناديد التابع لحاكم مقاطعة الجزيرة والمجلس العسكري السرياني وقوات حرس الخابور قد سيطروا على قريتي تل شاميرام وتل نصري الآشوريتين وقريتين آخريتين على الأقل في محيط بلدة تل تمر وفي الريف الجنوبي للبلدة الواقعة في ريف الحسكة، عقب اشتباكات عنيفة مع تنظيم "داعش"، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوف عناصر التنظيم، الذي تمكنت الوحدات الكردية والمقاتلين الداعمين لها من طرده من جبل عبد العزيز الواقع في جنوب بلدة تل تمر، بمساندة من طائرات التحالف العربي – الدولي التي قصفت مواقع التنظيم وتمركزاته بشكل مكثف، عقبه تمشيط مقاتلي وحدات الحماية والمقاتلين الآخرين للمناطق التي تم قصفها من قبل التحالف، والذي أسفر قصفها خلال يومي الـ 18 والـ 19 من شهر أيار/مايو الجاري عن مقتل ما لا يقل عن 170 عنصرا بينهم مقاتلين من جنسيات غير سورية.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جبهة النصرة تسيطر على مستشفى الشغور وداعش يواصل التقدم في تدمر جبهة النصرة تسيطر على مستشفى الشغور وداعش يواصل التقدم في تدمر



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب ونظارات كبيرة

جينيفر لوبيز تتألق بإطلالة رياضية وترتدي حقيبة فاخرة تبلغ قيمتها 20 ألف دولار

واشنطن-المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 06:32 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالة جريئة في نيويورك

GMT 12:02 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد الحمص الوقاية من مرض السكري

GMT 17:22 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

محكمة مراكش ترفض إطلاق سراح نهيلة أملقي مؤقتًا

GMT 03:25 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

أبرز 5 ألعاب فيديو على "بلاي ستيشن 4" في 2015

GMT 07:14 2012 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

محمد صبحي يهدي مكتبة الإسكندرية صور "إخناتون"

GMT 02:52 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نانسي عجرم تتألق بإطلالات عصرية في "ذا فويس كيدز"

GMT 20:42 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

الفنانة المغربية "فليفلة" تُنقل إلى "العناية المُركزة"

GMT 00:38 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نكشف تفاصيل الفضيحة الجنسية لمُضيفة الطيران المغربية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib