أنطونيو التلحمي رفيق تشي جيفارا كتاب جديد لسميح مسعود
آخر تحديث GMT 17:54:04
المغرب اليوم -

"أنطونيو التلحمي رفيق تشي جيفارا" كتاب جديد لسميح مسعود

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

كتب
القاهرة - المغرب اليوم

في كتاباته التي تتبعت الجذور منذ النكبة عام 1948، يقول الكاتب والشاعر د. سميح مسعود، «جذوري نادتني فلبيت النداء»، وكانت ثلاثية «حيفا برقة ..البحث عن الجذور».وكتاب «حيفا برقة ..البحث عن الجذور» الصادر عن «الآن ناشرون وموزعون» ينتمي للرواية التسجيلية التي تعتمد على بنية معرفية واسعة وامتداد السرد الروائي، وتظهر نصا زاخرا بالأحداث والمشاهد واللحظات التاريخية والحكايا والأفكار، ضمن تركيب تسجيلي يتجلى فيه الواقع ممزوجا بقدر محدود من المخيال.


أما كتابه الجديد «أنطونيو التلحمي.. رفيق تشي جيفارا»، الصادر أيضا عن «الآن ناشرون وموزعون» بعمّان، فهو رحلة للبحث عن ملامح مناضل شارك في حرب تحرير كوبا، وكان من علاماتها المهمة، وهو مناضل أممي جعل من التاريخ الفلسطيني امتدادا للنضال العالمي من أجل الحرية.


يقول د. باسم الزعبي على الغلاف الأخير للكتاب إن د. سميح مسعود «يقدم أنموذجا فريدا لمناضل فلسطيني أسطوري، جمع بين النضال الوطني والنضال الأممي، إنها حكاية أنطونيو التلحمي المنحدر من أصول عربية فلسطينية من بيت لحم، صاحب التاريخ النضالي الحافل في وطنه فلسطين إلى جانب عبدالقادر الحسيني، وكان ضمن النواة الأولى للثورة الكوبية مرافقا كاسترو وجيفارا على متن القارب (غرانما) من المكسيك إلى كوبا، والذي ظل مؤمنا بالنضال الثوري، ويأمل بالانخراط في العمل الفدائي الفلسطيني».


ويسرد المؤلف سميح مسعود قصة لقائه مصادفة مع أنطونيو التلحمي الذي كان جاء لزيارة قريب له في الكويت، والتلحمي هو الاسم الذي منحه إياه المؤلف كرمزية للمكان الذي ولد فيه.
ويتحدث عن اللقاء الذي تم بينهما في ذلك الوقت الذي سجل فيه تلك الحوارات في خمسة عشر شريطا، وبعد البدء بتفريغ الأشرطة توفي التلحمي ودفن في الكويت، فتوقف التفريغ لأسباب خارجه عن إرادته، ليعود إليها بعد سنوات ويقوم بتفريغها، كما رواها التلحمي.
يستعيد المؤلف ذاكرة التلحمي وعلاقته بجده الذي هاجر إلى أميركا اللاتينية نهايات القرن التاسع عشر وعمله في المناجم، وتأثره بحكاياته عن فلسطين وتاريخ كولومبيا والظلم المسلّط على رقاب المهمشين والمستضعفين. ووصيته له أن «يكون دوما مع المظلومين، وأن يضع فلسطين في شغاف قلبه».
يذكر أن الدكتور مسعود شاعر وكاتب، وُلد عام 1938 في حيفا، هُجِّر مع عائلته عام 1948 إلى بُرقة التي تنحدر منها عائلته، وبعد أن أنهى دراسته الثانوية؛ درس في جامعتي سراييفو وبلغراد في يوغوسلافيا، وحصل في عام 1967 على درجة الدكتوراه في الاقتصاد من جامعة بلغراد. عمل مستشاراً اقتصادياً في ثلاث مؤسسات إقليمية عربية، تتخذ من الكويت مقراً لها. انتُخب في عام 1990 رئيساً للاتحاد العام للاقتصاديين الفلسطينيين- فرع الكويت.
يعمل مديراً للمركز الكندي لدراسات الشرق الأوسط في مونتريال/ كندا، ورئيساً للصالون الثقافي الأندلسي في مونتريال التابع للمركز نفسه.
صدر له أربعة عشر كتاباً في مجال الشعر والأدب، منها:»الوجه الآخر للأيام»، شعر، 2011، و»رؤى وتأملات» نصوص نثرية، 2012، و»حيفا... بُرقة - البحث عن الجذور (الجزء الأول)، 2013، وصدر باللغة الإنجليزية في أمريكا بترجمة د. بسام أبو غزالة، سنة 2016، و»حيفا وقصائد أخرى»، شعر، 2014، وترجم إلى اللغة الإنجليزية سنة 2016، و»متحف الذاكرة الحيفاوية»، 2014، و»مقامات تراثية»، 2015، و»حيفا... بُرقة - البحث عن الجذور (الجزء الثاني)، 2015، و»حيفا... بُرقة – البحث عن الجذور (الجزء الثالث)، 2017، و»تطوان وحكايا أخرى»، 2017، «على دروب الأندلس»، 2019، وأصدر سيرته الذاتية بعنوان «حصاد السنين»، 2018، «على مدارج السحاب»، شعر، 2019.
وصدر له في مجال اختصاصه العلمي عشرون كتاباً في مختلف المجالات الاقتصادية باللغتين العربية والإنجليزية، منها: «الموسوعة الاقتصادية» (جزءان)،2008، و»قضايا اقتصادية عربية»، 2009، و»الأزمة المالية العالمية، نهاية الليبرالية المتوحشة»،2011 ، و»التنمية العربية في ظلّ الربيع العربي» 2014.
كما نشر العديد من المقالات الاقتصادية في مجلّات وصحف عربية وغير عربية، منها جريدة الحياة اللندنية، ومجلة «النفط والتعاون العربي»، ومجلة «المستقبل العربي»، وله العديد من المقالات الأدبية المنشورة .

وقد يهمك ايضا:

مخطوطات المعري ضمن المخطوطات والكتب النادرة في معرض الكتاب

كيف تعامل مدحت باشا مع منطقة الخليج إبان الحكم التركي

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أنطونيو التلحمي رفيق تشي جيفارا كتاب جديد لسميح مسعود أنطونيو التلحمي رفيق تشي جيفارا كتاب جديد لسميح مسعود



تبقى مواقع التواصل متنفسًا لهنّ للتواصل مع متابعينهنّ

النجمات تلجأن إلى "الكاجول" والقفازات لتجنب العدوى

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 14:30 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

وفاة أول رئيس دولة في افريقيا بسبب فيروس كورونا

GMT 14:34 2020 الخميس ,02 إبريل / نيسان

وفاة مفوض قضائي بسطات بسبب وباء كورونا

GMT 22:27 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

أرقام “كورونا” ترتفع بالمغرب 654 إصابة و39 وفاة

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 17:36 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

نيسان تخفض " صني" و" سنترا" و" قشقاي"

GMT 18:52 2016 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

القسط الهندي فوائد صحية وجمالية لا متناهية

GMT 20:53 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء الطب ينصحون مرضى "فقر الدم" بتناول "الكبدة"

GMT 21:22 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة سهير رمزي تعلن مجموعة من أسرارها مع أبله فاهيتا

GMT 05:13 2016 الإثنين ,04 إبريل / نيسان

الإجهاض في الشهر الثاني بين الأسباب والوقاية

GMT 09:32 2016 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

فوائد عشبة سانت جون لعلاج الاكتئاب

GMT 03:28 2018 الأربعاء ,18 إبريل / نيسان

أسباب ألم أسفل الظهر وطُرق علاجه والوقاية منه

GMT 00:39 2017 الأحد ,24 كانون الأول / ديسمبر

أصالة تتألق بمكياج سهرات مميز خلال حفلتها في الكويت

GMT 22:54 2016 الثلاثاء ,26 إبريل / نيسان

علاج قرحة الاثنى عشر بالاعشاب

GMT 02:43 2017 الجمعة ,29 أيلول / سبتمبر

تزّلج في "فاريا المزار" في لبنان بمواصفات فرنسية

GMT 08:21 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"سكودا كاروك" الرياضية الجديدة بمواصفات وأسعار خيالية
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib