دراسة تكشف دور الصيام في الحفاظ على صحة الدماغ
آخر تحديث GMT 11:19:41
المغرب اليوم -

يؤدي لتجنب التهاب الخلايا الدبقية المسببة للشيخوخة

دراسة تكشف دور الصيام في الحفاظ على صحة الدماغ

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة تكشف دور الصيام في الحفاظ على صحة الدماغ

الصيام وتقليل الدسم
لندن ـ كاتيا حداد

توصلت أبحاث علمية حديثة إلى أن الصيام يساعد في الحفاظ على صحة الدماغ، فقد أظهرت دراسة أجريت في هولندا، أن إتباع نظام غذائي قليل الدسم يحتوي على سعرات حرارية أقل بنسبة 40 في المائة يقلل من التهاب خلايا الدماغ وفقا للتجارب على الفئران، ويضيف البحث أن هذه الأنظمة الغذائية تساعد أيضًا على تعزيز وظائف أنسجة الدماغ.

ووفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، قال المشرف الرئيسي على الدراسة الدكتور بار إغين من المركز الطبي الجامعي في جرونينجن في هولندا "من خلال تجاربنا على الفئران كشفت النتائج إتباع نظام غذائي قليل الدسم مع تناول كميات محدودة من السعرات الحرارية أدى إلى التغلب على التهاب الخلايا الدبقية الصغيرة المسببة للشيخوخة الذي لا يمكن منعه إلا بذلك"، وأضاف "أن أتباع نظام غذائي منخفض الدهون في حد ذاته لم يكن كافيا لمنع هذه التغييرات."كما تشير النتائج إلى أن خفض السعرات الحرارية كان أكثر فعالية في الحفاظ على صحة الدماغ من ممارسة الرياضة.

وتجدر الإشارة إلى أن الخلايا الدبقية هي نوع من الخلايا في الدماغ تساعد على الحفاظ على الوظائف المناسبة للأنسجة، وربط الخلايا العصبية وتثبيتها، والتخلص من الخلايا العصبية الميتة،حيث تُهاجم الخلايا الغريبة والجراثيم، وقد يرجع التهاب أنسجة الدماغ للتصلب المتعدد والتهاب الدماغ "Rasmussen"، والتي يمكن أن تسبب النوبات والخرف في نهاية المطاف.

ويضيف الدكتور بار إغين: "فقط عندما تكون كمية الدهون والسعرات الحرارية محدودة، يمكن منع التغييرات المستحثة التي تسرع من عملية الشيخوخة"، كما اشار الباحثون إلى أن الفئران في دراستهم- التي نشرت في دورية "Frontiers in Molecular Neuroscience"- اتبعوا نوعًا واحدًا من النظام الغذائي ومن غير الواضح ما إذا كان التحول في خطة الأكل قليل الدسم يمكن أن يعكس تأثيرات استهلاك الأطعمة الدهنية غير الصحية كما أن الباحثين غير متأكدين مما إذا كانت النظام الغذائي قليل الدسم يمكن ان يؤثر على أدائهم الإدراكي.

وتابع الدكتور إيغين: 'ومع ذلك، فإن هذه البيانات تظهر أن محتوى الدهون في غذاء الفئران يعد ايجابيا من حيث الآثار الضارة للشيخوخة على الدماغ". موضحا: "فقط عندما يكون محتوى الدهون ومقدار السعرات الحرارية محدودة، يمكن منع التغييرات التي تسببها الشيخوخة في الخلايا الدبقية الصغيرة".

وكشف الباحثون أن الفئران في تجاربهم تتراوح عمرها بين ستة أشهر أو اقل وتم تعرضهم لأنظمة غذائية مرتفعة أو قليلة الدسم.ثم قاموا بتحليل تأثير هذه الحميات على التهاب الدماغ، وقد تكررت هذه التجربة في فئران عمرها سنتان، حيث تم السماح لهم بالوصول إلى عجلة تشغيل يمكنهم استخدامها حسب رغبتهم، أو خفض كمية السعرات الحرارية التي يستهلكونها بنسبة 40 في المائة.

ولفت الباحثون إلى أن دماغ الإنسان تُصاب بالشيخوخة عند بلوغه سن الـ25 عامًا في بحث تم نشره الشهر الماضي حيث وجدت دراسة في جامعة لانكستر أن السائل النخاعي (CSF)، الموجود في الدماغ والحبل الشوكي، يغير من سرعة حركته لدى الأشخاص الأكبر سنًا من منتصف العشرينات، وترتبط هذه الحركات بالتنفس ومعدلات ضربات القلب، مع تغييرات في السائل النخاعي التي ترتبط بالتصلب المتعدد وارتفاع ضغط الدم.

ومن غير الواضح ما إذا كانت هذه التغييرات المرتبطة بالـسائل النخاعي مرتبطة باضطرابات الدماغ التي تؤثر عادة على كبار السن، مثل الخرف، بينما تشير الأبحاث السابقة إلى أن حجم ووزن الدماغ يبدأ في الانخفاض بنحو 5 في المائة لكل عقد عندما يبلغ الشخص سن 40 عامًأ.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف دور الصيام في الحفاظ على صحة الدماغ دراسة تكشف دور الصيام في الحفاظ على صحة الدماغ



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف دور الصيام في الحفاظ على صحة الدماغ دراسة تكشف دور الصيام في الحفاظ على صحة الدماغ



تألقت بقطعة مُنمّقة أكملت مظهرها العصري

جيجي حديد ترتدي معطفًا أسود مُثير في ميلانو

ميلانو ـ ريتا مهنا
 تعتبر جيجي حديد وكايا جربر العارضتان الأكثر طلبًا في العالم، بعد أن هيمنتا على مدرجات العالم التى لا تعد ولا تحصى خلال شهر الموضة هذا العام. وحصلت كل منهما على عروض الأزياء على مدرج ماكس مارا لعرض مجموعة الربيع / الصيف 2019 ، خلال أسبوع الموضة في ميلانو صباح الأربعاء، حيث تمت مشاركتهن بتصاميم تتمتع بأسلوب جريء وجذاب. وكانت جيجي البالغة من العمر 23 عامًا ,تجذب الانتباه في معطف أسود تم تصميمه ليتناسب مع الشكل المميز الإمبراطوري الذي يهدف للكمال، بينما ارتدت كايا البالغة من العمر 17 عامًا، لونًا أصفر نابضًا بالحياة. وارتدت جيجي مجموعة من الموديلات المذهلة، من بينها تصاميم لإيرينا شايك وجوان سمولز، وبدأت باقتحام المدرج في ملابس خارجية أنيقة، مصحوبة بحزام سميك لفت الانتباه إلى خصرها الصغير. وامتلأت السترة بالتفاصيل المزيّنة في نهايتها. وكانت جيجي تتألق بقطعة منمقة مع أكمام مكدسة، في حين وضعت ياقة

GMT 14:53 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

قاضية تقدم على الانتحار بشنق نفسها في مدينة فاس

GMT 15:28 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

توقيف شخص متزوج في آسفي تحرش بفتاة قاصر

GMT 03:22 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

ضبط مصنع عسل السودان الأصيل في حالة كارثية

GMT 21:09 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

الوداد يوقع مع اللاعب الأرجنتيني أليخاندرو كنتانا

GMT 09:48 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

ضحايا حادث التدافع في المغرب يتركن 46 يتيمًا

GMT 12:21 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

رواية أكثر قتامة الأكثير مبيعًا في "نيويورك تايمز"

GMT 17:01 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

مريم سعيد تقترب من بداية رحلة زواج مع دبلوماسي عربي

GMT 18:32 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

الجيش الملكي يخصص 10 ملايين سنتيم راتب عبدالرازق خيري

GMT 12:41 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

فتاة أردنية تبتكر طريقة رائعة لاستقبال العام الجديد

GMT 08:59 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 22:49 2018 الإثنين ,10 أيلول / سبتمبر

تفكيك شبكة دعارة تضم 35 فتاة في مدينة مراكش

GMT 16:44 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

المنتخب المغربي يأمل في تحقيق ثلاث نقاط أمام السودان

GMT 04:11 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد المسافرين عبر مطار الصويرة موغادور

GMT 00:58 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

الراقصة مايا تثير الجدل بين رواد الفيسبوك في المغرب
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib