مكتب الأبحاث القضائية يعتقل مواطنة فرنسية وآخر مغربي في مدينة آسفي
آخر تحديث GMT 15:54:59
المغرب اليوم -

كانا يعتزمان الالتحاق بصفوف "داعش" بعد فرارهما من فرنسا

مكتب الأبحاث القضائية يعتقل مواطنة فرنسية وآخر مغربي في مدينة آسفي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مكتب الأبحاث القضائية يعتقل مواطنة فرنسية وآخر مغربي في مدينة آسفي

صفوف تنظيم "داعش".
الرباط - سناء بنصالح

أوقفت عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، الخميس، مواطنة فرنسية من أصل مغربي بصحبة مواطن مغربي مقيم سابق في إحدى البلدان الأوربية، كانا يعتزمان الالتحاق بصفوف تنظيم "داعش".
وذكر بيان لوزارة الداخلية، أن "البحث والتتبع أكدّا أن المعنية بالأمر (س ح) التي فرّت من فرنسا لتستقر في مدينة آسفي، متشبعة بالفكر المتشدد أسوة بشريكها (ي ش)، إذ كانا يعتزمان تنفيذ عمل متطرف سواء في المغرب أو في الخارج، وذلك بعد أن أعلنا ولاءهما للخليفة المزعوم أبو بكر البغدادي".

وأبرز المصدر ذاته، أن إيقاف هذه المواطنة الفرنسية وشريكها يأتي "في إطار خطوة احترازية يمليها هاجس السلطات الأمنية المغربية للتصدي للخطر الإرهابي الذي يستهدف المملكة ومصالح شركائها".
وسيتم -حسب المصدر ذاته- تقديم المشتبه فيهما إلى العدالة فور انتهاء الأبحاث التي تجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

ورفعت مصالح الإدارة الترابية والأمنية درجات اليقظة إلى أعلى مستوى، وذلك في مواجهة التهديدات المتطرفة  لتنظيم "داعش في العراق والشام" فلا يخفي عدد من المغاربة المنتسبين إلى هذا التنظيم الذي بايع "أبو بكر البغدادي" زعيمًا له والذي تم منحه صفة "خليفة المسلمين"، ممن يتحملون المسؤولية في مراكز قيادية في هذا التنظيم، ولا يخفون نيتهم في تنفيذ مخططات متطرفة تستهدف المغرب.

حددت مصالح الإدارة الترابية والأمنية على الصعيد الوطني سابقًا، خارطة التهديدات والأماكن المشتبه في إمكانية تعرضها لأعمال متطرفة، وباشرت لقاءات عدة مع مختلف الفاعلين من أجل تحسيس مسؤوليها بضرورة التحلي بالحذر واليقظة، واتخاذ الاحتياطات اللازمة والحرص على الكشف المبكر والتصدي للتهديدات الإرهابية، كما حثت مسؤولي السلطة والأمن على العمل على تعزيز الإجراءات الأمنية الجاري  بها العمل في ميدان محاربة التطرف
وتضمنت لائحة سابقة للجهات المعنية المواقع المستهدفة في المرافق الحيوية في القطاعين العام والخاص، على الصعيد الوطني سيما في المدن الكبرى في كل من الرباط، مراكش، أكادير، طنجة، والدارالبيضاء.

وشهدت الأخيرة درجات تأهب أمنية أعلى من المدن الأخرى، وتتصدر قائمة القطاعات المستهدفة مطارات المملكة، خاصة مطار محمد الخامس الدولي، إضافة إلى الموانئ، ومحطات التزويد بالكهرباء والماء ومصادر الطاقة بمختلف أنواعها، والسكك الحديدية، إلى جانب الطرق السيّارة خصوصًا على مستوى القناطر، وشبكات الاتصال الهاتفية، كما تشمل الإجراءات الأمنية المعابد، البعثات الدبلوماسية، الوحدات الفندقية والتي تحظى بنظام أمني مساعد خلافًا لقطاعات أخرى التي تفترض درجة تأهب قصوى.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مكتب الأبحاث القضائية يعتقل مواطنة فرنسية وآخر مغربي في مدينة آسفي مكتب الأبحاث القضائية يعتقل مواطنة فرنسية وآخر مغربي في مدينة آسفي



قدمن مقاطع فيديو مميزة نجحت في تحقيق الملايين من المشاهدات حول العالم

تانا مونجو تخطف الأنظار في حفل "يوتيوب" ببدلة رياضية أنيقة باللون الأخضر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 12:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

فان دايك يعتذر عن إهانة رونالدو فى حفل الكرة الذهبية

GMT 11:56 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سيميوني "حزين" لتقدّم إشبيلية على أتلتيكو مدريد بـ5 نقاط

GMT 12:05 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أوباميانغ يحرم نوريتش من نقاط أرسنال

GMT 23:43 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

جوارديولا يؤكد غياب أجويرو عن ديربي مانشستر

GMT 22:47 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

تقرير يكشف بلجيكا تتحدى السيناريو الصعب في «يورو 2020»

GMT 22:32 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس ينفرد بالمركز الثاني في الدوري البرازيلي

GMT 23:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس لاجونا يهدر نقطتين أمام مونتيري في الدوري المكسيكي

GMT 12:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أكثر 5 مُدرّبين إنفاقًا للأموال في سوق انتقالات اللاعبين

GMT 14:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

منتخب البرازيل يستعين بظهير يوفنتوس بديلاً لمارسيلو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib